أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ميسون نعيم الرومي - إهنا يمن ...














المزيد.....

إهنا يمن ...


ميسون نعيم الرومي

الحوار المتمدن-العدد: 6228 - 2019 / 5 / 13 - 23:31
المحور: الادب والفن
    


إهنا يمن ...
ميسون نعيم الرومي
إهنا يمن چنه اوچنت - وانت الرحت عني اوغبت
ضنيت بيـك الوفــه – تالي الوفه بيه اوعـِـلـِت

إهنا يمن چنه اوچنت والعمر من چفك ضاع
ياما گلت توفي العهد تالي العشگ خرده انباع
چويات الك حدر الضلع والگلب يوجع لساع
طعم الغدر كلش صعب – وانت الذي بيه اوخنت
إهنا يمن چنه اوچنت
***
گاعد على درب الهوى عيني ابعينك واتصد
سـهام اوالك وسـط الحشه لا تنحسـب لا تنعد
گلبي انجـرح ميـّة جرح لاتـِـنعگد لا تنشــد
بالروح تنگد كل وكت – تنگط ألم لن خزنت
إهنا يمن چنه اوچنت
***
مثل الشـِـرَب ماي البحرعطشان دومه .. اوعودك
عـَهد الهـوى ما ينسي وانـت النســيت اععهـودك
اصوابك صعب كلش صعب والأصعب انوب اردودك
وانت الغبـت ما ودعـت ياللي ارحلت عنـَّه اورحت
إهنا يمن چنه اوچنت
***
كل الطيور اترد ولك وانت الطرت مارديـت
سنين مرت وانگضت احرگت كلشي اوما خليت
چنت اعتقد انت العمر كلشـي خلص ما بگـيت
ضاع العمربيدك گضه - ضيم اوقهر منك شفت
إهنا يمن چنه اوچنت
***
إهنا يمن چنه اوچنت مغشوش بيك اهوايه
چنت اعتقد كلك وفه بس بيدك انت ادوايه
شيفيد ياروحي الحچي وانت اطلعت حربايه
راح الزمن بينه اومشه - نارانطفت ظـَل الخفت
إهنا يمن چنه اوچنت
----------------------------------------------
كتب الصديق سيف هذا التعليق على احدى قصائدي
فحرك قلمي لنظم النص الغنائي اعلاه
له اهديه والى القراء الكرام
من اغاني الفنان داخل حسن والذي تعتبر اغانيه من التراث العراق
إهنا يمن چنه أوچنت جينه وگفنا إبابك
وليف الجهل ما ينسي شمالك نسيت أحبابك
لو حظي لو حظك عثر تعتب إشفاد أعتابك
اهنا يمن چنه وچنت حبيتك شگد وشگد
مكتوب انت بگصتي مكتوب من سابع جد
-------------------------------------------------------------------------------
13/مايس/2019
ســـــــــــــــتوكهولم





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,359,511,061
- مَحْلَه دلال البيه
- إلى العامل في عيده (1/آيار/2019)
- ظفاير شوگ
- رَصْعَة جَمال
- ليوين ..؟؟
- كم وصمة عار؟
- وردة حمراء
- اسكت اوما ادري اشلون
- المرأة مكبلة بالأصفاد
- ابنياتچ انذبحت سنجار
- اربعين يوما على رحيل الأديب الشاعر الصديق جاسم سيف الدين الو ...
- يا عيني العدس *ابيات من شعر التجليبة
- ،،دارميات،،
- ذكريات موجعة ملجأ العامرية المنكود
- اجانَه شباط (1919)
- اگعد (حمرابي) اوشوف
- چا شنْهي التِغَيَر
- صديقتي مديحة عبد الرزاق الزبيدي لازال في العمر بقية
- هيبَتهَه السِدارَه يالبس بَغداد
- من تزعل


المزيد.....




- في محاولة لوقف الانفجار.. اجتماع عاجل لحكماء البام
- جوخة الحارثي أول شخصية عربية تفوز بجائزة انترناشيونال مان بو ...
- -سيدات القمر- للعمانية جوخة الحارثي تفوز بـ -مان بوكر الدولي ...
- العثماني: الحكومة ستواصل تنزيل مختلف الأوراش الإصلاحية الهاد ...
- العثماني: التعليم قطاع حيوي ومدخل أساسي للإصلاح
- 3 جوائز فضية لـ RT، و-تعلم الروسية مع ناستيا- يحصل على البرو ...
- المخرج المغربي علاء الدين الجم يدشن تظاهرة أسبوع النقاد في م ...
- جون ويك في صدارة إيرادات السينما الأمريكية
- تبييض الأفكار.. ابن عربي والحلاج في أتون الدراما الإماراتية ...
- مع انتصاف رمضان..-ولد الغلابة- و-زلزال- و-كلبش- في الصدارة! ...


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - ميسون نعيم الرومي - إهنا يمن ...