أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - أحمد موسى قريعي - يوميات الثورة السودانية.. الحل في البل (٢)














المزيد.....

يوميات الثورة السودانية.. الحل في البل (٢)


أحمد موسى قريعي

الحوار المتمدن-العدد: 6202 - 2019 / 4 / 16 - 18:46
المحور: الثورات والانتفاضات الجماهيرية
    


*يوميات الثورة السودانية .. الحل في البل (2)*
*إسقاط المجلس العسكري الثاني*
أرى أنه من مطالب الثورة الآنية التي يجب تحقيقها الآن بشكل فوري إسقاط مجلس "البرهان" العسكري الثاني، لأن هذا المجلس تُديره وتحركه عن بُعد وقُرب الدولة الكيزانية العميقة التي تتمدد في جميع مفاصل الدولة السودانية بلا رقيب أو حسيب كأن السودان كان من بقية أملاك أهلها.
كثيرون الآن تتعالى أصواتهم حتى تكاد تحجب الثورة ببقاء المجلس العسكري الثاني وإعطائه فرصة فهو حتما سيعمل على تحقيق مطالب الثورة، وأنا أقول هذه مجرد أماني وأوهام لا تمت للثورة بأية صلة، لأنه إذا كانت هذه الفرضية صحيحة فلماذا لا نرى فعلا ثوريا واحدا فقط قام به هذا المجلس؟ أليس من حقنا أن نطمئن على ثورتنا ونضمن مستقبلها؟ اليس من حقنا ألا نُخدع ثانية؟ ماذا يفيدنا كشعب سوداني؟ وماذا يفيد ثورتنا؟ بقاء هذا المجلس الكسيح؟ الذي تحاول من خلاله الإنقاذ استبدال جلدها بآخر تتعدد ألوانه وحركاته وضرباته.
بالطبع الإجابة تقول اننا لا نستفيد شيئا من بقاء هذا "الهيكل الإنقاذي" الذي يتغمص ببراعة فائقة دور القوات المسلحة، ويحاول ايهامنا بأنه "طريق الخلاص" الذي يقود في نهاية أمره إلى تحقيق مطالب الثورة ولو بعد حين. نحن لا نُريد فرضيات وتكهنات وتوقعات، بل نريد أفعالا لأن الوقت ليس من صالحنا لنجرب وننتظر نتيجة التجربة، لأنها بلا شك ستكون غير مقبولة او مقنعة.
في الواقع نحن لا نريد أصلا أي مجلس عسكري حتى لو كان من عند الله العليم الحكيم، ما نريده نحن حكومة مدنية انتقالية، وأن يذهب الجيش إلى ثكناته ويقوم بواجبه في حماية البلد والثورة معا. لأن تدخل الجيش في السياسة وشؤون الحكم أشبه بخلط الدين بالسياسة كلاهما ألعن من أخيه. وبالتأكيد وجود حكومة مدنية يمثل الضمانة الوحيدة لتحقيق أهداف ومطالب الثورة كاملة من غير انحراف أو السير في الطريق "الغلط" الذي غالبا ما تكون نهايته وعاقبته وخاتمته فقدان البوصلة الثورية وسرقة مجهود الشباب وبالتالي سرقة أحلامهم وأمانيهم والعودة بهم إلى خانة المربع الأول مربع الإنقاذ قبل سقوطها.
لا تسألوني عن كيفية إسقاط هذا المجلس، لأنها واضحة ومعلومة ومعروفة لديكم هي "الاعتصام" في أماكنكم وعدم مغادرتها لأي سبب أو ظرف و "شوية" صبر ومثابرة وتجدون أن الألوان في السودان صارت "وردية" تفوح منها رائحة النصر والثورة.
يتبع ....
أحمد موسى قريعي
Elabas1977@gmail.com





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,567,556,476
- يوميات الثورة السودانية.. الحل في البل (1)
- لا تثقوا إلا في الشارع وحميتي
- لماذا نزايد على وطنية الفريق حميدتي
- النسخة الثانية من الإنقاذ
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (١٣)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (١٢)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (١١)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (١٠)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (٩)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (٨)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (٧)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (٦)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (٥)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (٤)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (٣)
- الإسلام السياسي.. يوميات البارود والدم (٢)
- يوميات البارود والدم (1)
- اخيرا السنهوري حرا كما ينبغي
- الخطاب السلفي التقليدي المعاصر
- سيدي الرئيس.. قد حان وقت الانبرام


المزيد.....




- الحزب الشيو عي العراقي: النصر للشعب اللبناني في انتفاضته
- حزب الشعب يعرب عن تضامنه مع الحزب الشيوعي والشعب اللبناني ال ...
- متظاهرو صيدا اكدوا مواصلة احتجاجهم في الشارع حتى تحقيق مطالب ...
- اهالي قضاء مرجعيون اعلنوا استمرار تحركهم بقطع الطريق والمبيت ...
- حشد لأهالي القرى عند مثلث كامد اللوز جب جنين احتجاجا على الو ...
- حشود طرابلس صامدة بمشاركة مغتربين
- إضراب عام اليوم الثلاثاء
- لا ثقة، استقيلوا!
- لا ثقة، استقيلوا!
- أبو زينب اللامي.. فيديو يوثق فضيحة لجنة التحقيق بقتل المتظاه ...


المزيد.....

- كتاب ثورة ديسمبر 2018 : طبيعتها وتطورها / تاج السر عثمان
- من البرولتاريا إلى البرونتاريا رهانات التغيير الثقافي / محمد الداهي
- الجزائر الأزمة ورهان الحرية / نورالدين خنيش
- الحراك الشعبي في اليمن / عدلي عبد القوي العبسي
- أخي تشي / خوان مارتين جيفارا
- الرد على تحديات المستقبل من خلال قراءة غرامشي لماركس / زهير الخويلدي
- الشيعة العراقية السكانية وعرقنةُ الصراع السياسي: مقاربة لدين ... / فارس كمال نظمي
- أزمة اليسار المصرى و البحث عن إستراتيجية / عمرو إمام عمر
- في الجدل الاجتماعي والقانوني بين عقل الدولة وضمير الشعب / زهير الخويلدي
- توطيد دولة الحق، سنوات الرصاص، عمل الذاكرة وحقوق الإنسان - م ... / امال الحسين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الثورات والانتفاضات الجماهيرية - أحمد موسى قريعي - يوميات الثورة السودانية.. الحل في البل (٢)