أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حامد المظفر - نزهة سليمان














المزيد.....

نزهة سليمان


حامد المظفر

الحوار المتمدن-العدد: 3086 - 2010 / 8 / 6 - 20:04
المحور: الادب والفن
    


وجنتها اليمنى مزدانة بحبة بغداد كوردة لم يُسقها ماء المطر هذه هي نزيهة الممرضة الفنية بمستشفى التويثة للتدرن على ضفاف نهر ديالى عند مصبه بدجلة وسليمان المعلم يجلس يوميا على أرائك مقهى الجسر لينتظر مرور الحافلة التي تقل العاملين بالمستشفى .وفي يوم نقله الإسعاف بعد نزف دموي فاستقبلته نزيهة بالجراحية الاولى وأرقدتهُ بالسرير رقم (1) وفي المستشفى شابات وشباب بعضهم بعيد عن ردهات الجراحية كحمدية ومحمود وكاظم وبرهان يستمعون في التاسعة والنصف من كل ليلة أغاني القبنجي وناظم الغزالي حتى العاشرة موعد الأخبار فتسدل الستائر ويطفئ الضوء .
عبدالصمد مدير المستشفى من الاعظمية يُحبذُّ تعيين اهل الاعظمية من مُعيني المدينة وينقل الموظفين اليها كنزيهة . وحمدي أيضاً طبيب معروف عيادته في الحيدرخانة يُشرف على ردهات الباطنية اما (بلاها) الدكتور الالماني فهو جراح ونطاسيّ حرّيف بجراحة الأضلاع وقص فصوص الرئة .
جاء قرار بإنهاء عقد بلاها بينما ينتظر سليمان العملية الجراحية وتتهيئ نزيهة استعدادا بملازمته عند إجراء العملية فقد خفق قلبها له كما خفق قلبهُ وعند سماع الخبر تطوّعت حمدية وجنّدت مرضى من النساء والرجال يحملون مُبصقاتهم ويوقعوا عريضة بعد ان وقع محمود على الطابع مُطالبين بإبقاء بلاها في المستشفى ولكن تواقيعهم وتظاهرتهم دون جدوى رغم رغبة دكتور عبدالصمد بإبقاء الطبيب الجراحي الالماني ورغم علاقة الأطباء الحسنة بهذا الطبيب وتوتر الوضع بعد سفر بلاها وموت سليمان ولبست نزيهة ثياب الحِداد عليه رغم بياض بشرتها وبروز حبة بغداد المتوردة في وجنتها وجاءت الإجراءات من وزارة الداخلية . طُرد محمود وكاظم وبرهان من المستشفى رغم نَخرعُصيات كوخ في صدورهم وعبثها بصدر حمدية لم يتمكن المدير من عمل أي شئ تجاه مرضاه الذين طُردوا الا ان حمدي الطبيب ابلغ المرضى المطرودين بمراجعته في عيادته بالحيدرخانة ليزرقهم ابر في الصدر تدعى ابر الهواء وأوصى لهم بتقارير طبية على الاستمرار بهذه الابر . لم تحفل نزيهة بحلم يراودها بالزواج من سليمان ولم تصل الحياة الى العريس الملطخ بالدم وبقى نهر ديالى يصب في دجلة والتويثة قائمة .






إطلاق البث التجريبي لقناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
أفلام من أرشيف الحوار المتمدن
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم
قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب ترحب بكم


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,246,666,597
- الإسطوانة والمرأة
- وطار لب الحمار
- الواحد بين الصفر والفارزة
- البرزخ وعينا حسام الصفراوتين
- طيارة من ورق
- حقوق الجرذان
- الكرات الزجاجية الأربع


المزيد.....




- الروخ: الجائحة تؤثر سلبا على الإبداع .. والمغرب يحتاج الفرجة ...
- بالفيديو فنانة مصرية تعبر عن غضبها :-كل ما روح لمنتج بيبص لج ...
- البابا فرنسيس في الموصل: عن راهب ومؤرخ انتظراه طويلاً
- الاتحاد الاشتراكي بزاكورة: - الصدمة كانت قوية-
- صدر حديثًا.. كتاب -سلاطين الغلابة- لصلاح هاشم
- أطباء بلا حدود تطالب بالتخلي عن بعض قيود الملكية الفكرية لإن ...
- تونس: مسرحية تلقي الضوء على معاناة المتحولين جنسيًا في مجتمع ...
- بعد الأردن الشقيق: على من الدور القادم ياترى؟
- الغناء والقهوة والنوم.. طريقك للحفاظ على صحة عقلك
- خالد الصاوي يعترف: عضيت كلبا بعد أن عضني... فيديو


المزيد.....

- ديوان شعر 22 ( صلاة العاشق ) / منصور الريكان
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- في رثاء عامودا / عبداللطيف الحسيني
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- أسأم / لا أسأم... / محمد الحنفي
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزءالثاني / مبارك وساط
- ظلال الاسم الجريح / عبداللطيف الحسيني
- خواطر وقصص قصيرة / محمود فنون
- هل يسأم النهب من نفسه؟ / محمد الحنفي
- قصة المايكرو / محمد نجيب السعد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - حامد المظفر - نزهة سليمان