أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - مسعود محمد - أربيل .. قيادة شابة في مواجهة كورونا















المزيد.....

أربيل .. قيادة شابة في مواجهة كورونا


مسعود محمد

الحوار المتمدن-العدد: 6523 - 2020 / 3 / 26 - 16:23
المحور: ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات
    


أربيل من أقدم المدن المأهولة بالسكان منذ 7000 عام إستنادا الى اليونيسكو تبدو كمدينة أشباح، شوارعها خالية من المارة إلا للحالات الطارئة، فالمدينة مثل كل مدن إقليم كردستان العراق تخضع لمنع التجول في مواجهة جائحة "كورونا".
قيادة شابة تقود إقليم كردستان العراق بعقلية منفتحة وتواجه الأزمات بمفهوم عصري بعيد عن التقليد، بقرارات يلتف الناس حولها بشعبية، وتقبل وتجاوب، وقد برز ذلك خلا أزمة الكورونا فإقليم كردستان يبدو في مواجهة الأزمة بمصاف الدول المتقدمة في مواجهة فيروس يهدد دول كبيرة بالإنهيار، يرأس حكومة الإقليم في هذه المواجهة مسرور البارزاني، 50 عاما، هو الابن الأكبر للرئيس مسعود البارزاني الزعيم الكردي الأبرز في العراق ورئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني ورئيس الإقليم السابق، ويجيد اللغات الكردية والفارسية والإنكليزية بطلاقة إضافة إلى فهمه للعربية. متزوج وله ثلاثة أبناء وابنة واحدة ويعتبر من الجناح الداعي للانفتاح على الغرب في الإقليم وينسب له فتح باب التطوع للنساء في القوات الأمنية وباقي الوظائف داخل الإقليم عام 2004.
لم يأت رئيس حكومة الإقليم الى الحكم من الفراغ، شغل مسرور أدوارا مهمة مع والده حيث انضم كمقاتل في البشمركة وشارك بمعارك ضد الجيش العراقي عام 1988، وفر إلى إيران خلال ملاحقة القوات العراقية له، وهناك أكمل دراسته، وفي عام 1991 عاد إلى أربيل بعد خروجها عن سيطرة بغداد عقب حرب الخليج، ثم سرعان ما سافر إلى لندن وأكمل دراسته في معهد تعليم اللغة الإنكليزية ثم حصل على البكالوريوس في الدراسات الدولية من إحدى الجامعات الأميركية.
عاد عام 1998 إلى الإقليم مرة أخرى وتولى مناصب قيادية مهمة في الحزب مع والده، وانتخب من قبل المؤتمر السنوي للحزب الديمقراطي الكردستاني كعضو في اللجنة المركزية. وفي وقت لاحق من ذلك العام نفسه، أصبح جزءاً من قيادة الحزب الديمقراطي الكردستاني.
في عام 2012، تم تعيينه من قبل والده رئيس الإقليم آنذاك مسعود بارزاني رئيساً لمجلس أمن إقليم كردستان للإشراف على الأمن والمخابرات العسكرية وأجهزة المخابرات الحالية، ضمن ما يعرف بجهاز الأسايش.
بعد يوم واحد من تسمية نيجيرفان البارزاني رئيسا لإقليم كردستان العراق، صوّت برلمان الإقليم صباح يوم الثلاثاء 11 يونيو 2019 لصالح مسرور البارزاني رئيسا لحكومة الإقليم، حيث برز نفسه الإصلاحي والعصري في قيادة الحكومة منذ اللحظة الأولى لتكليفه.
بكثير من الإيجابية تم التعامل مع قرارات حكومة الإقليم في مواجهة وباء كورونا، فمنذ اللحظة الأولى أعطى رئيس حكومة الإقليم الشاب، مسرور البرزاني إشارة إنطلاق إتباع تدابير صارمة في مواجهة الوباء، ومكافحته وذلك عبر خضوع رئيس حكومة إقليم كردستان العراق، مسرور بارزاني، الإثنين 2 مارس، للفحص الطبي الخاص بفيروس "كورونا" المستجد، فور عودته من الأردن بعد زيارة استغرقت يومين.
وقال المسؤول الكردي على حسابه في "فايسبوك" انه خضع فعلا للفحص الطبي، عقب عودته من العاصمة الأردنية عمان، في مطار "أربيل" الدولي، في إطار "الإجراءات الوقائية الخاصة بمكافحة انتشار فيروس كورونا". علما أنه حينها أربيل لم تسجل سوى حالة واحدة لمصاب قادم من إيطاليا.
المواجهة مع "كورونا" تتابعت تصاعديا في الإقليم بقيادة رئيس الوزراء الشاب، الذي ينادي بواجهة الفساد، وتحديث إدارات الإقليم لتكون أكثر عصرية، فاعلنت حكومة اقليم كردستان العراق الجمعة 13 مارس حظر التجول بمدينتين تفاديا لتفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).وذكرت الوزارة في بيان ان الحظر سيبدأ من منتصف ليلة 13 مارس وحتى 48 ساعة داخل مدينتي (اربيل) و(السليمانية).

