أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الصمد السويلم - بالأرقام الكارثة الصحية والبيئية بسبب الاحتلال والحكم الفاسد















المزيد.....

بالأرقام الكارثة الصحية والبيئية بسبب الاحتلال والحكم الفاسد


عبد الصمد السويلم

الحوار المتمدن-العدد: 2703 - 2009 / 7 / 10 - 08:38
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


تم استخدام (2000) طن من اليورانيوم المنضب خلال الأحتلال الذي قادته الولايات المتحدة الامريكية في 2003 , اضافة الى (320) طن في عام 1991 .- وكنتيجة لذلك تلوث (350) موقعا في العراق خلال عمليات القصف باسلحة التي تحتوي على اليورانيوم المنضب حسب قول نرمين عثمان وزيرة البيئة العراقية , والبلاد تواجه حوالي (140,000) حالة من الأصابة بالسرطان , مع وجود (7000-8000) حالة جديدة سجلت لكل عام ( مجلة CADU في 26 تموز 2007 ) .- تم توثيق استخدام الفوسفور الأبيض (تلفزيون بي. بي. سي تشرين ثاني 2005 ) .- هناك مساحة تقدر ب(1718 ) كيلو متر مربع مقاربة لمساحة مدينة لندن الكبرى ملوثة بألغام أرضية , 30% من القنابل الانشطارية التي استخدمت لم تنفجر ومعظمها الغام صغيرة الحجم سمحت القوات المحتلة بسرقة منتجات اليورانيوم المخزونة قرب مركز التويثة للأبحاث النووية في العراق . وتقدر وكالة الطاقة الذرية ان (10) كغم من اليورانيوم المشع قد سرقت و(200) حاوية ملونة تم أخذها من الموقع هذا المركز كان مراقب بصورة مستمرة وكان يفتش بانتظام قبل الحرب هذه السرقات سببت تلوث على مستوى عال (وكالة الطاقة الذرية , 13 نيسان 2003 ) - يقدر الجيش الامريكي بأنه القى (10,782) قنبلة انشطارية تحتوي على (1,8) مليون قنبلة صغيرة على العراق خلال الحرب واستخدم البريطانيون أكثر من (2000) قنبلة احتوت على (110,000) قنبلة صغيرة . وتقدر الامم المتحدة أن في بغداد وحدها يوجد (8000) موقع أما لخزن الأعتدة أو قنابل أنشطارية , وجميع تلك المواقع تحتاج الى تنظيف (التصادم – منظمة السلام الاخضر ) . (30,000) طن من مياه المجاري غير المعالجة تطرح يوميا في نهر دجلة (التصادم – منظمة السلام الاخضر دمرت المباني التاريخية في بغداد والمناطق الريفية الأخرى ليس بسبب الأعمال الحربية والارهاب فقط ولكن ايضا بسبب التخريب المتعمد والسرقة (منظمة مراقبة المواقع التأريخية ) . اجتثاث بساتين الأشجار المثمرة في الحادثة التي ذكرت في منطقة (دهولية ) في محافظة ديالى وكذلك حرق المزارع . كذلك قطع الأشجار من قبل السكان المحليين الذين لم يتوفر لهم الوقود- وكما تصف مجلة أخبار جنود المارينز رقم 374-mwss والتي نشرت بتاريخ 5/2/2004 بقولها : اتضح المشهد المكتوب للسمفونية التدميرية النارية. حيث أن أصوات احتراق الأعشاب والأشجار الصغيرة تمتزج مع رائحة الدخان الاسود اللاذعة التي ملأت السماء . ومن بين هذه النار الجهنمية يقف اثنان من جنود المارينز المسؤولين عن اشعال النار في المنطقة المحددة بحيث تحولت الى رماد كامل .الحياة في العراق –آذار 2008 مختصر الحقائق منذ زيادة عدد القوات الامريكية في شباط 2006 . ان رجوع اللاجئين في العراق قد برهن بأنه خدعة . أن تحسن الحالة الامنية الذي طبل له الاعلام الحكومي يظهره الصمت والخوف في الشوارع الخالية . أن انخفاض عدد القتلى هو بسبب الاعتقالات الهائلة لأعداد المواطنين والتهجير . وصل عدد المهجرين العراقيين (4,5) مليون شخص منذ عام 2003 .
1- قتل المدنيين : آخر احصائية أجريت من قبل الشركة البريطانية (ORB) والتي نشرت في ايلول 2007 تقول بأن (1,2) مليون عراقي قتلوا في العراق منذ 2003 لاتوجد احصائية متوفرة لتحليل ذلك الرقم ولكن تقرير منظمة (اوكسفام ) يذكر أن 90% من القتلى كانوا رجال . 