أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم
إذا لديكم مشاكل تقنية في تصفح الحوار المتمدن نرجو النقر هنا لاستخدام الموقع البديل

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - سيد يوسف - حين تكون سمعتنا بين العالم بونجو














المزيد.....

حين تكون سمعتنا بين العالم بونجو


سيد يوسف

الحوار المتمدن-العدد: 2767 - 2009 / 9 / 12 - 06:28
المحور: المجتمع المدني
    


لا يتصور مصرى يحب بلاده ويحترم تاريخها أن تكون سمعة بلاده بين العالم مثل سمعة دولة الجابون الآن من حيث التوريث السخيف بسيناريو أشد سخفا وسذاجة من ترزية القوانين الذين يسهرون يخططون لسرقة وطن بعد أن باعوا ثرواته وجففوا منابعه وسرطنوا أبناءه بمياه ملوثة وطعام متسرطن.

لا يتخيل مصرى يحب بلاده أن يأتى يوم يتحدث فيه مواطنان من دولة الجابون أنفسهما أن مصر بتاريخها وتراثها مثل الجابون فى الطغيان والتخلف والتوريث، أو يتحدث عربيان أو آخران من أى جنسية أخرى بأن مصر مثل الجابون وبأن على بونجو الجابون قد نسخ منه فى مصر على بونجو مبارك!

على بونجو: هى الكلمة البديلة للتهكم على التوريث والحق أنها للتهكم على نظام بأكمله أثيت فشله لا فى الإدارة فحسب وإنما حتى فى تلفيق التهم للأبرياء والمظلومين وفى تنفيذ مخطط التوريث بكفاءة تضمن له أن يحكم دولة قوية لا فى ذيل الأمم.

على بونجو: هى الكلمة البديلة لمسلسل سخيف طالت حلقاته حتى كشفت المنافقين والهتيفة وأظهرت لنا أن وجوه الحكم ورموزه القدامى – على شراستهم- كانوا يلعبون بقواعد معقولة بيد أن وجوه الحرس الجديد لا يفقهون أساسا معنى كلمة قواعد اللعبة وإنما صارت كلمة التوريث والالتفاف السمج حول نجل الرئيس هى جواز المرور لتبوء المناصب السياسية والمراكز الصحفية المرموقة ومنابر الإعلام المتعددة لا سيما فى الفضائيات – انظروا- الخاصة.

على بونجو: هى الكلمة البديلة التى ما إن تستدعيها الذاكرة حتى تتراءى أمامنا صورة حاكم (عيل) ورث الحكم عن حاكم ظالم وكأن وراثة الحكم نسخ مكررة فى بلدان متخلفة يشترط لها أن تكون ديكتاتورية ولها مصالح مع الاستعمار بصورته العصرية ( المودرن) وانظروا إلى توارد الخواطر الغريب الذى جمع وراثة الحكم فى سوريا، وليبيا، ومصر، واليمن وأخيرا الجابون.

على بونجو: كلمة السر التى تفهم منها حال تخلفنا وهو تخلف بعضه فوق بعض كالجهل والظلمات والأصفار المتعددة التى تمنى بها بلادنا دون كل دول العالم الحر.

على بونجو : هو مرآة نجل مبارك فى مصر على الأقل فى المرحلة الراهنة وللأسف مرآة لا تشرف صاحبها ولا تشرف الناظرين إليها لو كانوا يعقلون وأنى للأغبياء بالعقل؟!

وإن أخشى ما يخشاه الغُُيُر – جمع غيور- أن تكون سمعة مصر بين دول العالم الحر كسمعة على بونجو ...لقد كنا نظن أننا تجاوزنا هذه المرحلة كثيرا لولا أن أخرنا هذا النظام الحاكم الفاشل ووريثه الطامع...يا لخجل المغتربين! ويا لحظ المصريين العاثر أن يكون على بونجو هو مرآة لما سيحدث فى مصر حال توريث الحكم لدى الطامعين واللصوص والمنافقين...حقا إنها صورة تبعث على الخجل.



#سيد_يوسف (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امين
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت الحوار: بيان بدل


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أنفلونزا الخنازير فى مصر نوعان
- هل يستطيع نجل مبارك إدارة الملف الفلسطيني؟
- مناضلو الانترنت
- الشعور العام بإهدار الكرامة
- ما وراء الكواليس فى مسألة التوريث
- حين تحاصرنا الأصفار والفشل
- المرشد إلى غباء لجنة السياسات
- ماذا يحمل الغد لمصر؟
- نحو فهم أعمق لدورة التاريخ
- معايير النجاح والفشل وضرورة الاستثمار السياسى
- مصر زعلانة قوى
- من مفردات البناء الحضارى
- القارعة تحل قريبا من درانا
- من الكلب ؟ ومن صاحب السلسلة؟
- فى ظلال المشهد الفلسطيني واللبناني
- لا أحب الأغبياء
- نعم للجهاد..لا للإسلام!!
- فلتتواروا خجلا....جتكم ستين نيلة
- قراءة هادئة فى قانون الصحافة المصرى
- حقا إنهم حمقى


المزيد.....




- برنامج الأغذية العالمي: لم نتمكن من نقل سوى 9 قوافل مساعدات ...
- قيس سعيد: من أولوياتنا مكافحة شبكات الإجرام وتوجيه المهاجرين ...
- -قتلوا النازحين وحاصروا المدارس- - شهود عيان يروون لبي بي سي ...
- نادي الأسير الفلسطيني: ارتفاع حصيلة الاعتقالات بعد 7 أكتوبر ...
- برنامج الأغذية العالمي يدعو لوقف إطلاق النار في غزة: السرعة ...
- هل يصوت مجلس الأمن لمنح فلسطين العضوية الكاملة في الأمم المت ...
- ترجيحات بتأجيل التصويت على عضوية فلسطين في الأمم المتحدة
- السلطات الفرنسية تطرد مئات المهاجرين من العاصمة باريس قبل 10 ...
- حملة مداهمات واعتقالات في رام الله ونابلس والخليل وبيت لحم
- عباس يرفض طلبا أمريكيا لتأجيل التصويت على عضوية فلسطين في ال ...


المزيد.....

- أية رسالة للتنشيط السوسيوثقافي في تكوين شخصية المرء -الأطفال ... / موافق محمد
- بيداغوجيا البُرْهانِ فِي فَضاءِ الثَوْرَةِ الرَقْمِيَّةِ / علي أسعد وطفة
- مأزق الحريات الأكاديمية في الجامعات العربية: مقاربة نقدية / علي أسعد وطفة
- العدوانية الإنسانية في سيكولوجيا فرويد / علي أسعد وطفة
- الاتصالات الخاصة بالراديو البحري باللغتين العربية والانكليزي ... / محمد عبد الكريم يوسف
- التونسيات واستفتاء 25 جويلية :2022 إلى المقاطعة لا مصلحة للن ... / حمه الهمامي
- تحليل الاستغلال بين العمل الشاق والتطفل الضار / زهير الخويلدي
- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - سيد يوسف - حين تكون سمعتنا بين العالم بونجو