أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نجم الدليمي - عام 1989--عام ناقوس الخطر















المزيد.....

عام 1989--عام ناقوس الخطر


نجم الدليمي

الحوار المتمدن-العدد: 6346 - 2019 / 9 / 9 - 23:39
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


الدكتور نجم الدليمي: عام 1989--عام ناقوس الخطر
اولا..ما هو موقف قيادات الاحزاب الشيوعية العربية من البيرويسترويكا الغارباتشوفية؟
**ان غالبية قيادات الاحزاب الشيوعية قد ايدت وساندت النهج الخياني لغاربوتشوف، باستثناء قيادة الحزب الشيوعي السوري والمتمثلة بالرفيق الراحل خالد بكداش الذي نبه وحذر من خطر نهج غورباتشوف وفريقه المرتد والخائن.
**ان معظم الاحزاب الشيوعية العالمية ومنها العربية قامت بحملة تضامنية، تثقيفية ومكثفة بناء على طلب من غورباتشوف وفريقه بالدعم والاسناد لمشروعه التخريبي والهدام، وتم تنفيذ الطلب وتم التثقيف داخل التنظيمات الحزبية وفي الاعلام الحزبي العلني والسري، الخاص بكل حزب شيوعي.
وكما تم التثقيف من قبل الحركة الشيوعية العالمية وعبر مجلة الوقت (مجلة قضايا السلم والاشتراكية سابقا) بأفكار الخائن للشعب والفكر والحزب غورباتشوف، بهذا النهج الهدام وشعاراته الصفراء ومنها ((التفكير السياسي الجديد،الديمقراطية وحقوق الإنسان والتعددية السياسية، اقتصاد السوق(لم يوضح ما المقصود بذلك، هل اقتصاد السوق الراسمالي، ام اقتصاد السوق الاشتراكي) التجديد والتعجيل والتطوير......وغيرها من الشعارات الكاذبة والوهمية....، انه مخادع بامتياز فهو يقول شيئ ويفكر بشيئ اخر، وينفذ شيئ اخر،انه دجال ومنافق بارع.
ثانياً.. ندوة((بيرويسترويكا عربية))؟!
##اقامت مجلة النهج، المجلة الفكرية ( في وقتها) للأحزاب الشيوعية العربية برئاسة رئيس تحريرها السيد فخري كريم ( ابو نبيل ) ندوة ((علمية)) بالتنسيق والتعاون مع قيادات الأحزاب الشيوعية العربية وكوادرها وبعض ((الماركسيين)) وصدرت ((بحوثهم العلمية)) في عدد خاص من مجلة النهج رقم(23-24) من عام 1989، عام التفكك الحقيقي للاتحاد السوفيتي، وحتى الاعمى وفاقد الحس الوطني والمبدئي كان يدرك خطر ذلك...
##قدم كاتب هذه السطور دراسة بعنوان ( كيف كان الموقف من البيرويسترويكا ) معززة بالأدلة والارقام وحتى بعض الصور، وتم تسليم الدراسة مباشرة للسيد عزيز محمد الرفيق العزيز لابو نبيل، وقبل عقد هذه الندوة البائسة واللاعلمية...... الا ان الدراسة كالعادة رميت في سلة المهملات لانها كانت مخالفة لنهجهم اللامبدئي والخياني من مشروع الحكومة العالمية، مشروع ما يسمى بالبيرويسترويكا الغارباتشوفية السيئة الصيت في شكلها ومضمونها للمدة 1985-1991.
##ان الافكار المطروحة من قبل المشاركين في ندوة مجلة النهج، ليس لها علاقة بواقع الحال الذي يعيشه الشعب السوفييتي وشعوب بلدان اوربا الشرقية، وكانت هذه(( التنظيمات والتحليلات....)) تخلو من العلمية والموضوعية، وكأن هؤلاء يعيشون في كوكب اخر غير الكوكب الذي نعيش فيه نحن جميعا..
كانت..... لديهم مهمة اخرى تخدم هدف الخائن والعميل الإمبريالي غورباتشوف وفريقه المرتد، من اجل خداع وتضليل جماهير احزابهم كما فعل غورباتشوف وفريقه في تضليل الحزب والشعب السوفييتي في وقتها.
ثالثاً.. ماذا قالوا بعض ((المنظرين)) في الندوة المشبوهة؟!
نذكر بعض منها وهي الأتي
