أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جوان سوز - ويخليلي حَماتَك














المزيد.....

ويخليلي حَماتَك


جوان سوز

الحوار المتمدن-العدد: 4228 - 2013 / 9 / 27 - 18:57
المحور: كتابات ساخرة
    


ويخليلي حَماتَك ...

أيْ وين كنَا !؟... تذكَرت ... رحنا لعندها , شربنا قهوة , شربنا شاي ورحت جبت الخبز مع أخوها وبالمناسبة أنا دَفعتْ حَقُه وأكلنا " سينية بطاطا "بس والله ما كنا هون وكانَ الطعامُ لَذيذاَ , شربنا عَصير وكولا عالأكل , شربنا شاي بعد الأكل وأنت فَتحتْ بريدَك مشان رسائل بان غي مون , بس وحياتَك ما كنا هون ! ... تذكرت ... كنت بدي دَخنْ سيجارة بس وين القداحة ؟ عطيتني ياها , قصدي شلفتها عَلَي بس والله ما كنا هون , لَك شو بدي أتذَكَر لأتذكر والله ما كنا هون وشربنا عندها قهوة من جديد ورجعنا وأنت منفوخ من كتر الأكل .

بس , لَعمى شو ذاكرتي ضعيفة ؟, ما كنا هون , يمكن كان حَديثَك مُهم بس ما انتبهت عليك وكان بالي عندها , قصدي عند شي وحدة من اللي بحكي معهم عالفيسبووك , آخذين عقلي .... بس والله ما كنا هون يمكن لأني كنت عم فَكر بالسفر من تركيا ع ألمانيا مروراً بأذربيجان وبالي مَشغوُل , لَك يحرقْ حَريشَك ع هالطريق يا أمين , لَك يا دْب " العرسْ بدوما والطبلْ بِحرستااااااااااااااا " وشو جاب لَجاب وبالمناسبة من إبداعات الثورة و الشبيحة لا بقي دوما وولا بقي حَرستا وولا هم يحزنون بَس اتركوني من الأسد لأنو " ابنْ قَحبة " وخلوني اتذَكَر وين كنت ؟

لَك يا ناس , يا هو , وين كنت!؟ ... تذكرت ... عم فَكر أطلع ع " أنقرة " وجدد جواز سفري مشان سافر ع روسياااااا بس والله ما كنت هون , لَك بدكم العنب ولا تقتلوا الناطور بس ذكروني واتركوني من الحرامية اللي نهبوا البلد وخلوني أتشرد بـ " بميرسين " لأنو اللي فات مات !

تذكرت ! لا ما تذكرت ! ... قَرَب الباكيت يخلص ولسا ما تذكرت , يلعن الدخان ع ساعة اللي أخترعه شو أنو غالي بتركيا !؟ بس مو هاد موضوعنا , لحظة لأتذكر , مين جاي لعندي هَلَق؟ ... تذكَرت ... ما حدا , معناتها ما عندي ولا موعد بُكرا ؟ , يا الله هلق تذكرت , صديقي طلب مني اكتب له قصيدة عَن حبيبته , بس ما أجاني الوحي ووالله ما طلع معي شي بس حابب قله " الله يخليلي حماتك " مشان عزايمها بكل يوم , لَك يلعن ربَك شو خليتني فكر واتذكر أمة لا إله إلا الله جميعاً مشانَك , بس ولا شي , مو مشكلة و الله يخليلي حَماتَك .

جوان سوز / ميرسين 3 . 09 . 2013








حوار مع الكاتب و المفكر الماركسي د.جلبير الأشقر حول مكانة وافاق اليسار و الماركسية في العالم العربي
التحولات في البحرين والمنطقة ودور ومكانة اليسار والقوى التقدمية، حوار مع الكاتب البحريني د. حسن مدن


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أريدُ فتاةً
- أريدُ وطناً
- نَجّار بيطون
- حكاية لا تنتهي ...


المزيد.....




- نائب برلماني أوروبي يكتب: -غالي-غيت.. لا شيء يمكنه تبرير الإ ...
- المغرب وصربيا يلتزمان بالارتقاء بعلاقاتهما إلى مستوى شراكة ا ...
- فرنسا تجنس أكثر من ألفي موظف أجنبي ساهموا في مكافحة كورونا
- -الصحة العالمية- ترحب بدعم بايدن مقترح رفع حقوق حماية الملكي ...
- ممثلة التجارة الأمريكية: واشنطن تؤيد رفع حقوق الملكية الفكري ...
- الفقيه التطواني تستضيف العنصر في حوار حول - البرنامج السياسي ...
- بايدن يقول إنه يدعم رفع حقوق حماية الملكية الفكرية عن لقاحات ...
- ”فيلم رعب جديد-.. عرب قلقون من الصاروخ الصيني التائه
- يوميات رمضان من قطاع غزة مع الفنان التشكيلي محمد الديري
- نوال الزغبي تستقيل من نقابة الفنانين المحترفين... الساكت عن ...


المزيد.....

- فوقوا بقى .. الخرافات بالهبل والعبيط / سامى لبيب
- وَيُسَمُّوْنَهَا «كورُونا»، وَيُسَمُّوْنَهُ «كورُونا» (3-4) ... / غياث المرزوق
- التقنية والحداثة من منظور مدرسة فرانكفو رت / محمد فشفاشي
- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - جوان سوز - ويخليلي حَماتَك