أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - شاكر كريم القيسي - التكافل الاجتماعي في مواجهة - كورونا-..














المزيد.....

التكافل الاجتماعي في مواجهة - كورونا-..


شاكر كريم القيسي
كاتب وباحث

(Sha-;-ir )


الحوار المتمدن-العدد: 6523 - 2020 / 3 / 26 - 19:52
المحور: ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات
    


شاكر كريم عبد
عندما لاتتمكن الدولة من توفير مزايا التامين الاجتماعي وتوفير مقومات الحياة نحو مواطنيها في وقت الرخاء. فأكيد انها لاتتمكن من توفيره في وقت المحن. حيث تتطلب الحاجة لمساعدة المحتاجين من المرضى وكبار السن وأصحاب الدخول المحدودة والذين لم يكن لهم دخل محدود او مورد رزق يوفر لهم حد الكفاية. فالتكافل الاجتماعي قد حققه الإسلام بين أفراد الأمة جميعا بعدد من الالتزامات والقيم الشرعية والأخلاقية. ولنا في نبينا الكريم محمد صلى الله عليه واله وصحبه وسلم أسوة حسنة عندما قال لأصحابه من المهاجرين والأنصار ( تآخوا في الله اخوين اخوين) فكان هذا التآخي بما انبثق عنه من ترابط وتكافل اجتماعي وإيثار نادر في تاريخ البشرية كله.
كان هذا التآخي تجربة رائدة في تاريخ العدل الاجتماعي ضرب فيه الرسول الأعظم ( ص) مثلا في مرونة الإسلام وانفتاحه في الظروف المناسبة على اشد صور العلاقات الاجتماعية مساواة وعدلا.
ولا أظن ان الحكومة وأحزابها التي تتشدق بالعدالة الاجتماعية تحت شعارات دينية وإسلامية او غيرها تحلم بالوصول الى شيء من هذه الصورة التي صورها القران الكريم اصدق تصوير بقوله تعالى((وَالَّذِينَ تَبَوَّءُوا الدَّارَ وَالْإِيمَانَ مِن قَبْلِهِمْ يُحِبُّونَ مَنْ هَاجَرَ إِلَيْهِمْ وَلَا يَجِدُونَ فِي صُدُورِهِمْ حَاجَةً مِّمَّا أُوتُوا وَيُؤْثِرُونَ عَلَىٰ أَنفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ ۚ وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ)) الحشر9
ان الإخوة بين المسلمين من أعظم المبادئ التي ارتكز عليها التكافل الاجتماعي في الإسلام. كنا نأمل ان تبادر الحكومة بتوزيع حصة من مفردات البطاقة التموينية وتوزيع بعض المبالغ المالية للمواطنين عن طريق وكلاء المواد الغذائية لسد رمق العيش وسد الحاجات الأخرى. وتهدئة الناس ومواجهة الظروف الصعبة التي يمر بها الوطن والمواطن نتيجة تفشي وباء الكورونا ومنع التجوال الذي استمر طويلا. ولكن للأسف وكأنما هذه الحكومة والطبقة السياسية في آذناهم وقر وعميت قلوبهم وماتت ضمائرهم .
فكانت ردود ومواقف بعض المواطنين من أصحاب الغيرة والشهامة أفضل بكثير من مواقف الحكومة المخجلة حيث توالت المبادرات الشخصية والجماعية من الطيبين من أبناء العراق فأعلنت مجموعة من الأطباء بنشر أرقام هواتفهم وتقديم الخدمة للمرضى عبر الهاتف والبقاء في بيوتهم بدلا من القدوم الى العيادة أوالى المستشفيات على ان يتم التواصل مع المرضى عبر الهاتف لتقديم الاستشارة والمساعدة ومن هؤلاء الأطباء على سبيل المثال لاالحصر الدكتور محمد باقر أخصائي جراحة كسور وعظام والدكتور صفاء كاطع مزبان اختصاص جراحة كلى ومسالك بولية والدكتور علي مجيد اللامي اختصاصي طب أطفال والدكتورة طلا طالب أخصائية نسائية والدكتور هيثم اختصاص جراحة أطفال والدكتور إبراهيم عبود اختصاصي باطنية والدكتور وائل جاسم جراحة الأنف والإذن والحنجرة وآخرين لايتسع المقال ذكرهم نحتفظ بأسمائهم وأرقام هواتفهم.
وهناك من الميسورين من قام بتحضير وجبات طعام وتوزيعها الى العوائل المتعففة في المناطق الشعبية والعشوائيات الفقيرة والمحتاجين الذين يخضعون للحجر الصحي الإلزامي وحظر التجوال ولا يفوتني ان اذكر السيد عادل ابو سيف الذي قام بتوزيع سلات غذائية على مستحقيها وكان لها اثر كبير في نفوس الناس بإعطاء النموذج الحي لهذه الروح الوطنية والاجتماعية الطيبة في الزمن الصعب. وقد لاقت ترحيبا كبيرا مثمنين جهوده الخيرة في مد يد العون اليهم.
وهناك مجموعات شبابية من طلبة الجامعات المتطوعين متخصصين في عمل إجراءات طبية وإرشادات السلامة والوقاية من هذا الفيروس القاتل ومحاربة نشر الإشاعات. كل هذه المبادرات أعطت الأثر الكبير في نفوس الناس بإعطاء النموذج الحي لهذه الروح الوطنية الصادقة والشعور بالمسؤولية في هذا الوقت الذي يتعرض المجتمع لغزوات فيروسية .وهم في بيوتهم يحتاجون الى توظيف المساجد والمراكز الإسلامية والكنائس والجمعيات الخيرية والمواكب الحسينية توظيفا معنويا ودينيا يتكافلون من خلاله في تحقيق قوله تعالى(إِلَّا ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ وَعَمِلُواْ ٱلصَّٰلِحَٰتِ وَتَوَاصَوْاْ بِٱلْحَقِّ وَتَوَاصَوْاْ بِٱلصَّبْرِ) العصر3.
ومن هنا تتضح ضرورة التفكير في تنمية مساحة التكافل المعنوي واستحداث صور اجتماعية جديدة لها بعد عجز الحكومة من تقديم ما ينفع الناس طيلة 17 عاما لكون السلطة الحاكمة ليس لديها رؤية اقتصادية وخطط ناجحة في مواجهة الأزمات والصعاب التي يمر بها الوطن..




