أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - آيا برجاوي - قِراءات -1-














المزيد.....

قِراءات -1-


آيا برجاوي

الحوار المتمدن-العدد: 3534 - 2011 / 11 / 2 - 17:47
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


هي قِراءات أستوحيها من هذا الواقع..فأتسارع لكتابتها كي يُستفاد مِنها يوماً ما..



*المفردات نحن من خلقناها لكي تناسب طبيعتنا الإنسانية وفلسفاتنا.فليس كل ما يقال هو الحقيقة بحد ذاتها..فحتى معظم ما يُسمى بالحقائق نحن خلقناها لكي تناسبنا وتكون كما نريد وليس كما يجب أن تكون..


*حياتُنا محاطة بدائرة من الأوهام..تلك الأوهام لم تأتي هكذا,بل نحن من جعلناها تأتي لانجرافنا نحو ما يناسب رغباتنا..


*التعمق بالمفردات وإعطاء أنفسنا الحق في السؤال يجعلنا ندرك مدى خرافة وجود الله..


*ولأننا اكتفينا بالانبهار وقراءة ما أجبرونا على قراءته فقط,أصبحنا نبحر في بحر الجهل والخرافات..


*سُحقت ثقافتنا الفكرية لأننا اكتفينا بقراءة المعروف وحفظه دون محاولة قراءة ما خلف الكلمات..


*الأمل وهــم نعطيه لذاتنا التي عاشت بين ربوع أحلامنا


*الانتظار بدون عمل هو نوع من أنواع العبودية فالأفضل أن يسعى الإنسان لنيل الشيء بدلاً من انتظاره على طبقٍ من وهم.

*الواقعية لا تعني المنطقية ونحن في أعمالنا الدائمة نتعامل بطريقة واقعية,إذ أن الواقع هو الذي يجبرنا على القيام ببعض الأعمال وليس المنطق,فالواقع أقوى من المنطق بكثير.

*هَكذا نَحنُ غَيرْ مُتصالحينَ مع ذاتِنا..حائرينْ حَزينين..مُحاطين بأسوارْ الماضي
لن نفرح ولن نَسعدْ إِلا..بأن نحقق التصالح مع ذاتِنا

*نَقومُ باضطهاد أنفسنا..ونقومُ باضطهاد الغير
لقد حانَ الوقت أن نسحق تِلكَ الدِكتاتورية التي قمنا بتوجيهها لذاتِنا وغيرنا.
فمن يُحلل لنفسه السؤال عن أي شيء..سيسعى دائما لاكتشاف ذاته واكتشاف كُلْ شَيء حَوله..فلقد حان وقت خَلع ذاك الرداء الأسود عن عقولنا



القناعة كنزٌ يفني عند الأذكياء..فمبدأ القناعة كنز لا يفنى..يقام عند الأغبياء فقط*

*البَعض..يرفعون من قيمة أنفسهم..لكي يجعلوا لنفسهم مكانة من لا شيء..يلجأون للتوهيم والتفاخر بِـ لا شيء..


*الإِنسانْ أكثرْ شيءْ ناجِحْ بِهْ هُـو تَحملْ وبعدها تَقبلْ الخَديعة..فالخديعة تُعطيه راحة نَفسِية رَهيبـة!!

*الفلسفة العظيمة تأتي في لحظة عدم إدراك للتعمق والكشف..فهي تأتي في لحظة شفافية و واقعية دون الاختلاط بخلق الكلمات.


*لو كانَ انتماء الشعوب لِـ القوة والعلم والعمل بقدر انتماءهم لـ الأحلام والمجاملات والبكاء لكنا الآن تحررنا من كل أنواع الدكتاتوريات الغبية.


*الكبت وضغوط المجتمع أدى إلى سحق الكثير من الحقائق وأدى إلى تشويه الصورة الحقيقية لدى الكثير من الأمور..
فمعظم الأمور التي نتوهم أنها حقيقية هي ليست حقيقة بشكل كامل.

الحَياة جَميلة..عِندَما تَكتَشِفْ الحقائِقْ التي كُنتَ تَعتقدْ أنَها,قاتِلة.*


*سيسقط كل الحكام,ولن تسقط الشعوب الحمقاء التي تعتبر نفسها شريفة ذكية رائعة


*كُن فيكون..عِبارة يراها البعض واقعية أكثر بكثير من النظريات العلمية التي تحمل دلائل كثيرة تؤكد صحتها..وبالمقابل لا يوجد دليل واحد يؤكد صحة-كن فيكون-..


*كل شخص..يمثل مشروع إرهاب..
الأرهاب ليس فقط بسفكْ الدماء..إنما هو يكمن في الممارسات اليومية أيضا..


*النصائح الحقيقية والتي نعمل بها...هي تلك النصائح النابعة من تربيتنا لذاتنا...لا من تربية الاخرين...


*الديمقراطية لا تسير في دماء العرب إنما تسير على دماء العرب..

*الحرية لن تتحقق بسقوط نظام معين انما الحرية تكمن بسقوط الغشاء الموجود حول العقل..


تحياتي






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
طارق حجي مفكر علماني تنويري في حوار حول الحداثة والاسلام السياسي والتنمية وحقوق المرأة في بلداننا
رشيد اسماعيل الناشط العمالي والشيوعي في حوار حول تجربة الحزب الشيوعي العراقي - القيادة المركزية


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- المرأة والرجل هما إنسان
- ثلاثة كلمات
- لإنكَ إنسان


المزيد.....




- شاهد: مظاهرة للشرطة الإسبانية في مدريد ضد إصلاح قانون أمني
- مقتل ثلاثة مدنيين بانفجار في مدينة منبج في شمال سوريا
- -أوميكرون- والموجة الرابعة .. دعوات لإجراءات أكثر صرامة في أ ...
- بوندسليغا: بايرن يحافظ على الصدارة وهالاند يقود دورتموند إلى ...
- أنباء عن قتلى سودانيين في معارك مع الجيش الإثيوبي في منطقة ح ...
- إسرائيل تمنع دخول الأجانب من جميع الدول بسبب سلالة -أوميكرون ...
- صحيفة: شركة فرنسية خرقت حظر تصدير الأسلحة إلى ليبيا
- رعب وترقب حول العالم: «أو ميكرون» يجدد مطالب عدالة توزيع الل ...
- المزارعون في تشاد يشتكون من أن حصادهم لهذه السنة أقل من المع ...
- واشنطن تدعو لعقد مفاوضات في إثيوبيا


المزيد.....

- نعمةُ آلمعرفة فلسفيّاً / العارف الحكيم عزيز حميد مجيد
- الفلسفة من أجل التغيير الثوري والنهوض التقدمي الديمقراطي في ... / غازي الصوراني
- حوار مع فيلسوف عربي / عبدالرزاق دحنون
- الذات عينها كآخر في فلسفة التسامح والتضامن / قاسم المحبشي
- خراب كتاب عن الأمل / مارك مانسون
- فن اللامبالاة / مارك مانسون
- كتاب أربعون / أحمد الشقيري
- جائحة كورونا وإعادة انتاج الحياة الاجتماعية تأملات سوسيولوجي ... / محمود فتحى عبدالعال ابودوح
- تأملات فلسفية وسينمائية / السعيد عبدالغني
- حوار مع جان بول سارتر حياة من أجل الفلسفة / الحسن علاج


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - آيا برجاوي - قِراءات -1-