أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - باسم محيسن - لا تسافر














المزيد.....

لا تسافر


باسم محيسن

الحوار المتمدن-العدد: 4222 - 2013 / 9 / 21 - 19:10
المحور: الادب والفن
    


لا تسافر

اقول لها
هات لي حلما اداوي الجرح
هات لي نخلا ذراه الحال
فدب في الاوصال
حريق اغنية وفجر
هات لي حلما رغيفا ساخنا
لا غير
من لحن هذا العمر يبكيني
يصدق كل هذا الصبو والصبر
هات لي عطش جديد
يحيي تراب
اغنيتي
يطببني
لكي لا يعيرني النشيد !!!


تقول :
اراه ومضك يا حبيب
واراك
نورا باسقا في الليل
ما احلاك
ما اغلاك
ارني دموعك كي اراك
فنجان قهوتك
الدفئ
انتظرني
انا امرأة هناك
شكلي
سطوع مرآة على الروح
وزيتوني
يكلله
النشيد
فنجان قهوتك
المحلى بالدموع وبالقصيدة
هاته
لا يسمع الهمس سواك
لا يسمع الشكوى سواك
مالي اراك
مهاجرا
خلف الرياح
مالي اراك
لهاثك المحشور
خلف بنادق تغلي عليك
قرب محاجر
سقطت
من القسوات والتعتيم وقلة الادراك
يغبر دونك كل رد لا سواك
فكيف لي انساك
وكل لغو الاسنين
يضيع موتا في خطاك


والطفل ضيعات تجر الحزن
في وهن الربيع المحتفي نوما هناك

مالي اراك مسافرا
والظل من حولي
يراقبك
ويعذرك
وكل هذا النخل فينا
هو لك
كل هذا العشق لك
والحب لك
والشمس لك
والربيع لك

فلا ترحل
واسكن الاوجاع في رحمي
تطيب من غصوني
واعصر الشكوى
عيوني
تفتديك

وارشف بفيك
ملامحي في البحر
خلف خط النار
ناجي طلوع البدر بالاشعار

واسكن المأوى الجميل
فوق اقمار الطفولة
وارشف نداء القلب
اكثر
فالحلم نحلات وسكر
انني قفر خلاك
وارشف عصير
الورد في شفتي
وذقني يا ملاك
والمس ربيعي في جفون
السنديان
والمس حقول الخوخ والرمان
وذق رحيق الزعفران
واشتم ثغر الاقحوان
وامسك بعود الخيزران
كي تضرب الخذلان

هات هذا الحبر هيا
اسكبه في واد من الاحزان
واسرجني مع الصبح
لنعبر جورة النسيان
حتى طلوع الفجر


يعطرني شذاك

هات لي تلك القصائد
كي ارتبها لك
ونبدأ غفوة
العشق الجديد
ايا صياد قلبي
يا حديد

اني احبك
اني احبك

تعال

واحضنني

على ضوء الشموع

ولا تسافر

لا تسافر


قلبي قد هواك

ولن انساك لن انساك لن انساك
الشاعر باسم محيسن






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حول دور وافاق اليسار في تونس، حوار مع الكاتب والمفكر فريد العليبي القيادي في حزب الكادحين التونسي
سعود قبيلات الشخصية الشيوعية المعروفة من الاردن في حوار حول افاق الماركسية واليسار في العالم العربي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- لقد سقطنا يا عرب !!
- قلبي رقم زنزانة
- يهتز بي النسيم
- مساء الخير
- حصاري له ثمن
- ربيع !!!
- صفحة الشاعر المجنون
- سجن الظلوم
- قيسٌ المجنون
- مسكٌ وعنبر
- كان اخضرارا في النسيم
- شافيز ... وداعا ايها الرجل العظيم
- محال
- أيمر ليلي دونما لقياك؟
- صمتكم غريب
- صمتكم مريب
- بالسوط لا باللين
- اقبل تجرد في دمي


المزيد.....




- وزارة الداخلية تكذب تورط 4 مخازنية في الهجرة السرية
- وزير الثقافة يلتقي ممثلي الفعاليات الثقافية في محافظة أريحا ...
- فيلم دواين جونسون “ذا روك” الجديد يحقق أكثر من 90 مليون مشاه ...
- افتتاح الدورة التشريعية الثالثة للبرلمان المغربي للشباب
- قائد الثورة يعزي بوفاة نجل الاديب والشاعر الايراني ميرشكاك
- طهران: إسرائيل تعرف حجمها ولا تملك القدرة على ترجمة تهديداته ...
- توقيع اتفاق تجاري لنقل المعرفة الفنية إلى مصنع -أروان- اللبن ...
- رئيس أركان القوات المسلحة الأمريكية في المغرب
- تيك توك: مقتل النجم الأمريكي أنتوني باراخاس إثر إطلاق النار ...
- الفنان أحمد فتحي يصاب بكورونا ويكشف مستجدات حالته الصحية


المزيد.....

- معك على هامش رواياتي With You On The sidelines Of My Novels / Colette Koury
- ترانيم وطن / طارق زياد المزين
- قصة الخلق . رواية فلسفية. / محمود شاهين
- فن الرواية والسينما والخيال: مقابلة مع سلمان رشدي / حكمت الحاج
- أحمر كاردينالي / بشرى رسوان
- بندقية وكمنجة / علي طه النوباني
- أدونيس - و - أنا - بين - تناص - المنصف الوهايبي و - انتحال - ... / عادل عبدالله
- التوازي في الدلالات السردية - دراسة ذرائعية باستراتيجية الاس ... / عبير خالد يحيي
- مجموعة نصوص خريف يذرف أوراق التوت / جاكلين سلام
- القصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - باسم محيسن - لا تسافر