أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يحيى غازي الأميري - الفنان ستار الساعدي وفرقة الأندلس أحيوا أمسية ثقافية غنائية رائعة في مالمو














المزيد.....

الفنان ستار الساعدي وفرقة الأندلس أحيوا أمسية ثقافية غنائية رائعة في مالمو


يحيى غازي الأميري

الحوار المتمدن-العدد: 4106 - 2013 / 5 / 28 - 20:30
المحور: الادب والفن
    



تلبية لدعوة وجهتها الجمعية الثقافية العراقية في مالمو مساء يوم الجمعة 17 أيار 2013 أحيت (فرقة الأندلس) بقيادة الموسيقار (ستار الساعدي) حفلا ثقافياً فنياً رائعاً.
قبل موعد بدأ الأمسية وفي صالة واسعة Studiefrä-;-mjandet Malmö-;- في مدينة مالمو/ السويد أحتشد عشرات من الحضور منتظرين أن تفتح باب القاعة المخصصة لإقامة الأمسية ، فيما كانت الفرقة تجري استعداداتها الفنية وتضع اللمسات الأخيرة داخل القاعة المخصصة للاحتفال.
لحظات بعد الموعد المحدد السابعة مساءً فتحت القاعة أبوابها وبكل هدوء اخذ الجمهور مكانه في القاعة التي اكتظت بهم، جمهور الحضور كان متنوع الجنسيات والأجناس والأعمار.
أتخذ مقدم الاحتفالية الزميل (عصام الخميسي) رئيس الجمعية العراقية في مالمو وضيفة الفنان ( ستار الساعدي) موقعهم خلف طاولة فوق خشبة المسرح، قدم الزميل "الخميسي" للأمسية و شيء عن تعريفي عن نشاطات الموسيقار (ستار الساعدي) وعن (فرقة الأندلس) ضيوف أمسيتنا القادمين من هولندا... وبعدها بدأ الضيف الأستاذ الفنان ( الساعدي) أمسيته الثقافية معرفاً بنفسه ومسترسلا ً في حديث شيق ممتع عن بدايات تاريخ الموسيقى في بلاد الرافدين. مركزاً عن أولويات الموسيقى الصوت والإيقاع ، معرفاً كل منهم موسيقياً وأهميته للعمل الموسيقى .ثم أستعرض (ستار الساعدي) العديد من الآلات الموسيقية وخصوصاً الإيقاعية والتي يجيد العزف عليها كالطبل والدف " الرق" وغيرها.
مؤكداً في حديثة على أهمية دور الإيقاع في الموسيقى، مؤكداً في حديثه أن الموسيقى انطلقت من المعابد، موضحاً أن الطبل كان موجود في بلاد وادي الرافدين قبل( 6000 ) سنة قبل ميلاد (السيد المسيح)؛ إذ كان ذو أهمية كبيرة في معابد السومريين والبابليين، وكيف كان قديماً يخصص حارس خاص برتبة (كاهن) لحراسة ( الطبل الكبير) ، موضحاً أن القرع على الطبل يكون في إيقاع معين في حالة الفرح أو عند الخطر وغيره ذلك من الحالات.. أوضح العديد من الإيقاعات الموسيقية بشكل عملي وتوضيحي، إذ راح بحركة الفنان يدون رسم " النوطات "على لوحة وضعت أمام المشاهدين على جانب من المسرح؛ فيما كان يضرب على الطبل إيقاع كل حركة منها، طالباً من الجمهور مشاركته ترديد بعضها معه.
كان عنوان محاضرة الأستاذ ( ستار الساعدي) الموسيقية (فضاءات ومسرحة الإيقاعات) بعد أكمال محاضرته طلب من طالباته الدانماركية والسويدية- يشرف على دراستهن التخصصية الموسيقىية في هولندا، اللواتي يشاركنهم العمل ضمن فرقة الأندلس بتقديم بعض الأغاني والمعزوفات الموسيقية العراقية فيما كان الساعدي يعزف الناي بشجن كان صوت إيقاع " الرق " بيد العازفة الدنماركية (ماريانة مكنس) متناغماً معه.
بعده جاء دور فرقة الأندلس بقيادة الفنان( ستار الساعدي) والذي تنوعت إبداعاته في العزف على العديد من الآلات الموسيقية " الإيقاع ، الرق، الناي" شاركهم بإبداعه المتميز عازف القانون( سهاد نجم ) فيما كان صوت قارئ المقام السبعيني (علي الجدة ) يشد الحضور إليه، فتلتهب الأكف في التصفيق محييتاً له طالبة المزيد من المقامات، لقد انشد القارئ الهاوي القدير(الباش مهندس) (علي الجدة) أعذب المقامات بحب الوطن المثخن بالجراح، فأنسجم وتفاعل الجمهور معه بحميمية.
خلال الأمسية عزف الفنان (سهاد نجم )على آلة القانون معزوفة رائعة للموسيقار الراحل (روحي الخماش) نالت استحسان الحضور، وقد أتحفنا الفنان (ستار الساعدي) بمؤثرات إيقاعية متنوعة بديعة على آلة الإيقاع " الطبلة"
خلال الأمسية كانت المواويل الغنائية الرائعة المؤثرة بكلماتها الشجية تطرب جمهور الحضور والتي تتراقص إيقاعاتها البهية بخشوع مع النقر والضرب على الدفوف والطبول ترافقهم سلطنة القانون وشجن الناي الحزين.
مالمو 28 أيار 2013






قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- على هامش مهرجان الأفلام السينمائية العربية الثاني في مالمو
- التركمان حقوقهم ومعاناتهم في ندوة سياسية مطولة في مالمو
- لقاء لغرض التحاور بين وفد وزارة الثقافة العراقية والجالية ال ...
- ومضات من خزين الذاكرة... نقطة تفتيش، و زوجين قنادر، و 6 دجاج ...
- ذكريات في الذاكرة راسخة، من العزيزية إلى أربيل
- ردا ًعلى تعليق الدكتور - يوسف الهر- والذي ورد على مقالنا الم ...
- تكريم العالم العراقي المندائي الفذ د. عبد الجبار عبد الله, م ...
- قاسم عبد الأمير عجام في عيد الصابئة
- أحد ضحايا صدام وحرب تصفية الحسابات إعدام نصب الجندي المجهول ...
- يا لقلب أمك يا ناجي
- من خزين الذاكرة .. أبي يهدينا بفرح غامر كتاباً مندائياً
- الأحلام المحترقة
- مأتم عراقي مندائي من الذاكرة المهمومة
- محمد عنوز في كتاب من منشورات تموز
- احتفالية لبعث الأمل ب ( طراسة ) * رجل دين مندائي جديد في سور ...
- الشاعر السوداني الكبير محجوب شريف يكتب كي يوقظ الضمير الإنسا ...
- أكتب إلى مهدي و ذكريات مهدي وعيون مهدي وضحكات مهدي/الحلقة ال ...
- أكتب إلى مهدي و ذكريات مهدي وعيون مهدي وضحكات مهدي/ الحلقة ا ...
- أكتب إلى مهدي و ذكريات مهدي وعيون مهدي وضحكات مهدي
- تأملات وأحلام قبل وبعد سقوط النظام


المزيد.....




- -إلا قلة الأدب وأنا سأربيه-.. عمرو أديب يرفع قضية ضد محمد رم ...
- -وردٌ ورمادْ- أو حرائقُ الأدب المغربي .. رسائل متبادلة بين ب ...
- سليم ضو يفوز بجائزة أفضل ممثل في مهرجان -مالمو- للسينما العر ...
- إصابة الفنانة نيكول سابا وزوجها بفيروس كورونا
- تعرف على الطعام المفضل لقراء بي بي سي
- بوحسين: الصناعة الثقافية مفقودة في المغرب .. وبطاقة الفنان ل ...
- الفنانة نيكول سابا تعلن إصابتها وزوجها بكورونا
- الفيلم الأمريكي -نومادلاند- يفوز بجائزة أفضل فيلم ضمن جوائز ...
- -رامز عقلة طار-.. ضرب مبرح من ويزو لرامز جلال! (فيديو)
- فلسطين 1920.. أول فيلم وثائقي يكشف مقومات الدولة الفلسطينية ...


المزيد.....

- رجل من الشمال وقصص أخرى / مراد سليمان علو
- مدونة الصمت / أحمد الشطري
- رواية القاهرة تولوز / محمد الفقي
- كما رواه شاهد عيان: الباب السابع / دلور ميقري
- الأعمال الشعرية / محمد رشو
- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - يحيى غازي الأميري - الفنان ستار الساعدي وفرقة الأندلس أحيوا أمسية ثقافية غنائية رائعة في مالمو