أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مقداد مسعود - سؤال الوحدات الشعرية.. في (الأحد الأول) للشاعر مقداد مسعود بقلم الناقد زهير الجبوري














المزيد.....

سؤال الوحدات الشعرية.. في (الأحد الأول) للشاعر مقداد مسعود بقلم الناقد زهير الجبوري


مقداد مسعود

الحوار المتمدن-العدد: 6331 - 2019 / 8 / 25 - 15:33
المحور: الادب والفن
    


سؤال الوحدات الشعرية في (الأحد الأول) للشاعر مقداد مسعود
زهير الجبوري
(1)
تقترن تجربة الشاعر مقداد مسعود، بحساسية عالية وهو يطرح تجربته الشعرية (الأحد الأول/ وحدات شعرية) بمغامرات شعرية لافتة، أو بما يمكن تشخيصه بتصنيفات جريئة قائمة،على التأسيس،وهذه السمة جعلته ينظر إلى النص الشعري،بوصفه مادة قائمة على البناء والتزيين اللغوي والمضموني معا. وعلى الكيفية الأدائية، في جعل الجملة الشعرية،
تخضع لبعض المسميات المختارة. بمعنى أننا حين نتعامل مع دقائق النص الشعري بأدوات مألوفة وواضحة، يخرج لنا المعنى بدلالاته المعهودة.
(2)
أن مقداد مسعود،تغويه بعض التجريبات في الكتابة الشعرية، وأعني هنا تقنية (الوحدات الشعرية) التي أخذت مع العنوان الرئيس دورا واضحا وملموسا، غير أن مفهوم الوحدة الشعرية وطريقة أستخدامها، يستوجب قراءات مفتوحة، على الكثير من التحليل العتباتي، وإلاّ كيف يمكن أن نؤطر مفهوم الوحدة الشعرية ،من حيث التناول المضموني للعنوان،ثم يتلاشى دوره في المتن الشعري بين عنوانات هذا الكتاب.وللوحدات الشعرية وظائف تحليلية ربما تدخل في أطار الزمان والمكان أوالحدث،أو في حالات تنطوي على قراءات سوسيو ثقافية،أو سوسيو سياسية أو... نفسية.
(3)
هنا بالذات يصبح لمفهوم الوحدة تشخيصها الدقيق وأطارها المتعارف عليه، ومقداد مسعود من الأسماء التي تمارس الكتابة النقدية أيضا. ولا غرابة في تشخيص المفاهيم النقدية عنده، كالعتبة النصية، أو ثريا النص،أو التفريعات الأجرائية الموزعة في كل التجربة
(4)
في كل الأحوال نستنطق هذه التجربة نقديا،من خلال الغور في نصوصها،المكتوبة على شكل ضربات شعرية نصية،لعنوانات متفرعة،أو لعنوانات هائمة في الذاتي والحسي والهاجسي، وبالتالي تظهر قصدية المعنى، على شكل مسرودات شعرية منثورة، وبأشكال واضحة عند أهل الأختصاص،في صياغتها الفنية الحديثة.
(5)
أن التقطيعات النصية في جل النصوص،تكشف عن وعي نقدي في فهم الشاعر مسعود للنص الشعري الحديث ولطريقة صياغته وأختياره الشكل الملائم لعملية الكتابة الشعرية.
*مقالة منشورة في(طريق الشعب) 20/آب/ 2019
* مقداد مسعود/ الأحد الأول/ دار ضفاف/ بغداد – دولة الأمارات المتحدة/ ط1/ 2018





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,513,267,993
- ربيع الأربعاء
- صوت كالحلم تراه العيون ...(حلم عين) للروائي كاظم الأحمدي
- حسن سامي : يغنّي الفراغ فيصير الورد في قمصانه ِ
- الفيل والعميان / قراءة مجاورة في (الفقيه والسلطان ) للمفكر ا ...
- بؤس المثقف وملاينة ُ سوط ِ السلطة / أحمد فال ولد الدين ورواي ...
- مقدمة (ذهان)
- سمير أمين :صحوة الجنوب تتصدى لفايروس الليبرالي
- 14 تموز : ذاكرة لا تنام
- 61 تحية لثورة 14 تموز
- أخلاقيات التقنية
- الضديد الأخوي : في (قصة حلم...) للروائية سناء أبو شرّار
- الجسر الإيطالي
- أناقته تستحق شوارع أفضل تساردات(طائر القشلة) للروائي شاكر نو ...
- من يستطيع رؤية الشاعر..؟
- أحمد فال ولد الدين ومدينتي البصرة
- عبد الرزاق حسين : شفافية شعرية لا مرئية
- مسك في تبئير القول الشعري رافع بندر في (بين شقوق الجدران)
- الشيوعيون في البصرة : مانعة صواعق
- شمعة ٌ بين قبرين
- طيب تيزيني والفوات الحضاري


المزيد.....




- دراما الفنان والمقاول محمد علي مستمرة... والرئيس المصري يرد ...
- بالفيديو.. النمل الأبيض يدفع فنانة كويتية لتحويل منزلها إلى ...
- أول تغريدة للحلاني بعد نجاته من الموت بأعجوبة
- فنان مبدع يرسم بحذائه وجه نيمار -مقلوبا- (فيديو)
- صور مؤثرة تجمع عادل إمام وشريهان وحسين فهمي وغيرهم من أبرز ن ...
- الفنان المصري أحمد مالك يستكشف الذهب في هوليود
- في الذكرى الرابعة عشر لمحرقة بني سويف:شهداء المسرح المصري وج ...
- قادة غرب أفريقيا يتعهدون بمليار دولار لمكافحة الإرهاب
- الطالبة ريما مرجية من مدرسة تيراسنط الرملة الصف الرابع ت ...
- 7 ملايين ناخب يتوجهون إلى مراكز الاقتراع لاختيار رئيس جديد ل ...


المزيد.....

- سلّم بازوزو / عامر حميو
- انماط التواتر السردي في السيرة النبوية / د. جعفر جمعة زبون علي
- متلازمة بروين / حيدر عصام
- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مقداد مسعود - سؤال الوحدات الشعرية.. في (الأحد الأول) للشاعر مقداد مسعود بقلم الناقد زهير الجبوري