أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد مهاجر - ما هي المشاركة السياسية المطلوبة؟














المزيد.....

ما هي المشاركة السياسية المطلوبة؟


محمد مهاجر

الحوار المتمدن-العدد: 6218 - 2019 / 5 / 2 - 05:24
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


ما هي المشاركة السياسية المطلوبة؟
-
اذا نظرنا الى حجم المهام المرتجى إنجازها والسقف الزمنى المحدد للفترة الانتقالية, فاننا سنجد ان السودان يمر بمرحلة بالغة التعقيد. وخلافا لانتفاضة ابريل 1985 فقد طال واحتدم الجدل وانصب حول موضوع الشراكة السياسية المحتملة وكيفية اقتسام السلطة. والكل يعلم ان المحاصصة الناجحة في حد ذاتها لن تحل المشاكل المعقدة التي تقف في طريق قيام نظام حكم سليم يتصدى لمهام استتباب الامن وانجاز الانتخابات وقيام ديمقراطية سليمة

ان الحديث عن المشاركة السياسية هو حديث مشروع باعتبار انها احدى الاعمدة الرئيسية للديمقراطية لكن لا يصح ان نجتزف هذا الامر اجتزافا. والتسرع في اصدار الاحكام قد يفتح ابوابا قد يلج منها المتربصين بالثورة والمتامرين. فخليق بنا ان نؤطر علميا لمفهوم المشاركة لان الفهم الصحيح سيؤدى الى السلوك الصحيح الذى يمكن ان يجنب بلادنا مغبة اتخاذ قرارات قد تؤدى الى اجهاض الثورة برمتها

ان المشاركة السياسية مرتبطة ارتباطا أساسيا بالحرية والمساواة. والمشاركة بلا حريات هي مشاركة زائفة لانها محض تشييد لديكور من اجل تجميل سلطة ديكتاتورية. وللمساواة نوعان, الاول هو المساواة على أساس الإنسانية وهى بالطبع لا تضمن للمقيمين حق المشاركة السياسية. والثانى هو المساواة على أساس المواطنة وبالتالي ضمان حق المشاركة لكل المواطنين. ويجدر هنا الإشارة الى ضرورة الاستثناء من المشاركة في الفترة الانتقالية اولئك الذين قوضوا النظام الديمقراطى السابق ومارسوا الديكتاتورية والقتل والقمع والقهر والانتهاكات الفظيعة لحقوق الانسان ومارسوا الاقصاء الممنهج الاخرين. ويشمل الحظر كذلك الذين مارسوا الفساد الاقتصادى والسياسى والذين قاموا بانتهاكات لحقوق الانسان. ان ضرورة حماية الثورة من الأعداء والمتربصين تتطلب الجدية في تنفيذ هذه التدابير. ومن دون حماية كافية فان الثورة تفقد مبناها ومعناها وبالتالي تفقد أسباب بقائها

ان التدابير السياسية بما في ذلك الأوامر الدستورية والدستور الانتقالي يجب ان تضمن للثوار المشاركة السياسية العادلة حتى يكونوا جزءا رئيسيا وفعالا في عملية اتحاذ القرار وتسيير دولاب الدولة. ولان الثوار هم أصحاب المصلحة الحقيقية في التغيير فانهم يشكلون ضامنا أساسيا لاستمرار الثورة حتى تحقق كل مطالبها. وسواء جاء قرار المشاركة من قمة هرم السلطة ام انتزع انتزاعا من قبل القاعدة فان الوعى بالمفاهيم هو امر لا مناص منه. والوعى لا ياتى بالتامل والتثقيف الذاتى فقط بل يكتسب كذلك عن طريق التعلم من تجارب وارث الاخرين. والمتامل في انتفاضة ديسمبر يجد ان الكثير من الممارسات قد تم تعلمها من خلال التجربة, مثلا التحشيد والتامين والعصيان المدنى والاعتصام والاضراب العام

ان الوعى السياسى يساعد في توطيد دعائم الديمقراطية وفى نفس الوقت تساعد الديمقراطية في زيادة الوعى السياسى للجماهير. ولذلك فان المشاركة الفعالة امر مطلوب. والمشاركة لها سبل واوعية متعددة مثل الانتخاب والتمثيل النيابى وتقلد المناصب السياسية والاحتجاج ورفع العرائض والمطالبة بالاستفتاء والتوسط وغير ذلك. ولان الممارسة الديمقراطية الفعالة تتطلب التوفر على مؤهلات معينة فان التجاذب ظل حاضرا في كل الديمقراطيات وهو تجاذب يدور حول سقف المشاركة المتيسر لكل شريحة من شرائح المجتمع. وفى حين تطالب النخب السياسية المدنية والعسكرية عادة بتحجيم دور الطبقات الدنيا فان عامة الجماهير بدورها تطالب بالسماح لها بمشاركة واسعة. وتسوغ تلك النخب لعملية تحجيم المشاركة الواسعة بحجج مختلفة مثل قلة وعى الجمهور العادى بأهمية الحريات العامة والخاصة وكذلك جهلها بجدوى ايلاء اهتمام كبير للحقوق الثقافية والهويات الخاصة. وفى نفس الوقت ينسب الفريق الاخر للنخب في أحيان كثيرة عدم اكتراثها بالمطالب الملحة بالنسبة الى رجل الشارع العادى مثل توفير فرص كسب العيش ودعم السلع الأساسية والحفاظ على الامن

