أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلقيس خالد - أقولها...














المزيد.....

أقولها...


بلقيس خالد

الحوار المتمدن-العدد: 6242 - 2019 / 5 / 27 - 14:12
المحور: الادب والفن
    


أقولها بوضوح وبِلا مجاملة /2
بلقيس خالد
أسكتوا لاتنتقدوا ما يجري الآن .. تذكروا سنوات الطاغية وقارنوا بين الآن وبين ظلال ثلث قرن من الطغيان ..
هذا الكلام هو الذي يطالبنا بالرضا عن كل ما يجري الآن.. حين نقارنه بسنوات الظلام..
فأن مثل هذا الكلام يجردنا من الطموح نحو الأفضل والأجمل
ألا نستحق أن نتجاوز مرحلة الطاغية ومرحلة ما بعدها ونشتغل بعيون مفتوحة ونفكر ونبتكر سعة ً جديدة ً لطموحاتنا في الثقافة والحياة
أن مقارنة كل نصف خطوة أو ربع خطوة للأمام أنها معجزة مقارنة بعصر الظلام.. يعني أننا نمتلك وحدة قياس تشتغل بتوقيت الماضي الأغبر
أرجو من الجميع ان لايقارن ما نحصل عليه الآن وهو ضئيل.. مقارنة بطوحاتنا الثقافية..
لأن ماحصلنا علينا خلال قرابة عقدين من الزمان بعد سقوط الطاغية ليس بالشيء الكثير..
ومازال المثقف العراقي يعاني ويكابد كثيرا ولايحصل إلاّ على الأقل من القليل ..
المكتسبات لانبالغ فيها هي ضرورية ونافعة لكنها مثل (ناكوط الحب)..
ومنتدى أديبات البصرة لم يستمر بعصا سحرية بل من خلال تضافر جهودهن أديبات البصرة وسعيهن لمواصلة برنامجهن الثقافي بكل تنويعاته.. وبنفقتهن الخاصة..
حيث استطعنا من خلال المنتدى أن نوسع قوس الثقافة في البصرة..
وشاهد العدل الاماسي التي احتفينا بها بأسماء لها حضورها من أدباء البصرة..
أما الديمقراطية.. فهي ليست منّة من أحد
وهي نسبية وقابلة للطعن كما يحدث بانتخابات شعبنا العراقي..
وكلامي هذا ليس اجتهاد شخصي.. بل هو المتداول الحق بين المواطنين الذين يعون ويكابدون ويطمحون نحو الافضل





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,571,665
- هل قناع الانتخابات : وجهنا !!
- السؤال مصباح الخطى
- الد مى : طفولتنا اللاهية
- السجين الطليق : أمير كاظمي الغيظ
- دقيقتان ... ودقيقة واحدة للشاعرة بلقيس خالد / بقلم القاص خلد ...
- نشيد الوطن
- الذكرى السابعة والستون لرابطة المرأة العراقية
- قراءة في (دقيقتان .. ودقيقة واحدة) للشاعرة بلقيس خالد ..بقلم ...
- دقيقتان ... ودقيقة واحدة للشاعرة بلقيس خالد / بقلم زهير إسما ...
- مهرجان المربد وخرس الأمكنة السياحية
- حسين عبد اللطيف ..في مراياهم / حاورتهم بلقيس خالد
- مهرجان المربد الثالث والثلاثين يبارك ويساند المرأة العراقية ...
- ف في مديح الخزف
- لا أحد يستيقظ
- السلام والأمان : أمسية شعرية في منتدى أديبات البصرة
- مسافة من ضباب لندن إلى نخيل البصرة : الشاعرة تاجية جواد البغ ...
- أكرم الأمير : موت في الربيع
- مفخرة
- قراءة خاطفة/ عريان السيد خلف : شاعر قصائده من الموسلين
- بالقصائد منتد


المزيد.....




- #كلن_يعني_كلن: لبنان ينتفض على وقع الموسيقى والرقص
- ضحايا وثوار ومضطربون.. لماذا نحب أشرار السينما؟
- -القراءة الحرام-.. غضب الكتّاب بسبب تجارة الكتب المزورة
- السينما المصرية والعدو الأول
- وفاة الفنان السعودي طلال الحربي بعد تعرضه لحادث أليم
- برلماني يجمد عضويته في حزب الميزان.. لهذا السبب
- اختفاء ممثل فائز بجائزة سينمائية فرنسية
- حياة صاخبة ومركز للقضاء.. غزة قبل الاحتلال في سجل وثائق نادر ...
- قيادات من الشبيبة الاستقلالية غاضبة بسبب -الاقصاء-
- بنشعبون يقدم مشروع قانون المالية أمام غرفتي البرلمان


المزيد.....

- عالم محمد علي طه / رياض كامل
- دروس خصوصية / حكمت الحاج
- التخيل اللاهوتي ... قراءة مجاورة / في( الخيال السياسي للإسلا ... / مقداد مسعود
- شعر الغاوتشو:رعاة البقر الأرجنتينيين / محمد نجيب السعد
- ديوان " الملكوت " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- ديوان " المنبوذ الأكبر " _ السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- شعر /مشاء / مصطفى الهود
- مريم عارية - رواية سافرة تكشف المستور / حسن ميّ النوراني
- مختارت من شعرِ جياكومو ليوباردي- ترجمة الشاعر عمرو العماد / عمرو العماد
- الأحد الأول / مقداد مسعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - بلقيس خالد - أقولها...