2- جدران الفصل العنصري : تم تهجير (1,364,978) من سكنة بغداد استنادا الى تقرير منظمة الهلال الأحمر العراقية بعنوان ( المهجرين داخليا في العراق ) المنشور في 27 كانون ثاني . وذلك الرقم يمثل واحد من كل خمسة من عدد سكان بغداد . نصف أعداد المهجرين حدثت خلال عملية زيادة عدد القوات الامريكية و التي اعتمدت على اقامة أميال وأميال من الحواجز الكونكريتية بارتفاعات 3 او 4 أمتار حول المناطق السكنية بحيث تجبر الساكنين في تلك المناطق على الاختيار بين أي من الجانبين عليهم أن يقرروا لغرض حماية انفسهم . واستنادا لمنظمة شؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة (UNHCR) عن لسان المتحدث باسمها (رون ريدموند ) في 8كانون ثاني فأن (2,2) مليون مواطن تم تهجيرهم داخليا وحوالي (2) مليون مواطن خارج العراق . ومن بين كل ستة مواطنين هناك واحد مهجر . معظم المهجرين هم من بغداد المحافظة القريبة ديالى وأصبحوا مهجرين خلال عملية زيادة عدد القوات الامريكية . ويقول بعض البرلمانيين العراقيين أن ذلك هو جزء من خطة لتقسيم بغداد والعراق والتي فشلت لغاية الآن بواسطة توازن أو تعادل القوى على الارض . 3- المعتقلون : اكثر من (60) الف سجين ومعتقل محتجزين في سجون ومراكز اعتقالات أخرى في شهر تشرين ثاني من العام الماضي استنادا الى قول ( كارل ماتلي ) مدير فرع العراق في منظمة الصليب الأحمر الدولية . العددالاكبر من هؤلاء السجناء تم اعتقالهم خلال عملية زيادة عدد القوات الامريكية في العراق . وذلك يرتبط مع العدد البالغ (24,500)معتقل الذي اعطى من قبل الجيش الامريكي في العراق المعتقلين لديهم في اب 2007 . وهذا يعني 50% زيادة خلال فترة زيادة عدد القوات الامريكية . ومن المعتقد بأن مليوني عراقي قد عانوا من الاعتقال أو الأحتجاز مرة واحدة على الأقل منذ عام 2003 وذلك استنادا الى قول (نيك موتيرن ) مدير منظمة (كونسيو مرزفوربيس ) .هناك (10,000) امرأة عراقية عانت من الأحتجاز والسجن بسبب أعمال الوشاية من قبل القوات لامريكية منذ 2003 . وتستمر اعتقالات النساء من قبل القوات الامريكية بدلا عن اقربائهم من الرجال .. وخلال الاثني عشر شهرا التي سبقت الأنتخابات المحلية كانت هناك حملة شرسة من الاعتقالات الكبيرة على طول وعرض البلاد , وهي مستمرة لحد الآن , وهؤلاء الذين خرجوا من السجن يحكون عن قصص مرعبة من التعذيب الشديد واخراج الاعترافات الكاذبة بواسطةالتهديدات باغتصابهم أو اغتصاب زوجاتهم , اخواتهم او امهاتهم . وهذا الذي تامله الحكومة في تجميل صورتها لتطبيق عملية القانون والنظام حسب قول (حنا ابراهيم ) في 27كانون ثاني 2009 .التقرير الطبي 16 كانون ثاني 2008 : - لحد 75% من الأطباء والصيادلة والممرضات تركوا وظائفهم منذ عام 2003 واكثر من نصفهم هربوا خارج العراق - القوات المحتلة التي تعمل من خلال الحكومة التي نصبوها حديثا عليهم مسؤوليات بموجب اتفاقية جنيف ولكن تلك المسؤوليات تهمل بصورة روتينية. - ويذكر معهد بروكنيك (Brooking Ins) : ان (2000) طبيب عراقي تم اغتيالهم ( تقريبا كلهم من ذوي الكفاءات العالية والخبرة والتخصص ) و(250) تم اختطافهم . تقريبا نصف اعداد الأطباء العراقيين غادروا البلاد تقرير منظمة اوكسفام حول العراق , 30 تموز 2007 : - (180) مستشفى عراقية من بين (217مستشفى ) تنقصها المعدات الاساسية والأدوية . - ثمانية ملايين عراقي في حاجة الى مساعدات مستعجلة ( أربعة ملايين تم تشخيصهم من قبل (WFP ) برنامج الغذاء العالمي في عام 2006 وأربعة ملايين تم تهجيرهم . - 43% من العراقيين يعانون من الفقر المدقع - 19% من الأطفال يعانون من سوء التغذية في عام 2003, 28% في عام 2007- 92% من اطفال العراق يعانون من مشاكل التعليم بسبب الاوضاع العامة - 17% فقط من السكان المهجرين داخليا يستلمون مساعدات غذائية 51% يستلمونها بين فترة وأخرى , 32% لا يستلمون مساعدات . لاتتوفر تجهيزات كافية من المياه , 50% فقط في عام 2003 , 70% في عام 2007 , 80% بدون نظام تصريف صحي ملائم - أستنزاف العقول , 40% من أفضل المتعلمين وذوي الخبرة العراقيين غادروا العراق- 70% من العراقيين المهجرين داخليا هم نساء . منظمة محكمة بروكسل (براسيل ترسيونال. اورغ ) : - تم توثيق اغتيال (414) أكاديمي عراقي وذلك الرقم يمثل قائمة جزئية . - تم توثيق قتل واغتيال (306) من العاملين في الوسط الاعلامي وذلك الرقم يمثل قائمة جزئية .