###((البيرويسترويكا هي نقلة نوعية ضمن اطار عملية ثورية)). ص30.
###((البيرويسترويكا إضاءة جديدة في الفكر الماركسي --اللينينية)).ص33.
جذري
###((ان نظرية غورباتشوف تجعل عن حتمية انفجار الامبريالية)). ص37.
###((انها ردة توعية جديدة من حلقات التجديد الماركسية -اللينينية)). ص60
###(( هي مواصلة تجديد لثورة اكتوبر الاشتراكية العظمى... هي ثورة حقيقية فكرا وممارسة...... هي ثورة ذات بعد عالمي)).ص100-101.
وكما اطلق بعض المنظرين تسمية ب((عصر البيرويسترويكا)). ص107.
###((البيرويسترويكا اليوم ثمرة لتطور القوى المنتجة في عصر التقدم العلمي)).ص237.
###((البيرويسترويكا تعني الماركسية -اللينينية او الاشتراكية العلمية في نهاية القرن العشرين)). ص247.
###((انهااعادة اعتبار للمشاركين كمنهج نقدي هي بالاساس تحرير للعقل من القوالب الجامدة)).
###وكما اكد البعض((انها تعتبر بحق مواصلة معمقة واساسية لثورة اكتوبر الاشتراكية العظمى، وعملية تصحيح وتجديد عميقة وشاملة للمسيرة الثورية.... ومحاولة جادة للمنهجية الماركسية ولا اصول النظرية تطويرا مبدعا لها.....انها عملية ثورية جذرية.....ولكن هذه العملية اكيدة ونتائجها عظيمة على المدى البعيد)).
رابعاً.. ماذا قالوا الكتاب السوفييت؟
1- يشير الكاتب السوفييتي باميل موستافين ((ان ثمن البيرويسترويكا كان اكثر من 3 ترليون دولار لشراء النخبة الحاكمة من قيادة وكوادر في الجيش وجهاز امن الدولة وقوات الداخلية واعضاء البرلمان وقيادات المنظمات الشبابية والطلاب والمهنية......))
2-يوكد بوستوفسكي ان(( ما لم يستطيع هتلر من انجازه في حربه العدوانية ضد الشعب السوفييتي خلال المدة 1941-1945 فان البيرويسترويكيين -الديمقراطيين، اليوم انجزوا ذلك بذكاء كل من ممثلي اقتصاد السوق والمافيا والخونة من قيادة الحزب وبعض كوادره واعضائوه والطابور الخامس الذي تم تشكيله على يد وكالة المخابرات المركزية الأمريكية (سي،اي،ايه).
3--في 13 أيار من عام 2005 وبمناسبة 20 عاما على مشروع ما يسمى بالبيرويسترويكا الغارباتشوفية، صرح العميل والخائن غورباتشوف وعبر مقابلة تلفزيونية من قبل القناة الأولى استانكنا اذ قال (( ان البيرويسترويكا قد انتصرت وجوهر انتصارها هو استحالة العودة إلى السلطة السوفيتية والنظام الاشتراكي، وهذا هو هدفي الرئيس)).
خامساً.. اسئلة مشروعة.
***اين دور هذه(( التنظيمات)) من واقعنا اليوم؟
وما هي النتائج الكارثية؟
***اين اختفت اليوم هذه الاقلام الصفراء والمشبوهةاليوم؟
هل كان لديهم مبدأ؟
***اين اليوم السيد فخري كريم ابو نبيل من تنظيمات وتنظيرات ندوته المدفوعة الثمن السياسي و.......؟
واين اليوم هيئة تحرير مجلة النهج التي اقامت الندوة المشبوهة فكريا وسياسياً....؟!
***اين (( المنظرين)) من ((قيادات وكوادر.....)) الاحزاب الشيوعية العربية، ومن يدعي بالماركسية والمنهج الماركسي اليوم؟!.
واخيراً يمكن القول مع الاعتذار مقدماً من القارئ الكريم، ينطبق على الندوة المثل المعروف والقائل ((عصفور كفل زرزور واثنيهم طيارة))
المصادر
1-د. نجم الدليمي، هل كان غورباتشوف شيوعيا؟، بغداد، منشورات جريدة الطريق،السنة2013، ص15-19.
2-د.نجم الدليمي، دور قوي الثالوث العالمي في تفكيك الاتحاد السوفيتي، وثائق.... ادلة وبراهين، عمان،دار امجد للنشر والتوزيع، السنة،2017،ص 39-48.
----------------------------------------





