أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - ئاشتي - جريمة 8 شباط...8 شباط الجريمة














المزيد.....

جريمة 8 شباط...8 شباط الجريمة


ئاشتي

الحوار المتمدن-العدد: 2911 - 2010 / 2 / 8 - 11:41
المحور: اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق
    


التاريخ جرح من دماء وحروف،مثلما هو معيار لبعضهم في الخسة والدناءة،فالجرح يرسم عالمه بحروف دمه كي تكون شاهدة على أصالته،والخسة ترسم عالمها من رداءة الخيانة كي تكون شاهدة على الدناءة،وما بين الأصالة والدناءة برزخ،فالأصالة تعني فيما تعني الإخلاص لقيم الإنسان واحترام كينونته،والدناءة ترمي بكل أدرانها على امتداد حياة الإنسان البهية كي تشوهها.
والتاريخ أرجوحة من الحب والتفاؤل،مثلما هو معيار لبعضهم في الكراهية والقبح،فأرجوحة الحب تحلق في فضاءات لازوردية من التفاؤل،وتبعث الدفء في أوصال الكون المتجمدة خوفا،والكراهية تندثر في مستنقعات الحقد كي تتملى كينونتها القبيحة حين يعلو مد انحطاط القيم،وتطغى على وجه الكون تباشير التشاؤم من غد متفحم.وما بين أرجوحة الحب والكراهية والقبح برزخ،أرجوحة الحب ارتقاء للسماء،والكراهية والقبح اندثار متحقق في البؤس.
وتاريخ جريمة 8 شباط،هو تاريخ معايير الخسة والدناءة والكراهية والقبح استو رثه القائمون عليها من صفحات الحقد الأسود،فتجسد في القتل والاغتصاب والسجن وهدر الكرامة وإهانة الروح الإنسانية والسرقة والتنكيل والتمثيل بالشهداء والتعذيب المتوحش والاستهتار بكل القيم وانتزاع الاعترافات ودفن الأحياء ورمي الجثث في الأنهار ومقابر سرية مثل أقبيتهم،وقد أورثوه للخلف الطالح منهم بكل قباحته،كي يتواصل تاريخهم الذي ينتمون إليه بكل سعادتهم فيه.
وتاريخ 8 شباط الجريمة،ذاكرة من أسفلت،تنفستها مدن وشوارع وأنهار وجداول العراق،ولفظتها قبحا ودما وموتا يوميا،مثلما اعشوشبت بروح مرتكبيها خسة ونذالة،وتبارى القائمون عليها في كيفية إيغالهم بمسالك صنع الموت،فكان الكي،وقلع الأظافر،والتعليق بمروحة السقف،والكهرباء،وبتر الأطراف،وسمل العيون،والتجويع،وعربات الموت،وتناسخ السجون والمعتقلات،والخوازيق،والتعطيش،وكل مسببات الموت المجاني هذه،هي جوهر 8 شباط الجريمة،تلك الجريمة التي يحتاج الوطن إلى عقود من سنوات الحب،والحب فقط،كي يبرأ من سقمها.وتندثر أثارها في بحار من النسيان.
____________________________________________________________
*نشرت في جريدة طريق الشعب يوم 8 شباط






اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
فهد سليمان نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية في حوار حول القضية الفلسطينية وافاق و دور اليسار
لقاء خاص عن حياته - الجزء الاول، مؤسسة الحوار المتمدن تنعي المناضل والكاتب اليساري الكبير كاظم حبيب


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- صدق الشهادة...حجم الاضطهاد
- ظلام الأمية...أمية الظلام
- ابو سعيد ...صحفيٌ من طراز جديد
- انت لوحدك أبهى ...أنت لوحدك أجمل
- خواء الذاكرة ...خواء الروح
- بمناسبة مرور أربعين يوما على رحيل الفنانة سهام علوان


المزيد.....




- سفينة سياحية لـ-فيرجين- مخصصة للراشدين فقط..ماذا يُوجد داخله ...
- زلزال بقوة 6 درجات يهز مدينة ملبورن الأسترالية
- -ليبيا في منعطف حرج-.. أبرز المحطات منذ الإطاحة بنظام العقيد ...
- روسيا تطور بندقية مع ذكاء اصطناعي
- دراجة هوائية تتسبب بانفجار في مترو نيويورك... فيديو
- وزير السياحة الأردني: تراجع في الإيرادات بنسبة 76% والدولة ...
- رصد سيارة مصفحة مجهولة لأول مرة في سوريا... فيديو
- الصين تعلن عن بؤرة جديدة محتملة لانتشار كورونا
- مشاهد مصورة من كاميرات المراقبة لزلزال أستراليا الذي وصف بال ...
- جونسون وبايدن يحددان شرطا للاعتراف بطالبان


المزيد.....

- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 11 - 11 العهد الجمهوري ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 10 - 11- العهد الجمهوري ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 9 - 11 - العهد الجمهوري ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 7 - 11 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 6 - 11 العراق في العهد ... / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 5 - 11 العهد الملكي 3 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 4 - 11 العراق الملكي 2 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 3 - 11 العراق الملكي 1 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 2 - 11 / كاظم حبيب
- لمحات من عراق القرن العشرين - الكتاب 1 - 11 المدخل / كاظم حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - اليسار ,الديمقراطية, العلمانية والتمدن في العراق - ئاشتي - جريمة 8 شباط...8 شباط الجريمة