أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شجاع الصفدي - ليت الريح لم تهمد














المزيد.....

ليت الريح لم تهمد


شجاع الصفدي
(Shojaa Alsafadi)


الحوار المتمدن-العدد: 3703 - 2012 / 4 / 20 - 21:14
المحور: الادب والفن
    



هناك ، في قرية قرب رام الله
لم تكن الأشياء عاديّةً
كان النرجسُ سحابًا
والوردُ يلف البيوت لتستكين
لعشاقٍ آثروا عنها الغياب .
هناك ، فلاحةٌ فاتنةٌ تمضي بثوبها المطرّز
نحو العيْنِ تحمل جرار الماء
تملأها شهدَ أحلامها
ليرتوي البعيد ، ويمضي إلى الأحباب .
يمضي بقافلة الأماني نحو قريتها
سرابا تلو سراب.
هناك ، في الطريق المستحيلِ إلى رام الله
غفا المسافرُ متعبًا حتى أذّن الديكُ
فانتفض كممسوسٍ بالمواعيد يصرخ :
هل تأخرتُ ؟ ، هل فاتني شهدُ العيْن ؟
هل ذهبت سدىً خطاي المستحيلة ؟
غفوْتُ ؟
أيا ليت الريحُ لم تهمد
ليت الله أنفذ الموعد .
لم تعد هناك !،
الآن في قرية قرب رام الله
يسكنُ البيْنُ وأشباح الغائبين
أطلالٌ على الطرقات
أنّاتٌ على الشرفات
حتى كروم الدار قد جفّت
والعينُ كسّرت كل جرارها
وشهدُ مدامعها أخلف الميعاد .
قربها هناك ، قربها هنا ، سكن البعيدُ روحَ العيْن
تلبّسها بالبكاء
هناك يا رب قرب رام الله
دفن الغريبُ الحلمَ
وأوصد الأبواب .
هناك ذوت الورداتُ
و لم يبق من أثر
سوى خيوط نسجتها أصابعُ الفاتنةِ
على جدار الدار
رسالةً للمسافر الذي يصارع الريح
مدركا أن لا أحد في الانتظار :
الوردُ امتثال الرؤى للحقيقة
الوردُ ، نوافذ الحالمين بغفوةٍ على هدب الغيم
الورد مفاتيح الصباح حين يبلل الندى شفاه العاشقين
الوردُ حبنا وإن مسّه الاحتضار .



#شجاع_الصفدي (هاشتاغ)       Shojaa_Alsafadi#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع د. علي بداي حول التلوث البيئي والتغيير المناخي، اسبابهما وتاثيراتهما على الارض الان ومستقبلا
حوار مع الكاتب الروائي البحريني احمد جمعة حول الادب الروائي في المنطقة العربية ودوره في قضايا اليسار


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- انتصرنا !! ، وأمرنا لله
- حالة حب
- خمس على هامش الوطن (ج7)
- ليتك لم تكن أنت
- أيلول المع والضد
- خمسٌ على هامش الوطن(ج6)
- الفصائل الفلسطينية وأزمة المصداقية
- خمسٌ على هامش الوطن(5)
- عند انعطاف البحر على الصواري
- التجربة الماليزية بطابع فلسطيني
- المصالحة الفلسطينية بين الفرحة والتوجس
- سامحنا يا فيكتور
- ربيعٌ يشتاق لنزف الوردة
- لعبة تحرير الأخبار
- خمسٌ على هامش الوطن(4)
- صراع المثقفين وعجز المسؤولين
- أيّنا يا حبُ سيمضي للنهاية ؟
- أيها الكبير :هل استثنيت أحدا ؟
- خمسٌ على هامش الوطن(3)
- شوكة الغرباء -نص نثري


المزيد.....




- فنانون سوريون يتبرعون لضحايا الزلزال
- الحائز على الاوسكار الممثل رامي مالك يقتحم هوليوود بشراسة:اع ...
- السينما الوجودية إنغمار بيرغمان نموذجاً
- كلاكيت: الناقد الذي انصرف للسينما فقط
- مصر.. الأزهر يعلق على كاريكاتير شارلي إيبدو -الشامت- بزلزال ...
- -مخطوطة ابن بطوطة السرية-.. محاولة جديدة لإعادة قراءة الرحال ...
- كتاب الزلازل: حقيقتها وآثارها تأليف شاهر آغا
- أمير الشعراء: 5 شعراء جدد في حلقة الليلة
- الآثار والمتاحف في سوريا تنشر تقرير المواقع المتضررة
- فنان مهاجر يضفي لمسة ملونة على جدران الأحياء الفقيرة في موري ...


المزيد.....

- ترجمة (عشق سرّي / حكاية إينيسّا ولينين) لريتانّا أرميني (1) / أسماء غريب
- الرواية الفلسطينية- مرحلة النضوج / رياض كامل
- عابر سريرة / كمال تاجا
- رواية للفتيان الجوهرة المفقودة / طلال حسن عبد الرحمن
- كناس الكلام / كامل فرحان صالح
- مقالات الحوار المتمدن / ياسر جابر الجمَّال
- الشعر والدين : فاعلية الرمز الديني المقدس في الشعر العربي / كامل فرحان صالح
- (تنهيدة الكامل (مشى في أرضٍ لا زرع فيها / كامل فرحان صالح
- نجيب محفوظ وأحلام فترة النقاهة دراسة بين المؤثرات النفسية وا ... / ياسر جابر الجمَّال
- خاطرة وفكرة (ب) / ياسر جابر الجمَّال


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - شجاع الصفدي - ليت الريح لم تهمد