أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - المناضل-ة - أفغانستان : الامبريالية في ورطة














المزيد.....

أفغانستان : الامبريالية في ورطة


المناضل-ة

الحوار المتمدن-العدد: 3167 - 2010 / 10 / 27 - 10:15
المحور: اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم
    


ايفان لومتر


بقصد الرد على تنامي معارضة الرأي العام الأمريكي، صرح باراك أوباما أن إستراتيجيته في أفغانستان الساعية إلى تهيئ الانسحاب الأمريكي في يوليو 2011 "لم تفشل لحد الساعة". انه تفاؤل ظاهري يناقض الواقع. يردد أوباما تصريحات الجنرال بيترايوس قائد قوات حلف شمال الأطلسي الذي قال إنه "استأنف الهجوم" بشن عملية " ضربة التنين" بواسطة معركة قاندهار في منطقة البتشون جنوب البلد. كان متوقعا أن تبدأ هذا الهجمة في فصل الربيع و ليس تأجيلها غير تعبير عن وضع غير مستقر يتزايد إفلاتا من حلف الشمال الأطلسي كما من حكومة قرزاي الألعوبة.

أما انتخابات 18 سبتمبر، التي أُريد أن تكون تعبيرا عن الإرادة الديمقراطية لدى الحكم ، وحتى تعبيرا عن سلطته، فلن تُعرف قبل 31 أكتوبر. وقد ساد بها مرة أخرى التزوير و الفساد. و جرت تحت ضغط حركة طالبان مقاطعتها بشكل واسع. و يبدو ان نسبة 40 بالمائة من المشاركين مبالغ فيها.

و بقصد إضفاء مصداقية على السياسة الأمريكية التي تدعي نقل زمام الأمور إلى جيش أفغانستان وشرطتها، أقدم قرزاي على إغلاق ثماني شركات خاصة أجنبية من 52 شركة تعمل على التراب الأفغاني في ظل قوات الاحتلال. كما عين 68 عضوا بالمجلس الأعلى للسلم، المكلف بالتفاوض حول انضمام عناصر من طالبان باسم "المصالحة الوطنية". هذه تحركات سياسية لن تحجب أن التصعيد العسكري الأشد ضراوة يغرق البلد في الفوضى. و يدفع السكان المدنيون ثمنا باهظا أكثر فأكثر، و تتزايد كانت خسائر الأمريكيين التي كانت في العام 2010 هي الأفدح منذ اندلاع الحرب. وهذا في أحد أفقر بلدان العالم مع نسبة أمية و أمل في الحياة هي الأكثر انخفاضا.

و يتدهور الوضع في المنطقة برمتها. وتؤدي ضربات الطائرات بلا ربان التابعة لوكالة الاستخبارات الأمريكية ضد معاقل طالبان في منطقة شمال وزيرستان الباكستانية إلى مفاقمة التوترات.. انه وضع عدم استقرار متنام و قاتل يغذي الحقد ضد القوى الامبريالية التي كانت مساعداتها بوجه مأساة الفيضانات هزيلة بشكل ماساوي. وتستفيد حركة طالبان من هذا الوضع. وقد أكد الأمين العام لحلف الشمال الأطلسي، راسموسن، في استجواب مع الصحيفة الاسبانية ABC: " أن قوات حلف الشمال الأطلسي ستبقى" الوقت اللازم لإنهاء العمل" و أن "الهزيمة ليست خيارا، سننتصر" أيا كانت الكلفة البشرية و المالية. و كل يوم تكلف المشاركة الفرنسية في الحرب وحدها 1,3 مليون يورو. كفى من هذه القذرة، ولتغادر القوات الامبريالية أفغانستان  !

ايفان لومتر

تعريب: المناضل-ة






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,246,750,177
- مميزات الحالة السياسة، ومهام الاشتراكيين الثوريين
- عبودية خادمات البيوت وجه لهمجية الرأسمالية التابعة
- الدولة الإسبانية: مواصلة التعبئات حتى سحب سياسات أرباب العمل ...
- مقابلة أوليفييه بوزانسونو مع جريدة لومانتيه
- فرنسا: لنبرهن على ان الشارع هو الذي يحكم
- على هامش وفاة أمين عام الاتحاد المغربي للشغل : النقابة العما ...
- أزمة من طراز 1929 بوتيرة بطيئة ؟
- أي آفاق لصعود النضالات بأوربا؟
- النساء و أزمة الحضارة
- العدد 29 من جريدة المناضل-ة في الأكشاك / الإفتتاحية و المحاو ...
- من أجل حركة مناهضة للوجود العسكري الامبريالي
- استجلاء أبعاد علاقات الشمال/الجنوب أسس تضامن بين المواطنين/آ ...
- اشتداد الأزمة على نضالية الشغيلة، ودور الثوريين
- اقتصاد المغرب في مهب الأزمة الرأسمالية العالمية
- مناهضة الرأسمالية و العدالة المناخية
- ارنست ماندل 1923- 1995 مسيرة مناضل ثوري الطويلة
- فهم ماضي اليسار الثوري لضمان مستقبله
- خطر العنف ضد النساء يوجد بالبيت أولا
- الأزمة الاقتصادية : النساء بين الهجوم المستَعِر و المهام الم ...
- اليسار العربي- الجزء الثاني، حوار مع جلبير الاشقر


المزيد.....




- فقط 3.8% من سكان العالم لقحوا ضد كورونا و-مناعة القطيع- تحتا ...
- بعد حصولها على نصف ثروته.. طليقة مؤسس -أمازون- تتزوج رجلا د ...
- النووي مصدر 10 في المئة من الكهرباء في العالم لكنه يسبب انقس ...
- شاهد: سهرات راقصة تجريبية في أمستردام للبحث عن كيفية الخروج ...
- النووي مصدر 10 في المئة من الكهرباء في العالم لكنه يسبب انقس ...
- صحيفة: ترامب رفض فرض عقوبات جديدة على شخصيات لبنانية قبل مغا ...
- علماء أمريكيون يبتكرون طائرة مسيرة بحجم الذبابة يمكنها تحمل ...
- في استفتاء ملزم.. ناخبو سويسرا يؤيدون حظر ارتداء النقاب
- لماذا لم يعاقب بايدن ولي عهد السعودية؟ مسؤولة بالبيت الأبيض ...
- بشرى تحكي عن استدعائها للتجنيد مرة.. فيديو


المزيد.....

- طريق 14 تموز / ابراهيم كبة
- بعد 53 عاماً توضيح مهم حول عملية الهروب وطريقة الهروب والمكا ... / عقيل حبش
- إقتصاد سياسي الصحة المهنية أو نظام الصحة المهنية كخلاصة مركز ... / بندر نوري
- بيرني ساندرس - الاشتركية الديمقراطية ،الطريق الذي أدعوا له / حازم كويي
- 2019عام الاحتجاج والغضب في شوارع العالم / قوى اليسار والحركا ... / رشيد غويلب
- إنسانيتي قتلت اسلامي / أمجد البرغوثي
- حزب اليسار الألماني: في الحرية الدينية والفصل بين الدين والد ... / رشيد غويلب
- طلائع الثورة العراقية / أ د محمد سلمان حسن
- تقديم كتاب -كتابات ومعارك من أجل تونس عادلة ومستقلة- / خميس بن محمد عرفاوي
- قائمة اليسار الثوري العالمي / الصوت الشيوعي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار , التحرر , والقوى الانسانية في العالم - المناضل-ة - أفغانستان : الامبريالية في ورطة