أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - رابح عبد القادر فطيمي - المندبة كبيرة والميت فأر














المزيد.....

المندبة كبيرة والميت فأر


رابح عبد القادر فطيمي
كاتب وشاعر

(Rabah Fatimi)


الحوار المتمدن-العدد: 4088 - 2013 / 5 / 10 - 21:26
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


السياسة الروسية والأمريكية لم يعد يعول عليها كأداة للحل كونها تفتقد للإرادة فاللقاءات المارونية أشبه بالمبارزة لكسر العظام والبحث عن المكاسب يورثها الحطام السوري المنهك الطرفين والباحث عن حل يعطله الخارج ’ويوقفه أنانية حاكم يرفض المشاركة السياسية ولا يؤمن بها على الإطلاق .تاريخيا الغرب يتحرك وفق مصالحه الإستراتجية ,وتحرك فرنسا الأخير تجاه مالي مثال ,واكتفت بتصريح وتضارب المواقف في الأزمة السورية ,تشبهها في ذلك الصين وروسيا وأمريكا ,والاعتقاد غير ذلك هو وهم "المندوبة كبيرة والميت فأر"بالإضافة للقاءات والمؤتمرات بداية من اسطنبول ولا تنتهي في باريس وواشنطن وموسكو ’الى تهديدات الخط الاحمر ,أوهمت الرأي العام ان حصان أوبما الابيض قادم الى دمشق لإنقاذ الشعب السوري ,فالخط الأحمر لم يكن يعني في الحقيقة إلا أمن إسرائيل ,وهذا الذي أكد عليه وزير خارجية أمريكا في مؤتمر جمعه مع وزير خارجية روسيا امس بقوله نخشى ان تقع صواريخ اس 300 في يد الحزب الإرهابي الموالي لإيران وأكد عليه وزير خارجية فرنسا بقوله نخشى على امن اسرائيل ,والبسمة العريضة والارتياح البادي على ملامح كيري يفهم منه الطمأنة من الروس على هذا الملف ,الملف السوري علامته صفر في اللقاء لم يتخذ أي موقف تجاه المجازر و خط أحمر سوري لم يكن من اهتمام الوزرين ,لا أحداث البيضا ’وال اليرموك ولا الكيماوي ,والحالة كذلك "حان الأبي حنيفة أن يمد رجليه"الرسالة المضمنة أن هناك من الوقت ما يكفي لمزيد من القمع والإبادة للخصوم ,وفي حمى التقاعس والخذلان وشعور حلفاء النظام ولو وقتيا بنشوة الانتصار تفتحت شهوتهم لمزيد من الوقت لارتكاب مزيد من المجازر واليوم مجزرة أخرى في حلفايا والقتل مستمر في القصير , وحركة الدعم الروسي والإيراني مستمرة ,ووعود لم تأتي للمعارضة ودائما عذر أقبح من ذنب ,جبهة النصرة والجماعات الجهادية ’وهل هناك ارهابي غير بشار الأسد ورفيقه حسن نصر الله ’وكبيرهم أحمد نجاد,فازدواجية المعايير الغربية أضاعت حق الشعب السوري في الخلاص الذي سوف يطول مع الخذلان والجبن ,فالشعب سوريا عبر عن ذلك الخذلان باكرا بقوله " ملنا غيرك يا لله" وعبر عنه خطيب الجامع الأموي السابق ورئيس الإتلاف المكلف السابق بمن وارت تشم منها رائحة الغشيم ’مرة يدعو للحوار مع النظام , والاسبوع الذي يليه يطلب بسقوطه ومرة يتراجع عن الاستقالة بدون المشاورة مع المعني في الاتلاف ودرس أي خطوة ,هل يعقل ان تأخذ قرارات كبيرة مثل الحوار مع النظام أو لاستقالة بدون مشاورة الشركاء وبخاصة في ظرف عصيب أي حزب هذا وأي اتلاف وأي ممارسة سياسية والشعب السوري ضايع بين الرجلين






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع المرأة في المشرق والمهجرمقابلة مع د. إلهام مانع
واقع المرأة في المشرق والمهجرمقابلة مع د. إلهام مانع
في الثامن من مارس لانريد وردا ولامدحا - مقابلة مع د.امال قرامي
في الثامن من مارس لانريد وردا ولامدحا - مقابلة مع د.امال قرامي


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,247,253,225
- لم يحصل لنا الشرف يحسن
- حكاية حاكم خرافي
- بشار النموذج السيئ
- اهتراء قناع حزب الله اللبناني
- المعارضة السورية والمعزوفة الروسية الأيرانية
- طائر النقاء في ينتفض في العراق
- خامنئي يجاهد في سوريا
- حلف النظام يقاتل بدون تقية
- هذا وطني فمن انتم
- المشروع الصفوي الحاقد في سوريا والعراق
- الشعب والمعارضة ووعود لم تأتي


المزيد.....




- السنغال: وسيط الجمهورية يدعو الرئيس إلى الحديث للمتظاهرين وس ...
- 08 مارس يوم الكفاح من أجل  تحرر النساء من الاستغلال الرأسمال ...
- خالد علي: استمرار تدابير د. حازم حسني بعدم مبارحة منزله.. وأ ...
- الوباء يدفع التلاميذ الفقراء في المكسيك إلى العصر الرقمي
- بيان القطاع النسائي للنهج الديمقراطي – جهة البيضاء سطات- بمن ...
- صوت الانتفاضة العدد 328
- العدد الجديد “400” مع جريدة النهج الديمقراطي بالأكشاك
- لندن المدينة الأولى بالعالم للمليونيرات.. فماذا عن الفقراء؟ ...
- بيان “نساء الانتفاضة” بمناسبة يوم المرأة العالمي- الثامن من ...
- تبون يعزي زعيم البوليساريو


المزيد.....

- الحركة الاجتماعية بين التغيير السلمي وراديكالية الثورة / زهير الخويلدي
- النظرية والتطبيق عند عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فتيات عدن في مواجهة الاستعمار البريطاني / عيبان محمد السامعي
- أسباب ثورة 14 تموز 1958، (الوضع قبل الثورة)* / عبدالخالق حسين
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - الجزء الثاني / احمد حسن
- دفاعا عن الماركسية - ليون تروتسكي - مقدمة جوروج نوفاك / احمد حسن
- من تدويناتي بالفيسبوك / صلاح الدين محسن
- صفحات من كتاب سجين الشعبة الخامسة / محمد السعدي
- مع الثورة خطوة بخطوة / صلاح الدين محسن
- رسالة حب إلى الثورة اللبنانية / محمد علي مقلد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - رابح عبد القادر فطيمي - المندبة كبيرة والميت فأر