أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عماد عبد اللطيف سالم - مُنتَظِراً أنْ تأتي .. أسفلَ أرارات














المزيد.....

مُنتَظِراً أنْ تأتي .. أسفلَ أرارات


عماد عبد اللطيف سالم

الحوار المتمدن-العدد: 6129 - 2019 / 1 / 29 - 22:53
المحور: الادب والفن
    


مُنتَظِراً أنْ تأتي .. أسفلَ أرارات


مُنذُ آدَمَ
والتُفّاحُ يُطاردني
لكنَّ حَوّائي
لم تُغادرْ معي
ذلكَ الفردوس القديم
و بقيتُ وحيداً
في "القُرْنَة".
أنا أكبرُ من نوحٍ بنصفِ حنين
وكنتُ أُحِبُّكِ منذُ ذلكَ الوقت
مُنتَظِراً إيّاكِ عشرةَ آلافِ عام
لكي أطبعَ على وجهكِ العذب
أوّلَ قُبْلة.
وبعدَ هذا العُمْرِ المُرّ
جاءَ صبيُّ شارد الذهن
فابتَسَمْتِ لهُ على الفور
وإذا بي .. أنا و نوح
نُدَخِّنُ سجائرَ "اللَفِّ"
على رصيفِ الخيبات
مثل ديوان شعرٍ رديْ
لا يشتريهِ أحد
في شارعِ "المُتَنَبّي".
أنا أثقَلُ من نوحٍ ، بحُلمٍ واحد
كان كافياً
لأنْ تصعدَ بقدميها الصغيرتين
وحذائها الأصفرِ ، واطيءَ الكَعْبِ
الى سفينةِ خيباتي
التي امتلأتْ بزوجينِ اثنينِ
من كُلِّ شيء
كُلّ شيء
إلاّ من قلبي
الذي تمّ العثورُ عليهِ وحيداً
مُنتَظِراً أنْ تأتي
أسفلَ "أرارات".
انتهى كُلُّ شيء
لقد خَسِرنا
وأغلَقْنا الصالة
وترَكْنا الحصانَ وحيداً
ينفخُ في تُرابِ الرفوف
وها نحنُ الآنَ
نُلَمْلِمُ أوراقنا
لنجعلَ الخريفَ نظيفاً .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,396,478,806
- الفرحُ لا يدوم .. و خاتمة الأحزانِ بعيدة
- كلّ عام .. والأنذالُ بخير
- ماذا ستفعلُ بيومٍ إضافيٍّ من العَيْش؟
- طفلٌ في العاشرة .. طفلٌ في السِتّين
- نهارٌ قصير .. مثل نجمة
- أنا في كَهفِ الوقتِ ، و سيّدتي في المدينة
- مقتطفات من دفاتر الخيبات
- أشباحُ اليمن .. و أشباحنا
- سالم مُسَلَّح ، وسالم غير مُسَلَّح .. وكلاهُما لم يَعُدْ من ...
- العقوباتُ عليهم .. والعقوباتُ علينا
- بعضُ النساء .. يشْبَهْنَ حُزني
- رائحةُ السُنبُلة .. أسفل العُنق
- المليارديرات لدينا .. والمليارديرات في الصين
- أُمّي لايف Live
- ما شأنكَ أنتَ بكُلِّ هذا ؟
- هكذا كانت المقدّمات .. وهكذا جاءت النتائج
- تلاميذ نوح في أرضنا اليابسة
- التجربة الكوريّة : أنموذج للإفلات من نظام -الإقطاع الريعي- ل ...
- الاقطاع الريعي : انماط سلوك الدولة والمجتمع في العراق الحالي ...
- كتابةٌ يابسةٌ .. في غرفةٍ على السَطح


المزيد.....




- 9 جوائز من نصيب وثائقي -سكان الأرض اليباب- للسورية هبة خالد ...
- مطالب بمنح حكم برازيلية جائزة الأوسكار بعد لقطة طريفة
- اعتصام لمنتخبين من كلميم بمقر وزارة الداخلية
- الصويرة المغربية تحيي أيام موسيقى القناوة في دورتها الـ22 وت ...
- الصويرة المغربية تحيي أيام موسيقى القناوة في دورتها الـ22 وت ...
- فضيحة القرن.. 50 مقالا تختزل مسيرة ماركيز الصحفية
- لماذا فنان عربي ضرير لا يمكنه تحديد سعر لوحاته المعجزة (صور) ...
- كتاب -المحاكم الإلكترونية-... دراسة في أنظمتها المستجدة على ...
- رحل بعيدا عن يافا.. سميح شبيب يدفن بمخيم اليرموك
- مشاهير هوليوود يطالبون بتقديم ترامب إلى العدالة بتهمة التواط ...


المزيد.....

- الاعمال الشعرية الكاملة للشاعر السعيد عبدالغني / السعيد عبدالغني
- مسرحيات (برنارد شو) توجهات لتوعية الإنسان / فواد الكنجي
- الملاكم / معتز نادر
- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عماد عبد اللطيف سالم - مُنتَظِراً أنْ تأتي .. أسفلَ أرارات