أتى ذلك بعد ان اعلنت وزارة الصحة بإقليم كردستان في وقت سابق يوم 13 مارس عن اكتشاف ثماني حالات بواقع حالة اصابة بالفيروس في مدينة اربيل مما رفع العدد يومها بعاصمة الاقليم الى ثماني اصابات وسجل يومها سبع حالات جديدة بفيروس كورونا في السليمانية ثاني اكبر مدن الاقليم بينها لشخص عائد من ايطاليا ليرتفع العدد في السليمانية الى 19. وبهذا إرتفع يوم 13 مارس عدد الاصابات المؤكدة في الاقليم الى 27 اصابة مؤكدة بالفيروس بينها حالة وفاة واحدة.

وكانت اللجنة العليا المشكلة لمواجهة الفيروس في اقليم كوردستان قررت مساء الأربعاء 11 مارس منع التنقل بين محافظات الاقليم لمدة اسبوعين في اطار الاجراءات الوقائية لاحتواء فيروس (كورونا).

وقالت اللجنة الحكومية في بيان انه تقرر حظر تنقل المواطنين بين محافظات الاقليم باستثناء الفرق الطبية والدبلوماسية والمنظمات والوكالات التابعة للأمم المتحدة والقوى الامنية والتجار ولأي حالة اخرى تحتاج لموافقة غرف العمليات التي تم تشكيلها في المحافظات والوحدات الادارية المستقلة برئاسة المحافظ او المشرف على الادارة المستقلة.
ألأربعاء 18 مارس، أعلنت حكومة إقليم كردستان في شمال العراق، تمديد حظر التجوال في محافظتي أربيل والسليمانية 5 أيام، وفرضه لأول مرة في محافظة دهوك للفترة ذاتها، لاحتواء فيروس كورونا.

وقال وزير الداخلية بحكومة الإقليم ريبر أحمد في مؤتمر صحفي إن حظر التجوال تم تمديده لخمسة أيام أخرى لغاية 23 آذار/ مارس الجاري. وأضاف أن الحظر سيشمل جميع محافظات الإقليم الثلاثة، حيث سيفرض لأول مرة في محافظة دهوك بدءا من منتصف ليل الأربعاء – الخميس 18/19 مارس.

وبذلك إتخذ الإقليم إجراءات تصاعدية للحد من تفشي الفيروس، كان آخرها فرض حظر التجوال في جميع محافظات الإقليم، كما علقت السلطات دوام المدارس والجامعات الى ما بعد أعياد النوروز، وتم إغلاق الأماكن العامة كالمتنزهات والمقاهي ودور السينما والمساجد.

