أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - اسامه شوقي البيومي - ح 13 ) المحاكمه 5 ( تفكيك المربوط فى سيره بني زعبوط














المزيد.....

ح 13 ) المحاكمه 5 ( تفكيك المربوط فى سيره بني زعبوط


اسامه شوقي البيومي

الحوار المتمدن-العدد: 6285 - 2019 / 7 / 9 - 01:40
المحور: كتابات ساخرة
    


- هامش 8
عبر المحقق عن أشراقه أمل وتفتح زهر فى قلبه المتعب الحزين فكتب:
أنا كنت شئ وصبحت شئ ثم شئ*
شوف ربنا قادر على كل شئ
هز الشجر شواشيه ووشوشني قال ,
لابد ما يموت شئ عشان يحي شئ...
- غروب وشروق (متن)
لم تكد تجف دماء يوحنا المعمدان الذى قطعت رأسه أرضاءا لداعرة ، حتى ظهر هذا الداعيه الواثق كملك , الثابت كزعيم. وقد باشر المسيح أعماله الرسوليه فى الناصرة والجليل لمدة ثلاث سنوات وكان يأتي خلالها الى أورشليم مرة كل عام لحضور المؤتمر السنوي العام للسنهدريم. وكعادة أهل أورشليم (العاصمه) كانوا يستقبلون أهل القري بأستخفاف وأزدراء لما بينهم من حزازات. وفى العام الأول ، كان المسيح يكاد لا يشعر به أحد أو يكترث لأمرة أنسان. ورغم ذلك لم يخطئه يهوذا الأسخربوطي الذى بعكس رؤوساء الكهنه الأخرون ، كان مليئا بالذكاء و الأخلاص. وربما ساعد فى سرعه تعارفهما أشتراكهما فى النشئه القرويه , لكن الأمر بدا أعمق من ذلك , أنه الأعجاب بفكر وفصاحه هذا الداعيه الناصري. ورغم قله عدد الملتفين حوله جذبت كلماته مسامع يهوذا فلم يتمالك نفسه من الوقوف بين المستمعين حتى نهايه خطبته . لقد كان عيسي يتحدث عن أخطر الأمور بمنتهي البساطه والوضوح. أنه يتحدث عن أمكانيه أكل الخنزير و الميته والعمل فى يوم السبت المقدس عند الأضطرار. هذا فى الوقت الذى كان فيه كهنه الهيكل وأعضاء السنهدريم وجو اليهود العام يعتبرون مجرد رؤيه الخنزير نجاسه توجب الكفارة والعمل يوم سبتهم خطيئه توجب الأستتابه أو الموت. ولم يملك يهوذا أن يمنع نفسه من دعوة المسيح الى منزله بعد أن أنهى خطبته. وبعد تقديم الطعام والشراب بادرة بالسؤال: لماذا لا تتحدث فى الموضوعات المطروقه والمألوفه لدى الناس؟؟ فأجابه عيسي : أن هناك دعاه وربما أكثر من اللازم يتحدثون فيها؟؟ قال يهوذا : لكن هذا النوع من التعليم لن يدر عليك ربحا. فرد عيسي : ولذلك أخترته لأنني أعايشه فأنا لا أخضع حياتي لفلسفتي لأنه شئ ممل ولا أخضع قلسفتي لحياتي لأنه نفاق. فحدق يهوذا فى عيني المسيح وقال كمن يتمني أجابه معينه: سأكون معك صريحا أن هذا النوع من التعاليم ربما يكون ممنوعا بأوامر من سلطات الأحتلال , فهل أنت مقاوم وتدعوا الناس للمقاومه؟؟ فأجابه المسيح أنت من قلت.
لم يملك الأسخربوطي نفسه من أظهار الأعجاب والفرح بهذا الرسول قائلا: سأعينك على ما تدعوا أليه وسأعرفك على رئيسنا الوطني المقال بأمر من بيلاطس البنطى . ولم يصدق يهوذا أذنيه وهو يسمع أجابه المسيح حيث لم يبدي قبولا أو رفضا أنما أمرا وكأنه زعيم أو ملك قائلا: يايهوذا أنا أدعو لحريه الروح والكلمه ، فلو منعني بيلاطس أياها لقاومته ولو منعتموني أياها لقاومتكم. أتبعوني أنتم تهتدوا.
- هامش 9
فى هذا الهامش نجد تلخيصا لفكره الأراده الأنسانيه الحره كتبه المحقق بتلك العبارات الشعبيه المنتشرة بين بني زعبوط:
لا تجبر الإنسان ولا تخيّره
يكفيه ما فيه من عقل بيحيّره
اللي النهارده بيطلبه ويشتهيه
هو اللي بكره ح يشتهي يغيّره...
) * رباعيات صلاح جاهين (