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,523,133,688
- وجهة نظر..العراق،المأزق وبعض الحلول
- الفريق المتنفذ والكارثة المحدقة بالحزب الشيوعي العراقي
- نداء للمتقاعدين عامة
- مسيرة نضالية مشرفة - بمناسبة الذكرى ال 85 لميلاد حزبنا الشيو ...
- الشعب السوفيتي صوت لصالح بقاء دولته العظمى عام 1991 الدليل و ...
- مكالمة تلفونية خطيرة بين بيل كلينتون وبوريس يلتسين ، ايلول / ...
- حوار موضوعي مع النائبة هيفاء الامين
- ملاحظات حول تصريحات السيد رائد فهمي
- الدفاع عن الثورة الشعبية ضرورة ملحة وواجب وطني
- الثورة الشعبية الوطنية التحررية في العراق قادمة
- لمصلحة من معاداة ثورة أكتوبر 1917 وثورة 14 تموز 1958
- توضيح وتأكيد للحقيقة الموضوعية
- الخونة في مزبلة التاريخ : الدليل والبرهان
- مسرحية الانتخابات البرلمانية في العراق: الدليل والبرهان
- ملاحظات أولية حول نتائج الانتخابات الرئاسية في روسيا الأتحاد ...
- مأثرة الشعب السوفيتي في تحقيق النصر على الفاشية الألمانية
- وجهة نظر : من سيحكم روسيا الاتحادية بعد ٢٠٢ ...
- لماذا الخصخصة قطاع الكهرباء انموذجا
- لماذ الهجوم على ستالين... والصمت المطبق عن غورباتشوف ؟
- ند أ - اتحاد نقابات العمال العراقي المحترمون -السادة اعضاء ا ...


المزيد.....




- أمير قطر يزور أمير الكويت في مقر إقامته بنيويورك
- سناتور مقرب من ترامب يقول إنه يحاول إعادة تركيا لبرنامج المق ...
- فرنسا تقول إن الحد من التوتر بين أمريكا وإيران على رأس أولوي ...
- نصر الله: النظام السعودي في مراحله الأخيرة
- -رويترز-: السعودية ستقدم أدلة في نيويورك لاتخاذ إجراء منسق ل ...
- ترامب -يتمنى- نشر مضمون محادثته التي أثارت الجدل
- دورة جديدة لسباق سوب بوكس في الأردن
- مبالغ مالية كبيرة تعرض أثناء محاكمة البشير
- -شيء غريب- تسببه السيجارة الإلكترونية
- -الأناضول-: أردوغان وترامب يبحثان العلاقات الثنائية وقضايا إ ...


المزيد.....

- هل من حلول عملية لمحنة قوى التيار الديمقراطي في العراق؟ / كاظم حبيب
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الثامنة: القطاع ... / غازي الصوراني
- الدولة المدنية والدولة العلمانية والفرق بينهما / شابا أيوب شابا
- حول دور البروليتاريا المنحدرة من الريف في ثقافة المدن. -3- ا ... / فلاح علوان
- اقتصاد قطاع غزة تحت الحصار والانقسام الحلقة الرابعة: القطاع ... / غازي الصوراني
- إيران والخليج ..تحديات وعقبات / سامح عسكر
- رواية " المعتزِل الرهباني " / السعيد عبدالغني
- الردة في الإسلام / حسن خليل غريب
- انواع الشخصيات السردية / د. جعفر جمعة زبون علي
- الغاء الهوية المحلية في الرواية / د. جعفر جمعة زبون علي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نجم الدليمي - عام 1989--عام ناقوس الخطر