وكذلك حظر الإقليم دخول الوافدين الأجانب من 13 دولة، ومنعت مواطنيها من السفر إليها، وهي: الصين وإيران واليابان وكوريا الجنوبية وتايلاند وسنغافورة وإيطاليا والكويت والبحرين وفرنسا وإسبانيا، ألمانيا، قطر.
وقام الإقليم بإقفال كل المعابر البرية الحدودية، خاصة تلك التي مع إيران، بما فيها المعابر الغير رسمية، وتم حصر وإحصاء، كل الأسماء التي عبرت من إيران، وتم توجيه إنذار لها، للخضوع للحجر الصحي وهو ما حصل، فوضعت السلطات في كردستان العراق آلافا من المواطنين في الحجر الصحي لإجراء الفحوص الطبية اللازمة عليهم بعد عودتهم من إيران.
مواجهة الفيروس الخطير من قبل حكومة الإقليم أتى متوازيا مع تكريس حالة من التضامن المجتمعي، سعى رئيس حكومة الإقليم الشاب الى ترسيخها في الإقليم،
فاكد رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، السبت 14 آذار، ان حكومته ستواصل اتحاذ التدابير اللازمة لمكافحة فيروس كورونا وتداعياته على اقتصاد الإقليم، داعيا الاطراف السياسية كافة وسكان الإقليم إلى القيام بواجباتها ومساعدة الحكومة.
ووجه بارزاني خطابا متلفزا للرأي العام الكوردستان، تطرق فيه الى الطرق المُتخذة لمواجهة فيروس كورونا، شاكرا الجميع على التزامهم بالتعليمات والإجراءات المتبعة في الاسابيع الماضية للحفاظ على سلامتهم، وان دعمهم وتعاونهم مهم جداً لتعزيز التدابير في احتواء الفيروس.
كما شكر بارزاني اللجنة الوزارية المشكلة لمكافحة كورونا والجهات المختصة لما بذلوه من جهود في وقاية المواطنين، واستمرارهم في تأمين الاحتياجات اليومية للناس والسيطرة على الأسواق، موجها شكره ايضا لوزارة الداخلية وقوات الشرطة والآسايش (الأمن) والوحدات الإدارية وكذلك وزارة الصحة الذين يعملون ميدانياً في تقديم الخدمات للمواطنين.
وعبر عن عرفانه بالجميل لفرق الطوارئ الصحية والأطباء الذي يعرضون حياتهم إلى المخاطر للحفاظ على سلامة الجميع، مبينا ان من الواضح أن اقليم كوردستان، شأنه في ذلك شأن باقي مناطق العالم، يواجه هجمة غير متوقعة تتمثل بفيروس كورونا.
واشار الى ان إقليم كوردستان عمد قبل العديد من الدول إلى اتخاذ الاجراءات والتدابير الاحترازية واصدار التوجيهات الصحية وتخصيص ميزانية والقيام بالخطوات اللازمة للحد من انتشار فيروس كورونا مثل تعطيل الدوام في المدارس والجامعات وتعطيل الدوام في المؤسسات والحد من التنقل في المعابر الحدودية ومنع التجمعات العامة واجراء الفحوصات في المطارات والمنافذ الحدودية.
ونوه الى انه بعد إجراء دراسة للأوضاع قررت منع التنقل بين محافظات الإقليم وبينها وبين المحافظات العراقية الاخرى ، لافتا الى "اننا الان في مرحلة جديدة ويتعين حظر التجول في مدن إقليم كوردستان وبلداته"
كما اشار الى ان حكومته تبذل الجهود كافة وتسعى لحماية أرواح الناس والحفاظ على سلامتهم، مبينا ان كل الإجراءات التي تقوم بها هي لحماية سلامتهم وعلى وجه الخصوص منع التنقل بهدف تقليل التواصل إلى أقصى حد ومن أجل ألا يصاب الآخرون من المصابين.
وشدد بارزاني على انه "نحن مسؤولون عنكم وأنتم مسؤولون عن أرواحكم وأقربائكم ومعارفكم والمواطنين الاخرين لذا فإننا في حال تكاتف المواطنون في عموم مناطق الإقليم مع الحكومة وتم تنفيذ التعليمات سنتمكن من الحد من انتشار هذا البلاء وكلما سارعنا في مساعدة بعضنا بعضاً كلما أسرعنا من العودة إلى الحياة الطبيعية"
واوضح إن هذا الوباء الذي انتشر في اقليم كوردستان وأكثر من 100 دولة قد الحق خسائر بشرية، وحتى الان في الإقليم هناك 28 إصابة فيما توفي شخص واحد، معربا عن التعازي لأهالي الفقيد مع تمنياته بالشفاء العاجل للمصابين كافة.
وعبر بارزاني عن الأسف كون المؤشرات السلبية للأوضاع تبدو واضحة وستتضح أكثر وقد تزيد في الأيام المقبلة، مستدركا انه على الرغم من ذلك فإن بامكان كل شخص أن يلعب دوراً فعالاً في مكافحة الفيروس، داعيا إلى الالتزام بالتعليمات الصحية لوزارة الصحة والقيام بغسل أيديهم باستمرار ولزوم المنازل قدر المستطاع وفي حال الشعور بأي من الأعراض الاتصال بالرقم 122 لكي يتلقوا المساعدات اللازمة.
وبيّن بارزاني إن مخاطر الفيروس على أرواح الناس جدية وكذلك تداعياته على الاوضاع الاقتصادية جدية وصعبة، مستدركا انه يذكّر الجميع "بأننا تعرضنا في السابق إلى مخاطر أصعب وتمكنا من مواجهتها والتغلب عليها والمثال على ذلك هو عشرات المواجهات مع ظلم الدكتاتورية والإرهاب ورغم ذلك انتصرنا لذلك"، معربا عن ثقته "بأننا في هذه المرة ايضاً وبمساعدة بعضنا بعضاً وبالالتزام بالتوجيهات الصحية سنتمكن مجتمعين متكاتفين من التغلب وتجاوز الاوضاع الصعبة".
وطالب بارزاني الجهات ذات العلاقة في الحكومة وأصحاب الأملاك بمراعاة الوضع إزاء أرزاق المحال التجارية المستأجرة وتحمل الخسائر بصورة مشتركة بهدف تقليل الأعباء على المستأجرين.
كما اشار بارزاني الى إن حكومة إقليم كوردستان ستواصل اتحاذ التدابير اللازمة لمكافحة فيروس كورونا وتداعياته على اقتصاد إقليم كوردستان وستضع وتبذل كل طاقاتها لحماية سلامة مواطني إقليم كوردستان وصحتهم، داعيا الاطراف السياسية كافة إلى القيام بواجباتها ومساعدة الحكومة.
تجاوبا مع دعوة رئيس حكومة الإقليم الى التكافل الإجتماعي ، ساهمت العديد من الشخصيات والمنظمات الخيرية في اقليم كوردستان، بالتبرع والمساعدة في حملة مكافحة فيروس كورونا المستجد في الاقليم.
وتعددت اشكال المساعدات المقدمة فكان قسم منها على شكل مساعدات مالية عينية، وقسم آخر كان على شكل تقديم أجهزة ومستلزمات طبية.
وقال محافظ اربيل فرست صوفي في مؤتمر صحفي ان العمل جار على قدم وساق لتجهيز مستشفى يحتوي احدث المعدات والأجهزة الطبية لمعالجة الحالات المصابة بالفيروس.
واكد صوفي ان المشروع سيتم بناؤه خلال اقل من شهرين ويتسع لـ 72 سريرا.
والمشروع الذي تبلغ تكلفة بنائه مليار و200 مليون دينار عراقي، وتبلغ تكلفة الأجهزة مليار و300 مليون دينار عراقي، قد تم التبرع بتكاليف انشائه من قبل المنظمات الخيرية ورجال الأعمال والخيرين في اقليم كوردستان.
رب ضارة نافعة، "كورونا"، أطلقت عصر التضامن الإجتماعي في إقليم كردستان، في ظل قيادة شابة مصرة على العبور بالإقليم نحو العصرنة، ووضعه في مصاف الدول المتقدمة.