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,422,969,971
- ح 12 ) المحاكمه 4 ( تفكيك المربوط فى سيره بني زعبوط
- ح 11 ) المحاكمه 3 ( تفكيك المربوط فى سيره بني زعبوط
- ح 9 ) المحاكمه_1 ( تفكيك المربوط فى سيره بني زعبوط
- ح 10 ) المحاكمه 2 ( تفكيك المربوط فى سيره بني زعبوط
- ح 9 ) المحاكمه 1 ( تفكيك المربوط في سيرة بني زعبوط
- ح 8 ) أبو صلاح والعطر ( تفكيك المربوط فى سيره بني زعبوط
- ح 7 ) أبو صلاح والعطر ( تفكيك المربوط فى سيره بني زعبوط
- ح 7 ) سنهوت البرك ( تفكيك المربوط فى سيرة بنى زعبوط
- ح 6 ) أقوي من الزمان ( تفكيك المربوط فى سيرة بنى زعبوط
- ح 5 ) نكات أسطوريه ( تفكيك المربوط فى سيرة بني زعبوط
- ح 5) نكات أسطوريه ( تفكيك المربوط فى سيرة بني زعبوط
- ح4 ) مرشحه سابقه للأغتصاب ( --- تفكيك المربوط فى سيرة بني زع ...
- ح4 ) مرشحه سابقه للأغتصاب ( تفكيك المربوط في سيرة بني زعبوط
- ح4) مرشحه سابقه للأغتصاب ( تفكيك المربوط في سيرة بني زعبوط
- النكته أصلها فرعوني2
- النكته أصلها فرعوني 2
- النكته أصلها فرعوني
- تفكيك المربوط فى سيرة بني زعبوط --- ح3 : ) أبو سويلم ‏Vs‏ أر ...
- تفكيك المربوط فى سيرة بني زعبوط --- الحلقه الثانيه (مشاهد مر ...
- تفكيك المربوط في سيرة بنى زعبوط -- الحلقه الأولي ‎(ملامح منس ...


المزيد.....




- شاهد: فنان إيطالي يرسم "بورتريه" أرمسترونغ بالجرار ...
- جائزة الشيخ حمد للترجمة والتفاهم الدولي.. ترجمان الآفاق للغة ...
- سلطات الشيشان تحظر -الإبداع الحر-!
- العثماني ووفد وزاري هام يحل بالداخلة الجمعة .. وهذا برنامج ا ...
- شاهد: كميات كبيرة من القمح في تونس لا تجد مكانا يحفظها
- فنان مصري مشهور يتعرض لانتقادات لاذعة بسبب إحراجه معجبا أمام ...
- شاهد: كميات كبيرة من القمح في تونس لا تجد مكانا يحفظها
- مهرجان جدة: بعد انسحاب نيكي ميناج، جانيت جاكسون تحل مكانها
- مصر.. وفاة أحد أفراد مسلسل -عائلة ونيس- الشهير
- غسّان مسعود: كل ما قدّمته من أفلام لم يخفني كما أخافني -الاع ...


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - اسامه شوقي البيومي - ح 13 ) المحاكمه 5 ( تفكيك المربوط فى سيره بني زعبوط