أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - محمد رجب التركي - استراتيجية الحارة المزنوقة














المزيد.....

استراتيجية الحارة المزنوقة


محمد رجب التركي

الحوار المتمدن-العدد: 3967 - 2013 / 1 / 9 - 03:56
المحور: اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي
    


لان الاخوان المسلمين وحلفائهم من جماعات التأسلم السياسي لايملكون اي استراتيجية لترقية حياة الانسان المصري فقد نجحوا في دفع جميع القوى الوطنية والمدنية إلى خانة رد الفعل وذلك باتباع استراتيجية الحارة المزنوقة حيث يصدر محمد مرسي ( اول رئيس غير شرعي بعد الثورة ) بعض القرارات او يصرح احد قيادات الاخوان بتصريحات غير مسئولة وغير مقبولة فتتحرك قوى المعارضة الوطنية والمدنية كرد فعل لهذة القرارات وتسعى للحشد الجماهيرى ضدها .

وردود الفعل هذة هى افعال يمكن دائما صدها وتحضير قوى مناوئة للوقوف فى وجهها من ميلشيات اخوانية او جماعات موالية للاخوان مثل حركة حازمون ( نسبة الي حازم ابو اسماعيل ) فينجح التيار الاخواني ومن يدور في فلكة فى ضبط موجات الحوار على أرضيته والحفاظ على أسبقيتهم وانتظار رد الفعل من التيارات الأخرى ....انها سياسة عامة بعتمدها جماعة الاخوان المسلمون ويتم تطبيقها فى كل مكان لأن الأسهل دائما الحوار على أرضية يعرفون دهاليزها أكثر من غيرهم. والأهم من ذلك ان استراتيجية الحارة المزنوقة هذة هي مسألة حياة أو موت للتغطية على غياب قدرتهم على التعاطى مع القضايا الاقتصادية والمالية والاجتماعية والتي تمس حياة المواطن حيث أصبحت قضايا مثل خلق فرص العمل والعلاقة بين الأجور والأسعار والأمن والرعاية الصحية والقضاء على الفساد والمحسوبية وتطوير آليات عمل الهيئات والمؤسسات وتطوير التعليم وتوفير السكن ..وغيرها اصبحت من القضايا خافتة الصوت مقارنة بمشروع تطبيق الشريعة

ولهذا فان علي القوى الوطنية والمدنية اليوم أن تدرك أن عليها الإمساك بزمام المبادرة اي أن تتحرك من حيز رد الفعل إلى حيز الفعل... وأن تدفع الحوار والجدل المجتمعى فى اتجاه نقاش القضايا المالية والاقتصادية والاجتماعية التي تمس حياة المواطن دون الانزلاق إلى الفخ المنصوب من قبل الإسلام
السياسى







قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني
حول آفاق ومكانة اليسار ، حوار مع الرفيق تاج السر عثمان عضو المكتب السياسي - الحزب الشيوعي السوداني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- مصر.. بين الماضي والحاضر وطموحات المستقبل .الجزء (2)
- مصر.. بين الماضي والحاضر وطموحات المستقبل
- انعاش الذاكرة لمصرية..مخاطر الدولة الفاشية
- المتأسلمون يبدأون هجومهم
- انتخابات الرئاسة بين الانهزامية والمقاطعة والامل والمشاركة ؟ ...
- من سأنتخب لرئاسة مصر ؟؟
- تبرع اهل القبور وادارة اهل القصور
- التخوين والتكفير ليست من الديموقراطية
- دولة المواطنة هي الحل
- الجيش لايستطيع قتل الشعب كلة
- هل سينجحون فى خداع المصريين مرة اخري؟
- شعب الفول ..وانعاش الذاكرة
- انا من احفاد هؤلاء النساء
- المستقبل بعد الثورة بين التفاؤل والتشاؤم
- الخروج داخل الحدود - مفتاح الحل
- دين الدولة .. التدين الكاذب
- انترفيو غريبة
- مصر الحديثة ..والوعي المطلوب
- مشروع نهضة مصر - الجزء السابع
- مشروع نهضة مصر - الجزء السادس


المزيد.....




- بلينكين: إعلان إيران عن تخصيب اليورانيوم -استفزازي-
- السعودية.. الهيئة العامة للغذاء والدواء توضح حقيقة وجود كحول ...
- بايدن يعلن أن -الوقت حان لإنهاء أطول حرب لأميركا- في أفغانست ...
- المفوضية الأوروبية تحدد خططها المالية لمواجهة تداعيات كورونا ...
- المفوضية الأوروبية تحدد خططها المالية لمواجهة تداعيات كورونا ...
- المبعوث الأمريكي يدعو اليمنيين الى استغلال اللحظة والعمل للو ...
- كاشفة عن الخسائر... -داخلية- كردستان: هجوم أربيل استهدف قاعد ...
- الوساطة الجنوب سودانية: استئناف التفاوض بين حكومة السودان وا ...
- بارزاني: المسؤولون عن قصف مطار أربيل ومعسكر بعشيقة سيحاسبون ...
- صفارات الإنذار تدوي إحياء لذكرى قتلى معارك إسرائيل


المزيد.....

- في العنف: نظرات في أوجه العنف وأشكاله في سورية خلال عقد / ياسين الحاج صالح
- حزب العمل الشيوعي في سوريا: تاريخ سياسي حافل (1 من 2) / جوزيف ضاهر
- بوصلة الصراع في سورية السلطة- الشارع- المعارضة القسم الأول / محمد شيخ أحمد
- تشظي الهوية السورية بين ثالوث الاستبداد والفساد والعنف الهمج ... / محمد شيخ أحمد
- في المنفى، وفي الوطن والعالم، والكتابة / ياسين الحاج صالح
- مقالات إلى سميرة (8) في المسألة الإسلامية / ياسين الحاج صالح
- ثلاث مشكلات في مفهوم الدولة / ياسين الحاج صالح
- العرب التعليم الديني والمستقبل / منذر علي
- الدين والتجربة الشخصية: شهادة / ياسين الحاج صالح
- المناضلون الأوفياء للوطن والمحترفون ل (اللا وطنية) من أجل ال ... / محمد الحنفي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , الديمقراطية والعلمانية في المشرق العربي - محمد رجب التركي - استراتيجية الحارة المزنوقة