أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الارشيف الماركسي - على عثمان على - من هو الفدائي














المزيد.....

من هو الفدائي


على عثمان على

الحوار المتمدن-العدد: 2777 - 2009 / 9 / 22 - 08:46
المحور: الارشيف الماركسي
    


ارنستو تشي جيفارا
الفدائي هو مقاتل من اجل الحرية : و هو يمثل الناس في نضالهم من اجل الحرية فحرب العصابات ليست كما يعتقد الكثيرون, حربا ضيقة النطاق تقاتل فيها مجموعات صغيرة جيشا قويا . حرب العصابات هي حرب الشعب كله ضد الاضطهاد الذي يلقاه . و حركة المقاومة هي طليعة ذلك الشعب , و جيش الفدائيين يضم كل سكان المنطقة آو البلد . ذلك هو سبب انتصارهم الأكيد مهما كانت قوة الحكم الذي يريد سحقهم . الشعب هو قاعدة الجماهير و أرضها الصلبة .
ليس بالإمكان تصور تفوق مجموعات صغيرة , مهما كانت منظمة و مسلحة و خبيرة بالمنطقة , على جيش مجهز تجهيزا جيدا إذا لم يساند الشعب هذه المجموعات . و يظهر ذلك من واقع أن كل قطاع الطرق و كل العصابات خضعت في النهاية للحكومة المركزية .
على كل عنصر في جيش الفدائيين , و هو جيش الشعب , أن يتحلى بصفات أفضل جنود العالم .
على الجيش التقييد بالانضباط التام . و كون التنظيم الفدائي خاليا من تقاليد الجيش الرسمية كضرب الحذاء و التحية الرسمية , لا يعني بتاتا عدم وجود انضباط بين الفدائيين . و الانضباط الفدائي يكون داخل كل عنصر .ويولد هذا الانضباط اقتناع الفدائي بان إطاعة رئيسه ضرورية للمحافظة على حياته قبل المحافظة على فعالية المجموعة المسلحة . و إذا كان من الممكن تصحيح أي إهمال بسيط يصدر عن جندي نظامي فان الأمر يختلف بالنسبة للفدائي الذي هو وحدة قائمة بذاتها . و من ثم فان اقل إهمال أو خطاء يكون قائلا . و هكذا لا يجوز لأي فدائي أن يكون مهملا أو أن يرتكب اقل هفوة لان حياته و حياة رفاقه مرهونة بتصرفاته .و كثيرا ما يبدوا لمن هم في الخارج أن الجندي النظامي أكثر انضباطا من أي فدائي . و لكن الواقع هو أن جيش التحرير لا مجال فيه لأي ضعف أنساني ,فليس لدى هذا الجيش وسائل قمع و لا استخبارات , فلا يبقى له إذن سوى أمر واحد هو الانضباط الذاتي ووعي الواجب و تنفيذه . و على الفدائي , بالإضافة إلى انضباطه , وان يكون خفيف الحركة سريع الخاطر .و ليس في الإمكان تصور حرب فدائية ساكنة جامدة . و الليل يعطي مجالا للتحرك . يتحرك الفدائي ليلا و يأخذ موقعا ثم يهاجم و ينسحب . و لا يكون الانسحاب بالضرورة إلى مكان بعيد عن مسرح العملية , لكن يجب أن يكون انسحاب سريعا لان العدة سوف يركز فورا على قواته في المنطقة التي هوجمت .و سوف يبدأ بالقصف الجوي ثم يرسل وحدات خاصة لتطويق المنطقة و أخيرا يرسل جنوده لاحتلال الموقع فلا يجد فيه أحدا . و على الفدائيين خلق جبهة و وهمية أمام العدو . يمكنهم الانسحاب مسافة قصيرة و انتظار العدو ثم ضربة و الانسحاب مرة أخرى مما ينهك جيش العدو إنهاكا بالغا .و الفدائي ينقض من كمينه في اللحظة المناسبة . و عليه أن يعرف المنطقة معرفة جيدة . عليه أن يعرف موقع كمينه و ممرات الانسحاب و بيوت أصدقائه و أعدائه في المنطقة , و أكثر الأماكن أمانا حيث يمكن إخفاء رفيق جريح أو حيث يمكن إقامة معسكر مؤقت . وهذا كله لان جماهير الشعب , نواة قوات الفدائيين , هي وراء كل عملية .إن سكان المنطقة هم الحمالون و المخبرون و الممرضات و مصدر الفدائيين الجدد ,, و باختصار أنهم يشكلون أهم العناصر المساندة للطليعة المقاتلة .و لقد يتساءل الفدائي (لماذا أقاتل ؟) و الجواب المقنع هو :" الفدائي هو مصلح اجتماعي . يحمل السلاح تعبيرا عن احتجاج الأهالي على مضطهديهم و يقاتل لتغيير النظام الاجتماعي الذي يخضع إخوته العزل للفقر و الاضطهاد .انه يقاوم النظام و هو مصمم على إزالة ذلك النظام "











قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الماركسية وحرب العصابات ( 1 )
- لأقل من ثانية..!!!
- الديقراطية الاشتراكية بين النظرية والتطبيق داخل الاتحاد السو ...
- اليوم الاخير للوسواس الخناس
- البرنامج السياسى لمؤتمر البجا
- الجبهة الديمقراطية للطلاب السودانيين


المزيد.....




- حزب التجمع ينعي الكاتب الصحفي حازم منير
- حزب التجمع ينعي الكاتبة جميلة كامل
- تيسير خالد : قانون تنظيم البؤر الاستيطانية يوفر البيئة الخصب ...
- الحزب الشيوعي في كوبا يناقش الاقتصاد والإنترنت عشية انسحاب ا ...
- الحزب الشيوعي في كوبا يناقش الاقتصاد والإنترنت عشية انسحاب ا ...
- الحزب الشيوعي الكوبي يناقش الاقتصاد الإنترنت
- قوى اليسار الفرنسي تخطط للانتخابات الرئاسية المقبلة
- بيان حزب العمال في يوم الأسير الفلسطيني
- حزب التجمع ينعي المستشار الجليل هشام البسطويسي
- الاشتراكي اليمني يهنئ الحزب الشيوعي الكوبي بإنعقاد مؤتمره ال ...


المزيد.....

- الثورة والثورة المضادة - تشيرنيشيفسكى ، لينين ، تروتسكى / سعيد العليمى
- كرّاس لتتفتح الأزهار، بقلم لوُ تنغ يي، مع ثمانية ملاحق (وثيق ... / الصوت الشيوعي
- المفاهيم النظرية والسياسية وانعكاس امزجة الثورة المضادة فى ص ... / فلاديمير لينين
- رأس المال: الفصل الثالث عشر (64) 9) التشريع المصنعي (المواد ... / كارل ماركس
- بالعربية لأول مرة مراسلات ماركس – فيرا زاسوليج / ثامر الصفار
- انتفاضة أكتوبر و”الشرعية” السوفيتية / ليون تروتسكي
- المؤلف السوفياتي الجامع للإقتصاد السياسي، الجزء الرابع (الاش ... / الصوت الشيوعي
- رأس المال: الفصل الثالث عشر (56) الصراع بين العامل والآلة / كارل ماركس
- لتحريض السياسي و”وجهة النظر الطبقية” / فلاديمير لينين
- رأس المال: الفصل الثالث عشر – (51) الآلات والصناعة الكبرى / كارل ماركس


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارشيف الماركسي - على عثمان على - من هو الفدائي