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,750,919,587
- العراق ودفع التعويضات: من يدفع لمن؟.
- كفكف دموع رجالك يا وطن.. قد لاح الصباح.
- صوتنا - ثورة- وليس - عورة-
- مهمة الجامعة العربية إدانة واستنكار..!؟
- لماذا ينتفض العراقيون؟!!
- ما الذي تغير الدنيا ام النفوس؟!!
- متى يتعافى الوطن من سقمه ؟؟
- عندما نأخذ من الديمقراطية القشور..
- قطاع غزة ينتخي بالدم للقدس المحتلة...
- تحديات الهوية الثقافية العربية في ظل العولمة.
- اللجان البرلمانية عامل عرقلة لتشريع القوانين ام ماذا؟
- الاقصى يستصرخكم: المجازر الصهيونية لن تتوقف
- خلافاتهم اسباب مآسينا...
- النفط والحرب على الدواعش وفق الرؤية الامريكية للعولمة؟.!!
- هكذا هو قدرنا كعراقيين وعرب ومسلمين.. من شمطاء الى شمطاء..
- عندما تتوقف واشنطن ودول الغرب والدول الاقليمية من دعمها للإر ...
- وماذا يريد الاخوة الكرد بعد..!!
- لا تخلطوا الدين بالسياسة؟.!!
- القادم من الايام لن يكون افضل من اليوم..!!؟
- بمناسبة ذكرى الغزو الهمجي للعراق العظيم.!!


المزيد.....




- هكذا تعيش عائلة الرئيس الأمريكي السابق في العزل المنزلي.. مي ...
- عريس أردني أجرى زفافه في الحجر الاحترازي: التنمر حول الفرحة ...
- كورونا.. تسجيل 3 وفيات و46 إصابة جديدة في الجزائر
- من قال أن لا فوائد لكورونا.. زبون يترك 10 آلاف دولار بقشيشا ...
- من قال أن لا فوائد لكورونا.. زبون يترك 10 آلاف دولار بقشيشا ...
- العراق.. لجنة نيابية تحذر من وقوع -مجاعة- جراء حظر التجول
- حالة طوارئ بالسجون المصرية.. هكذا يواجه المعتقلون خطر كورونا ...
- الصحة الأمريكية تحذر: لا تزوروا أحباءكم… لا تعرضوهم لخطر كور ...
- طيران التحالف يستهدف العاصمة اليمنية ومحافظتي صعدة والجوف
- -أنصار الله- تعلن تحرير 14 من أسراها بعملية تبادل مع الجيش ا ...


المزيد.....

الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - شاكر كريم القيسي - التكافل الاجتماعي في مواجهة - كورونا-..