أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - féminicide.....














المزيد.....

féminicide.....


فاطمة شاوتي

الحوار المتمدن-العدد: 6347 - 2019 / 9 / 10 - 12:13
المحور: الادب والفن
    


féminicide....( مفهوم يعني إبادة النساء لأنهن نساء)

في مُسْوَدَّةٍ غير رسمية...
لا تقبل التداول
اعتقلوا رَحِماً احتضن بُوَيْضَةَ الحب
أزهرت في دُولاَبٍ سري....
وهي تجمع كل الجنسيات
في جغرافيا الجسد...
تُلْغِي العورات كورقة أيلول
تسقط صفراء
على سُرَّةِ لِيلِيتْ....



هي امرأة غزاها الشيب ...
والهجر والحب...
تلتفت أمامها :
ارحلوا من أرحامنا ...
يرحمْكُمُ الله...!
أخرجونا من أجسادكم
وأغلقوا عليكم عوراتنا...!



هي امرأة شعرها الوسادة....
للحفدة والأولاد
شَيْبَاتُهَا ريشة ترسم لوحة البياض
على ظهرها طفلةٌ....
تَحِيكُ أصابعُهَا طائرا رماديا
تقذفه في الهواء
ثم تحلق وراءه بذراعيها وتضحك:
SORORITA/SORORITA...



تارة هي المرأة الخُلاَسِيَّةُ ....
تَلُفُّ الحرير على نهدها
لتطفئ الفُرْنَ
من جسد هندية ...
تصل نهر الدَّانُوب
تغسل دمها من مواد التنظيف...
تَفْتِكُ بِقُرَادَةِ الحب...



تلك امرأة زنجية تسابق الشمس...
تتصدى لنزوة الأدغال
تَتَلَهَّفُ لالتهام حيوان...
كيفما كان
فيلا أو نمراوربما غُورِيلاَّ
وغالبا سُوبِّرْمَانًا آدميا...
فلا تربي القمل في ضفائر البنات...



امرأة من خارج الصين...
تحمل رائحة الصَّنْدَل والتوابل
ودودة القَزِّ
يعشقها هدهد سليمان....
وحُفْنَةُ الأرز المُحَمَّصِ
وبعضُ من حذاء يرسم لقدميها
LES PIEDS NUS
خريطة السور العظيم...
تُعَلِّمُهَا أَلَّا تخدش الأرض...




تلك المرأة ...
أحرقت السنابل وركبت التِّنِّينَ
ثم سافرت في الخرافة...
دون نزوة البطل...



امرأة من جنسية الأَمَازُونْ ...
ينتفخ بطنها بأبجديات العالم
تتحدث كل اللغات...
لكن بالإِ يرُوتِيكْ....
لا تشعر أنها خارج التاريخ....
هي تلك الأم العازبة
تتزوج كل الشعراء والآلهة
المهم أنها امرأة تشبه كل النساء
في الأخوية SOURARITé &

(ا تجاه جديد يضم النساء المناضلات في العالم يناهضن قتل النساء )&





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,518,979,587
- كُورَالُ الحب....
- رقصة النص...
- أَنْفْلِوَنْزَا....
- عندما يبكي الشيطان...
- قاعدة مؤنَّثَةٌ....
- أيها الموت تعالي نلعب...!!!
- جْيُوكَانْدَا الغياب...
- لست صديقي أيها الحب...!
- موَّالٌ لُغَوِي ....
- عندما تضحك القبور .....
- عندما تضحك القبور....
- عنما يكذب التاريخ....
- خُبْزَةُ الشعر....
- أحبها حد الكره....
- مظاهرة ضد الصين....
- قَمْلَةُ الوطن...
- وَرَّاقَةُ الحزن....
- سَنْدَوِيتْشُ الخراب ...
- ليس منشورا...
- سمكة الحب...


المزيد.....




- من هو الممثل والمقاول المصري محمد علي الذي ينتقد السيسي والج ...
- سيد الخواتم: أمازون تختار نيوزيلندا لتصوير مسلسل تليفزوني جد ...
- أزمة سببها اللغة.. رئيس المفوضية الأوروبية تكلم بالفرنسية فر ...
- افتتاح الموسم المسرحي 244 في -البولشوي- مع دومينغو ونيتريبكو ...
- أعلان عن توقيع رواية / نبيل تومي ‎
- بعد أغانيها السياسية... فنانة جزائرية تهاجم منتقديها برسالة ...
- فنان عربي يثير ضجة: من لا يضرب زوجته ليس رجلا
- شعبولا وآخرون.. السيسي يستنجد بالفنانين خوفا من حملة محمد عل ...
- المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي يدخل على خط مراجعة مدونة ...
- -شعر في الشارع-.. حين يلقي شعراء المغرب قصائدهم في الساحات و ...


المزيد.....

- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام
- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - فاطمة شاوتي - féminicide.....