أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - محمد كشكار - ماذا تعني كلمة -لباس- في سن 67؟














المزيد.....

ماذا تعني كلمة -لباس- في سن 67؟


محمد كشكار

الحوار المتمدن-العدد: 6265 - 2019 / 6 / 19 - 09:46
المحور: سيرة ذاتية
    


أجريتُ أخيرًا مجموعة من الفحوصات الطبية (تحليل وتصوير) على العينين والرئتين والكليتين والمجاري البولية والبروستات والدم. أجريتُها بطلبٍ مني دون الإحساس بأي تغيير سلبي في حالتي الصحية. لم أطلبها من طبيب العائلة عملاً بمبدأ "الوقاية خيرٌ من العلاج"، بل طلبتها لأعرف هل نال مني التدخين المكثف (un PINE au carré) أم ما زال يترصد.
لو فعلها لأجبرتُ نفسي على الإقلاع عنه خوفًا من العجز المطول قبل الموت والاحتياج المذل للآخر، ولو أمهلني فستغلبني نفسي وأغالط ضميري وأواصل التدخين المكثف. لباس والحمد لله - الذي لا يُحمد على مكروه سواه - كان لنفسي ما اشتهت!

ماذا تعني كلمة "لباس" في سن 67؟
التحاليل تقول: شوية سكّر، شوية شحم في الدم، شوية ماء في العينين، شوية نقص في النظر، حجيرة صغيّرة مالها معنى في المجاري اشربلها بزائد ما، شوية التهاب في القصبات الهوائية.. شوية شوية.. من كل مرض شوية..
صاحب الشأن يقول: لا تصدّق التحاليل يا عبير وصدق بوك! مازلت لباس انطنطن ومازلت انعيّط وانصيح على نادر كِيما يقراش دروسو ومازلت نمشي نقرأ وانّاقش في قهوة الشيحي التعيسة التي لم تعد بعدك تعيسة ومازلت.. ومازلت.. صحيح أصحابي اللتعرفيهم نقصوا برشا وصحيح معادش نمشي لقاعة الرياضة وصحيح معادش نعوم في البحر وصحيح نقص تبادل الزيارات العائلية وصحيح معادش نقضي الخُضْرَى من سوق بئر الباي يوم الجمعة وصحيح معادش ندهن الشبابك وحدي وصحيح اجنابي طابوا وشريت جرّاية هواء نرقد علِيها.. وصحيح.. وصحيح.. انشالله حُسن الختام.. انشالله من الشِّدة للمدّة.. توحشتك ياسر يا ابنيتي.. راك طوّلت ياسر.. سلميلي على صغيرتي التي لم أحضنها أبدًا.. بوصيلي سلمي العزيزة عليّ، سلمى الكندية، الله إخليهالك وإخليها لِيَّ.

إمضائي: "وإذا كانت كلماتي لا تبلغ فهمك، فدعها إذن إلى فجر آخر" جبران





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,428,586,888
- -تَخارِيفُ- رَجُلٍ مُسِنٍّ (67 عام)؟
- ماذا علمتني الحياة؟
- ثورة يوليو 1952 والولايات المتحدة الأمريكية؟
- الإعجاز العلمي؟
- حوارٌ سِرْياليٌّ بين الشعب التونسي وضمير الشعب التونسي؟
- الناسْ!
- ألِفْ باءْ العلم (Les abc de la science)؟
- مقارنة مقتضبة بين أنشطة المجتمع المدني في بلدية حمام الشط وف ...
- الشعب التونسي -شعب 3000 سنة حضارة -: أكبر كذبة في التاريخ! م ...
- إحباط!
- جوابٌ غيرُ عميقٍ على سؤالٍ عميقٍ!
- لماذا؟
- أعجبني حديثٌ يُقالُ أنه موضوعٌ!
- هل يحتمل وطني التمزيق على اثنين بين والدتين مزيفتين؟
- باسم الإسلام و باسم القومية، لم نخدم الإسلام وفقدنا بعض الوط ...
- هل أصبح تراثنا العربي الإسلامي كالبيت الآيل للسقوط؟
- كيف أفهم ديني؟
- سؤال إلى المطالبين بتطبيق الشريعة الآن وليس غدًا: أيهما الأف ...
- أيُّ أمة نحن، عَجَزَ الدين والعلم والثورة مجتمعين عن تغييرها ...
- هل الإيمان بالله وراثيّ أو مكتسب؟


المزيد.....




- إطلاق نار على اريتري في ألمانيا -بسبب لون بشرته-
- من تونس.. السراج ومسؤول أميركي يؤكدان أهمية وقف القتال بطراب ...
- -آبل- تدفع مليار دولار لاقتناء تقنيات جديدة للهواتف!
- بسبب FaceApp.. مشروع قانون جديد أمام الكونغرس
- متحدث عسكري أميركي للجزيرة: ربما أسقطنا طائرة إيرانية مسيرة ...
- حالة تأهب قصوى في مقاطعة -أمور- الروسية بسبب الفيضانات
- الكتاب الأبيض الصيني: بكين تؤيد فرض حظر كامل على الأسلحة الن ...
- الدفاع الصينية: لم تنتهك الطائرات الروسية والصينية المجال ال ...
- السودان: حزب التحرير يطالب بإقامة دولة الخلافة
- جمال كريمي بنشقرون : لا ديمقراطية ولا تنمية دون تعليم في الم ...


المزيد.....

- تروبادورالثورة الدائمة بشير السباعى - تشماويون وتروتسكيون / سعيد العليمى
- ذكريات المناضل فاروق مصطفى رسول / فاروق مصطفى
- قراءة في كتاب -مذكرات نصير الجادرجي- / عبد الأمير رحيمة العبود
- سيرة ذاتية فكرية / سمير امين
- صدی-;- السنين في ذاكرة شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري
- صدى السنين في كتابات شيوعي عراقي مخضرم / زكي خيري, اعداد سعاد خيري
- مذكرات باقر ابراهيم / باقر ابراهيم
- الاختيار المتجدد / رحيم عجينة
- صفحات من السيرة الذاتية 1922-1998 / ثابت حبيب العاني
- ست محطات في حياتي / جورج طرابيشي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سيرة ذاتية - محمد كشكار - ماذا تعني كلمة -لباس- في سن 67؟