أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زهير إسماعيل عبدالواحد - قراءة في رواية الكافرة... على بدر














المزيد.....

قراءة في رواية الكافرة... على بدر


زهير إسماعيل عبدالواحد

الحوار المتمدن-العدد: 6317 - 2019 / 8 / 11 - 15:26
المحور: الادب والفن
    


رواية الكافرة
بلغة شفيفة تسرد الرواية حكاية فاطمة، المرأة العراقية التي عاشت الويلات في مناطق نفوذ المتشددين الذين أجبروها على خدمتهم بعد أن فقدت والدها في عملية انتحارية وانطلاق زوجها الفاشل إلى ملاحقة حلم أخير في الحصول على سبعين حورية عبر ما سماه "الاستشهاد" وزوجوها من احد مقاتليهم فتحينت الفرصة للانعتاق وهربت إلى بروكسل كما تُهرّب الممنوعات من الحشيش والسلاح، غير أن المهرّب لم يكن أفضل من الذكور السابقين ليغتصبها في الطريق. في المنفى تحاول فاطمة -التي أصبحت "صوفي"- أن تعيد حياتها من جديد، غير أن ثقل ذاكرتها الحية بتاريخها المكلوم دفعها إلى الانتقام من الذكور، وقلب معادلة حلم زوجها الذي قدم حياته قربانا لسبعين حورية فعملت على إسقاط سبعين رجلا في حبائلها، إلى أن وقعت في حب أدريان. " "
كتابة بالدم عبر شخصية صوفي التي تروي لأدريان ذكرياتها، يكتب لنا علي بدر أول مقاربة روائية لامرأة ما بعد السبي أو ما بعد النجاة.
يمثل جسد صوفي في الرواية طرز كتابة لسيرة المرأة في مجتمع ذكوري يكشف عن توحشه وعدائيته للجسد الأنثوي ساعة تسقط الأنظمة والقوانين الرادعة، فيعود إلى جاهليته الأولى في ثوب التشدد الديني وبهذا يكون علي بدر قد حفر في تاريخ العنف الموجه ضد المرأة وجسدها لا لتبرئة المتشددين بل لكي يقول إن هذا العنف قد تربى قبل وصولهم بقرون ومهدوا له لكي يشتد فظاعة.
عنف واستشراق الكافرة، رواية لإدانة العنف المسلط على المرأة من الطراز الأول، وهي بذلك وليمة استشراقية ولا مرد من انتظار كاتبها لتهم كثيرة من قبيل الإغرابية (إكزوتيك)، ولكن الرواية من جهة أخرى لا تقول سوى الحقيقة التي أصبحت الشاشات والتسجيلات على اليوتيوب تعرضها. تبدو هذه الرواية ضرورية في هذه اللحظة من نواح كثيرة، منها الانتباه إلى شخصية الضحية أو اللاجئ الناجي الذي قد يتحول إلى شخصية انتقامية إجرامية يصنعها الإرهاب في فضاءات أخرى نتيجة ما لحقها من تشوهات نفسية وما تعرضت له من مآس وعذابات محت وجهها الحقيقي. فمغادرة الفضاء الجحيمي لا تعني النجاة، لأن الضحية قد تتحول بانتكاستها من فضاء جحيمي إلى فضاء جحيمي آخر لتواصل اللعبة. وهذا ما تعكسه شخصية أدريان القادمة من ذاكرة الحرب الأهلية اللبنانية، تلك الشخصية التي تشي الرواية في قسمها الأخير بأنه الوجه الذكوري لصوفي، فكلاهما ضحية العنف الديني والطائفي الذي ورطهما في عقيدة الانتقام والثأر. ليتسع مفهوم العنف الذكوري اليوم ليكون ذهنية متسلطة على الرجال والنساء على حد سواء.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,471,424,831
- كيف تختار ما تقرأ؟
- هل تقرأ النساء أكثر من رجال فعلا؟
- قراءة في رواية العطر قصة قاتل
- قراءة في رواية واحة الغروب
- قراءة في رواية بوغيز العجيب
- قراءة في رواية طائر القشلة
- قراءة في سبعة روايات
- قراءة في رواية اللجنة صنع الله إبراهيم
- قراءة في رواية فاتنة باريس
- قراءة في رواية الشاهدة و الزنجي
- قراءة في كتاب دقيقتان و دقيقة
- قراءة في كتاب... وجع الكتابة
- قراءة في رواية ( 1900 )
- قراءة في رواية (ابنة الرماد )
- قراءة في رواية ( عزلة صاخبة جدا )
- قراءة...في روايات شهيد
- قراءة..في رواية (مازلت اعشقها)
- قراءة في رواية (البومة العمياء)
- قراءة في رواية المسرات و الأوجاع
- قراءة في رواية (مقتل فخر الدين )


المزيد.....




- الموت يغيب الشاعر والكاتب حبيب الصايغ 
- بالفيديو... المقاتلات الروسية ترسم لوحات فنية معقدة في السما ...
- دورة استثنائية ورسائل متعددة..افتتاح مبهر لمهرجان المسرح الم ...
- مصادر حزبية.. العثماني لم يفاتح أحدا في موضوع التعديل الحكوم ...
- شاهد كيف سرقت مترجمة لغة الإشارة الأضواء من مغني الراب
- جلالة الملك يتسلم كتابا حول الجهود الملكية لتحديث القوات الم ...
- 42 حفلا فنيا في مهرجان القلعة الـ 28 بالقاهرة
- محمد يعقوب يفوز ببردة شاعر عكاظ لهذا العام
- الإمارات تنعي كاتبها وشاعرها
- منشور ماكرون باللغة الروسية يثير غضب السياسيين


المزيد.....

- -مسرح المجتمع ومجتمع المسرح-، بحث حول علاقة السياق الاجتماعي ... / غوث زرقي
- المنحى الفلسفي في شعر البريكان / ياسر جاسم قاسم
- عناقيد الأدب : يوميات الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- ديوان ربابنة الجحيم الشاطحون / السعيد عبدالغني
- ديوان علم الانعزال ، أنتيكات الغرائبية / السعيد عبدالغني
- استعادة المادة، الفن والاقتصادات العاطفية / عزة زين
- سيكولوجيا فنون الأداء / كلين ولسون
- المسرح في بريطانيا / رياض عصمت
- الدادائية والسريالية - مقدمة قصيرة جدًا / ديفيد هوبكنز
- هواجس عادية عن يناير غير عادى سمير عبد الباقى / سمير عبد الباقى


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - زهير إسماعيل عبدالواحد - قراءة في رواية الكافرة... على بدر