أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى محمد غريب - شجون سحرية














المزيد.....

شجون سحرية


مصطفى محمد غريب

الحوار المتمدن-العدد: 6249 - 2019 / 6 / 3 - 13:17
المحور: الادب والفن
    


1 ـــ نص ـــ مرح عصافير الدوري
أتوقف في صمتٍ وسكونٍ
وأراقب في شغفٍ من حولي حفيف الأوراق الشجرية
وعصافير
الدوري تتداخل بالألوان
تتقافز فرحانة فوق الأغصان
تتعاطى الهمسات بأجنحةٍ رقراقةْ ..
عصفورٌ يأتي
تلهمهُ فرحاً زقزقة الأنثى
وكأن العيد على الأبواب
الأنثى تتلون بالدعوة والإنذارْ،
لكن تفرح للذكر المهووس بها وجداً
تتحرك في حذرٍ مسبوقٍ من ذيلٍ يتراقص في المشوار
الغصن المتدلي فوق العشِ تداعبهُ هبة ريحٍ شرقية
فيميل الغصن إلى الغربِ في نوتاتٍ و نسيمٍ ينسج وجه الغابة
الأنثى العصفورة نحو الغصن الأعلى
لتراقب نافذ البيت وجدران الحاجز
القط الأسود من ضلع الحاجز يمسح أغصان الكرز الأحمر
ويراقب من فوقٍ حتى الحركات
وعصافيرُ الدوري
تتبصر شكل الأغصان السفليةْ
تتقلص في حيرة أحيانا
تهتز من الخوفِ ومن القتل القادم من ناب القط المتربص
أحياناً ابحث عن أنثى القط
أحياناً تقدم لكن تهرب من وجه القط الأسود
وتخاف القسوة والغصب على غير الموعود..
أرنو في عشقٍ لطيور النورس،
أتخيل نفسي أطير على مقربةٍ من دجلة بغداد
أو عند البصرة والميناء
أتذكر في غبطة ذكرى أصوات عصافير الدوري
استيقظ من حلم العودة
وعصافير بلادي يمضغها الحزن
تتشرد في الأصقاع
آهٍ يا عصفوري العاشق ماذا تفعل؟
بعد تواري الأنثى خلف جدار الدار
وقدوم العيد البائس في زفة تفجير حاقد في البصرة
وكلانا من فرط حنين العش المهجورْ،
نلهث في ترتيل قدسي.
3 / 6 / 2019
--
2 ــــ نص ــ إشارة
كنت استلمت إشارة عن مولدك
ففقهت أحوالي ومن حولي السؤال
ورأيت في الدنيا مخالب من حديد
من يا ترى فَقَهَ الجديد؟
فَقَهَ النقودْ
فقه الخروج على سروجٍ من جياد ابن زياد
حتى تلبس بالعويل على المدن الكسيرة
حمالةٌ من الأسى، ومن الجنود العائدين من الهزائم والقتال
تطوعوا للموتْ،
لم يفقهوا سر الصراع
والنطق معبدهُ خضوع
كلماتهُ صارت لغات مبهمة
وَطَوّق الرايات في مجرى الشواغر والمدن
أهي الإشارات عند مفترق الحدود؟
لمَ الإشارة من بعيد؟
فالكل مفهوم، ولا جدوى من الإخفاء في الظل
فإشارة الأضواء تبرز في الظلام وفي الكلام
وعند مفرق من طلوع
فلا جدال!
30 / 5 /2019
--
3 ـــ نص ــ مداعبة ملغومة
الشوق يلعب بي داعابةً
ذئبٌ يداعب شاة
فمرةً يدفعها
ومرةً يسعفها
ومرةً يلعقها
وأخرا يعضها
ومرة يتركها قريبة
من نابهِ المسلول
من حسرة الوقت
يبوسها قسراً
للوقت حقٌ
وفراسة الظنّ
فلا تراهن
فالشوق يركب حرها وبردها وحلوها ومرها
بلا احتجاجك أو غيابك في السبات
ألم تكن يوماً بنعجة أو خروف ؟!..
29 / 5 / 2019




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,889,338,297
- الخلافات بين الحكومة المركزية وحكومة إقليم كردستان العراق
- الحرب خطر جدي على امن المنطقة وسلامة شعوبها والعالم
- المخاطر الكامنة في جوهر القوى الطائفية والتكفيرية الرجعية
- انطباعات في وقت متضارب
- نص صهيل متقطع
- الفساد المالي والإداري والأخلاقي في العراق
- سقوط ولا اتعاظ!
- 9 / 4 / 2003 يوم الاحتلال يوم السقوط
- نصوص ندية
- حزب شغيلة اليد والفكر في ذكرى أل 85 عام
- ما هو الأنسب للعراق الحكم البرلماني أم الحكم الرئاسي ؟
- المخدرات هي الآفة الإرهابية الثالثة في العراق
- نصوص خواطر متواصلة
- مأساة النازحين العراقيين قيامة كبرى
- لإنقاذ العراق لا بد من حصر السلاح بيد الدولة!
- انقلاب 8 شباط والاستقلال الوطني والتدخل الخارجي
- نصوص خواطر متباعدة
- إلى متى يعيش المواطن تحت وطأة الميليشيات الطائفية والإرهاب؟
- نص -- بط أوروك *عند بحيرة -Tunevanne-*
- هل انتهى داعش؟ هل انتهى الإرهاب في العراق؟


المزيد.....




- جائزة -كتارا- تختار الروائي العراقي الراحل غائب طعمة فرمان ش ...
- كاريكاتير العدد 4746
- وزارة الثقافة تنعى الكاتب نافذ ا?بو حسنة
- بوصوف : غياب سياسة وطنية مندمجة تعيق الادماج الأمثل للكفاءات ...
- إقامة مهرجان دولي للفولكلور والثقافة الشعبية في داغستان
- فيلم -صاحب المقام- يثير جدلا في مصر
- الوفي تدعو الجهات الترابية إلى إدماج كفاءات مغاربة العالم في ...
- الكشف عن حقيقة وفاة الفنان المصري محمود ياسين
- حسين الجسمي: تضامن عربي مع الفنان بعد تعرضه للتنمر بسبب تغري ...
- إصابة الممثل أنطونيو بانديراس بفيروس كورونا


المزيد.....

- على دَرَج المياه العميقة / مبارك وساط
- فقهاء القاف والصاد _ مجموعة قصصية / سجاد حسن عواد
- أستقبل راقصات شهيرات مثل الجوكندة / مبارك وساط
- فنّ إرسال المثل في ديوان الإمام الشافعي (ت204ه) / همسة خليفة
- رواية اقطاعية القايد الدانكي / الحسان عشاق
- المسرح الشعبي المغربي الإرهاصات والتأسيس: الحلقة والأشكال ما ... / محمد الرحالي
- الترجمة تقنياتها ودورها في المثاقفة. / محمد الرحالي
- ( قراءات في شعر الفصحى في أسيوط ) من 2007- 2017م ، دراسة نقد ... / ممدوح مكرم
- دراسات فنية في الأدب العربب / عبد الكريم اليافي
- العنفوان / أحمد غريب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى محمد غريب - شجون سحرية