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,751,386,019
- كورونا في سوريا .. النظام ينكر والأرقام صادمة
- كورونا ... الشعب الإيراني أكياس رمل لحماية النظام
- حوار مع مسؤول المكتب التنفيذي لمنظمة العمل الشيوعي اللبناني ...
- سهى أنت البشارة
- بطريرك الكرامة والحرية والسيادة والإستقلال
- وليد جنبلاط ... يقاتل وحيدا
- حكايات البحر واللجوء ... سوريا بدها حريه
- المشنوق والحريري شاركوا في فبركة تهمة زياد عيتاني
- ما بين عفرين والغوطة ... أردوغان وأخاه الأسد
- إيران ما بين الواقع والأمنيات
- زناة الليل في حجرة القدس
- جبران باسيل ... المختار
- حتى لا ننسى ... كانت مقاومة شاملة
- أسقطت حكمتك يا حكيم
- هل غيرت ميركل توجهاتها للحفاظ على الكرسي؟
- سيد حسن ... في حارتنا ديك يخطب فينا
- نصر الله ... أسقط القناع
- ما الذي يدفع الكورد للإستقلال؟
- للأمن العام ... لم يخرج من بيننا عميل واحد
- لبنان وسوريا ثورات مغدورة


المزيد.....




- تحذير لسكان نيويورك ونيوجرزي وكونيتيكت من السفر لمدة 14 يوما ...
- هل يصعب فعلا انتقال كورونا بواسطة الهواء؟ خبير بالأمراض المع ...
- القتل بمفعول رجعي
- غرفة الإسماعيلية التجارية تطالب المواطنين بالشراء على قدر ال ...
- أسعار السلع الغذائية في الأسواق اليوم السبت 28-3-2020
- وزيرة التضامن : سنضيف 100 ألف أسرة إلى برنامج تكافل وكرامة
- كوريا الشمالية تطلق صاروخين باليستيين قصيري المدى باتجاه بحر ...
- التحالف بقيادة السعودية في اليمن: اعتراض صاروخين باليستيين أ ...
- جائحة الإشاعات
- بومبيو يكشف حقيقة النوايا الإيرانية في مكافحة كورونا


المزيد.....

الصفحة الرئيسية - ملف: وباء - فيروس كورونا (كوفيد-19) الاسباب والنتائج، الأبعاد والتداعيات المجتمعية في كافة المجالات - مسعود محمد - أربيل .. قيادة شابة في مواجهة كورونا