منظمة الامومة والطفولة : -


يواجه يوميا حوالي مليوني طفل عراقي من سوء التغذية, عدم توفر المدارس.
- هناك (1350) طفل عراقي معتقل , (950) منهم لدى القوات الامريكية .
- (2500) طفل عراقي يصبح مهجر داخليا كل شهر.
- 28% فقط من الطلاب الذين أعمارهم 17 سنة تمكنوا من أداء أمتحاناتهم النهائية و (40 % ) فقط من هؤلاء الذين أدوا امتحاناتهم تمكنوا من الحصول على درجة النجاح (في جنوب ووسط العراق ) .
- تقريبا (75) الف طفل يعيشون في مخيمات وملاجئ مؤقتة .
- ثلثي الاطفال المهجرين داخليا والبالغ عددهم (220) الف لايذهبون الى المدارس في عام 2007 .
الحكومة العراقية واصوات الطفولة NGO :
- هناك مليون الى مليونين من النساء الأرامل وخمسة ملايين يتيم . يستلم منهم فقط (120) الف مساعدات من الدولة . - هناك (11) الف طفل يعانون من الادمان على المخدرات .
- أن غياب الاهتمام من قبل الهيئات الحكومية وعدم توفر الدعم المادي والانساني يزيد من الاوضاع سوءا , هناك صمت مطبق على حقوق الأطفال العراقيين التي تنتهك كل يوم ... هناك اماكن معروفة حيث يتعرض الاطفال للاعتداء الجنسي كما يقول ( عماد هادي ) مدير منظمة اصوات من اجل الطفولة (NGO) جريدة الحياة . - هناك (1394) مركز صحي عام و(402) مستشفى صحي محلي والتي كانت تعمل بصورة جيدة قبل الحرب , اصبحت الآن مهجورة








قناة الحوار المتمدن على اليوتيوب
نحو يسار عربي جديد حوار مع الباحث الماركسي اللبناني د. محمد علي مقلد
واقع ومستقبل اليسار العالمي والعربي حوار مع المفكر الماركسي الفلسطيني غازي الصوراني


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تركيا والمشروع الأمريكي الجديد في الشرق الأوسط
- تركيا والمشروع الامريكي الجديد
- الفساد الاخلاقي للاحتلال الغير مباشر للعراق
- الفاشيون قادمون
- تاثير الازمة الاقتصادية على العراق
- الانهيار القادم للعراق
- امكانية الانسحاب الامريكي من العراق


المزيد.....




- الداخلية الكويتية تكشف تفاصيل جريمة هزت الكويت في نهار رمضان ...
- آبل تعلن عن أقوى حواسب iPad على الإطلاق!
- شاهد: مطاعم ومتاحف الدنمارك تفتتح لفئة معينة من الناس.. تعرف ...
- حصيلة كورونا في العراق تتجاوز مليون إصابة وهي الأعلى في الع ...
- مالكا ليفربول ويونايتد يعتذران من الجمهور على قرار الانضمام ...
- زوجان تايوانيان يتزوجان أربع مرات خلال 37 يوماً للحصول على ...
- دوري السوبر الأوروبي: كيف بدأ وإلى ماذا انتهى؟
- روسيا تدعو الدبلوماسيين الأميركيين العشرة الذين طردتهم إل ...
- حصيلة كورونا في العراق تتجاوز مليون إصابة وهي الأعلى في الع ...
- زوجان تايوانيان يتزوجان أربع مرات خلال 37 يوماً للحصول على ...


المزيد.....

- في مواجهة المجهول .. الوباء والنظام العالمي / اغناسيو رامونيت / ترجمة رشيد غويلب
- سيمون فايل بين تحليل الاضطهاد وتحرير المجتمع / زهير الخويلدي
- سوريا: مستودع التناقضات الإقليمية والعالمية / سمير حسن
- إقتراح بحزمة من الحوافز الدولية لدفع عملية السلام الإسرائيلى ... / عبدالجواد سيد
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكر والسياسة والاقتصاد والمجتمع ... / غازي الصوراني
- استفحال الأزمة في تونس/ جائحة كورونا وجائحة التّرويكا / الطايع الهراغي
- مزيفو التاريخ (المذكرة التاريخية لعام 1948) – الجزء 2 / ترجم ... / جوزيف ستالين
- ستّ مجموعات شِعرية- الجزء الأول / مبارك وساط
- مسودات مدينة / عبداللطيف الحسيني
- اطفال الفلوجة: اللغز الطبي في خضم الحرب على العراق / قصي الصافي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عبد الصمد السويلم - بالأرقام الكارثة الصحية والبيئية بسبب الاحتلال والحكم الفاسد