أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعيد الوجاني - هل عدد الصلوات وعدد الركعات ممارسات شرعية ؟














المزيد.....

هل عدد الصلوات وعدد الركعات ممارسات شرعية ؟


سعيد الوجاني
(Oujjani Said)


الحوار المتمدن-العدد: 6063 - 2018 / 11 / 24 - 17:24
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


يلاحظ وفي جميع المعمور ، ان المسلمين يؤدون في اليوم خمس صلوات هي ، الفجر ، الصبح ، الظهر ، العصر ، المغرب ، والعشاء .
كذلك يلاحظ ، أن كل صلاة من هذه الصلوات ، لها عدد ركعات تختلف من صلات الى أخرى .
هناك صلوات بها ركعتين كالفجر والصبح ، وهناك صلوات بها اربع ركعات كالظهر ، و العصر ، والعشاء .
وهناك صلاة بها فقط ثلاثة ركعات كالمغرب .
السؤال الذي نود طرحه للنقاش الجاد ، وليس للاتهام الرخيص : هل هذه الصلوات بخمس اوقاتها ، وبعدد ركعاتها المختلفة التي تختلف من صلاة الى أخرى ، منصوص عليها في كتاب المسلمين الذي هو القرآن ؟
بالرجوع الى القرآن الذي نزل من السماء ، ويستقي منه المسلمون احكامهم ، سنجده يتحدث فقط على صلاتين لا اكثر . فما هو مذكور في القرآن يبقى ملزما ، إذا اعتبرنا حقا ان هذا الكتاب قد تم تنزيله على المسلمين لا على غيرهم .
لذا ، فما ليس مذكورا في الكتاب ، قد نعتبره اجتهادا ، وقد نعتبره بدعة وطقوس مرعية ، وقد نعتبره عملاً إنسانيا تحول مع الوقت ، ومع مرور الزمن ، الى شبه قانون ملزم لبعض المسلمين ، وليس ملزما لآخرين . فهو بذلك ملزم ذهنيا لا تشريعيا للمصلين ، بدعوى ان الخروج عليه ، لا تترتب عنه اية عقوبات منصوص عليها بنص صريح في الكتاب ، كما لا ترقى بمن خرجوا عن هذه العادة التي بتكرارها تحولت الى عرف ، ومنه تحولت الى شبه قانون ، الى وصفهم بالكفر او بالزندقة ، كما دأب على ذلك تجار الدين ، ووكلاء الإسلام السياسي الفاشي .
انه في غياب النص الصريح ، لا يجوز لأي كان ان يفرض على الناس ممارسة شيء غير منصوص عليه في الكتاب ، أي عدد الصلوات ، وعدد الركعات في كل صلاة .
ان من يتجرأ على تكفير كل من خالف هذا العرف ، الشبه قانون ، وفي غياب النص الصريح في القرآن الذي يعتبر المخالف كافرا ، يعتبر هو الكافر الحقيقي ، لأنه يتقمص دور الشرع ، ويجعل نفسه في مرتبة الله ، ومن جهة لا يجوز تكفير انسان لم يعلن صراحة كفره امام الشهود ، لأن من يفعل هذا ودون نص في الكتاب ، يكون بمن يرتكب جريمة خلق الفتنة بين الناس .
إذن ، يمكن لكل مسلم ، وفي غياب النص الصريح ، التقيد بعدد الصلوات ، وبعدد الركعات في كل صلاة ، التي تحولت بمرور الزمن الى عرف ذهني لا تشريعي ، كما يمكنه عدم التقيد به ، أي بالعرف الشبة قانون ، ولا ملامة عليه في ذلك ، طالما انه يتصرف ضمن منطوق النص لا ضده .
وبالرجوع الى القرآن الذي يستقي منه حكام المسلمين ما يخدمهم من الاحكام ، ويبعدون ما يضرهم منها ، سنجد ان النص الصريح الناطق بدون لبس ولا غموض ، ينطق بصلاتين الزاميتين لا غير . أي ان ما هو مفروض على المسلمين بصريح نص القرآن ، هو صلاتين لا خمسة صلوات التي ابتدعها الناس من بعد . فهما صلاتين ، صلاة قبل طلوع الشمس ، وصلاة قبل غروبها :
" وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفاً من الليل ان الحسنات يذهبن السيئات ذلك ذكر للذاكرين " ( هود 114 ) .
" أقم الصلاة لدلوك الشمس الى غسق الليل وقرآن الفجر إن قرآن الفجر كان مشهودا " ( الاسراء 78 ) .
" فاصبر على ما يقولون وسبح بحمد ربك قبل طلوع الشمس وقبل غروبها " ( طه 130 ) .
يلاحظ ان المسلمين في أدائهم للصلاة ، وبعددها وعدد ركعاتها التي تختلف من صلاة الى أخرى ، الغير المنصوص عليها في الكتاب ، ومن خلال تخليهم عن الالتزام بما ورد عليه وفيه النص صريحا في القرآن ، والذي هو صلاتين لا اكثر منهما ،، فإنهم يمارسون طقوسا بحركات روتينية صنمية من التكبير الى التسليم ، ما امر بها الله في كتابه الذي انزله من السماء ، والذي يقول : " وفصلناه تفصيلاً تبيانا للعالمين .. " .
اما إذا كان دليل أي مخالف من أصحاب العنعنة ، لما ورد بصريح النص ، وبصيغة الالزام في الكتاب ، من قبيل قال فلان عن فلان عن علاّن .. ، وما اكثرهم من تجار الدين والاسلامويون ، ففي نظرنا المتواضع ، يبقى هذا الإخراج دليل ساطع على ان الطقوس التي يؤديها المسلمون ، تبقى مجرد صناعة بشرية ترعاها التقاليد البالية ، سموها صلاة مثل الطقوس المرعية .
فما ليس من الرسالة للناس ، ليس من القرآن .





الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,326,617,164
- دولة السحل ..... تسحل مواطنيها
- أيُّ بلاد هذه ......... ( 8/9 )
- يمامة أطلسية طارت تنشد الحرية
- اي بلاد هذه .... بلاد قابلة للنسيان ( 7/9 )
- الزمن العفن ..... الزمن الرديء
- ايّ بلاد هذه ...... بلاد قابلة للنسيان ( 6/9 )
- قلم الرصاص ، كاتم الصوت القاتل
- تحليل خطاب الملك / خطاب تودّد
- أبلاد هذه ........ بلاد قابلة للنسيان ( 5/9 )
- أيُّ بلاد هذه ...... الظلم والحگرة والقهر ... ( 4/9 )
- تحليل القرار 2440 لمجلس الامن .
- أيّ بلاد هذه .... واشْ منْ بلادْ هذي ... ( 3/9 )
- أيُّ بلاد هذه ... واشْ منْ بلادْ 2/9
- أيّ بلاد هذه ..... 1/9
- موت الاحزاب . الدولة البوليسية تفرغ الاحزاب من مضمونها . ( 1 ...
- طلقات في عز الليل
- آه يا وطني -- يا اجمل بلاد في العالم
- أراك في عيون إخوتي الصغار . أراك في عيون الثوار ( 1 )
- الوطنيون في خطاب الملك
- المغرب الى اين . ( 15 )


المزيد.....




- الطيب صالح يسأل: من أين جاء هؤلاء الكيزان؟
- ارتفاع قتلى انهيار أرضي في كولومبيا إلى 28 شخصا
- المحكمة العليا في ميانمار ترفض الطعن الأخير من صحفيي رويترز ...
- مصدر لـ -سبوتنيك-: من المتوقع وصول قطار زعيم كوريا الشمالية ...
- اكتشاف فيروس سبب شللا غامضا لمئات الأطفال
- الأمريكيون خانوا الأكراد
- فتى يطالب آبل بمليار دولار تعويضا عن ضرر
- رذاذ لإنقاذ متعاطي الجرعات الزائدة من الأفيون
- 32 جزائريا ترشحوا لانتخابات الرئاسة
- جلسة أدبية تعيد احتدام صراع الهوية في الجزائر


المزيد.....

- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء السادس / ماهر جايان
- المنظور الماركسى الطبقى للقانون - جانيجر كريموف / سعيد العليمى
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الخامس / ماهر جايان
- عمليات الانفال ،،، كما عرفتها / سربست مصطفى رشيد اميدي
- كتاب الأعمال الكاملة ل ماهر جايان – الجزء الرابع / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الثاني / ماهر جايان
- الأعمال الكاملة - ماهر جايان - الجزء الأول / ماهر جايان
- الحق في الاختلاف و ثقافة الاختلاف : مدخل إلى العدالة الثقافي ... / رشيد اوبجا
- قوانين الجنسية في العراق وهواجس التعديل المقترح / رياض السندي
- الأسباب الحقيقية وراء التدخل الأمريكي في فنزويلا! / توما حميد


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعيد الوجاني - هل عدد الصلوات وعدد الركعات ممارسات شرعية ؟