بالنسبة للوضع الراهن فان اشراك افراد من الأقليات ومن المناطق التي تاثرت بالحروب او التشريد الناتج عن كوارث السدود او غيرها يعد امرا ضروريا. هذه المعايير لا تتناقض في الاساس مع مبدأ الكفاءة لان نسبة المتعلمين تعليميا عاليا من سودانيى الداخل والخارج هي نسبة كبيرة. والمشاركة الواسعة والمتنوعة سيكون لها تاثير كبير في نوعية وفعالية القرارات السياسية. ان تنوع المشاركة سيسهم بلا شك في رفع الوعى بقضايا المناطق الأقل حظا في التنمية الاقتصادية والاجتماعية, وكذلك سيرفد صناع القرار برؤية مختلفة نابعة من أصحاب المصلحة الحقيقية. إضافة الى ذلك فانه سيساهم في تجويد وتحسين الدور الرقابى

-





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,424,886,697
- حتما عليك الرحيل
- من هم قادة تجمع المهنيين؟
- ما هى دوافع المترددين؟
- الانتفاضة تسير فى الاتجاه الصحيح
- ما لم تنجزه الانتفاضة حتى الان
- عوامل نجاح الانتفاضة السودانية
- بشريات
- التزمت الدينى فى السودان
- بعض صعوبات العمل الجماعى
- ليس للانسان الا ما سعى
- هل يمكن ان يسلب الانسان كرامته؟
- تساؤلات حول الهوية
- القناع
- الثريات الثلاثة
- سر الاسفندان ........ قصيدة جديدة
- حول الصراع المسلح فى السودان وافاق التسوية
- سالتنى ..... شعر
- السمندل …...... قصة قصيرة
- كلكلة ...... قصة قصيرة
- فتاة من عشيرة الطل ….. قصة قصيرة


المزيد.....




- سلطات كردستان العراق توقف المشتبه به الرئيسي في اغتيال نائب ...
- طهران: ناقلة النفط البريطانية خالفت قوانين الملاحة
- شاهد: إنقاذ طفلة في الصين بقيت معلقة في الهواء بين قضبان ناف ...
- شاهد: دمار كبير خلفه انفجار في مصنع غاز بالصين راح ضحيته 10 ...
- فيديو: ماذا حدث في الرحلة رقم "رو1010" للخطوط الرو ...
- بعد الانتصار الجزائري.. عودة المقارنة بين محرز وصلاح
- شاهد: إنقاذ طفلة في الصين بقيت معلقة في الهواء بين قضبان ناف ...
- شاهد: دمار كبير خلفه انفجار في مصنع غاز بالصين راح ضحيته 10 ...
- فيديو: ماذا حدث في الرحلة رقم "رو1010" للخطوط الرو ...
- الحرس الثوري: ناقلة النفط البريطانية المحتجزة كانت بحماية سف ...


المزيد.....

- لصوص رفحا وثورتنا المغدورة في 1991 / محمد يعقوب الهنداوي
- الهيستيريا النسائية، العمل المحجوب، ونظام الكفالة / ياسمين خرفي
- ثورة وزعيم / عبدالخالق حسين
- التنظير حول الطبقية في الدول الناطقة باللغة العربية أفكار وا ... / نوف ناصر الدين
- العامل الأقتصادي في الثورة العراقية الأولى / محمد سلمان حسن
- مجلة الحرية عدد 4 / محمد الهلالي وآخرون
- مجلة الحرية عدد 5 / محمد الهلالي وآخرون
- ممنوعون من التطور أم عاجزون؟ / محمد يعقوب الهنداوي
- أ.د. محمد سلمان حسن*: مبادئ التخطيط والسياسات الصناعية في جم ... / أ د محمد سلمان حسن
- الانعطافة الخاطئة في العولمة، وكيف تلحق الضرر بالولايات المت ... / عادل حبه


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - محمد مهاجر - ما هي المشاركة السياسية المطلوبة؟