أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - سمير زين العابدين - كيف أكون نفسي














المزيد.....

كيف أكون نفسي


سمير زين العابدين
(Sameer Zain-elabideen )


الحوار المتمدن-العدد: 6054 - 2018 / 11 / 14 - 09:21
المحور: الصحة والسلامة الجسدية والنفسية
    


كتبت تقول:
"قد تكرهني لاني مختلفه ولا اعيش وفق معايير المجتمع .. لكني اعرف انك تتمنى لو عندك الشجاعه لتعيش ... كما اعيش".

العبارة جد مثيرة ومستفزة, ولكنها تلقي ضوءا كاشفا علي حال معظم من يعيشون في مجتمعاتنا, فنحن لا نعيش حقيقتنا طوال الوقت, بل أن معظم الوقت نسعي لأن تكون صورتنا جيدة في نظر الآخرين, حتي لو كان ذلك لا يسعدنا ولا يعبر عن حقيقة ما في داخلنا.

قبل أن نطرح أفكارنا نخضعها لمعيار المجتمع والسائد فيه, ونخشي أن نطرح أفكارا أو نقوم بأعمال تغير صورتنا أمام الآخرين, وهي في الأصل قناع نلبسه وصورة نتوهمها وأخيرا اعلم انه من الصعب أن تعرف كيف ينظر لك الآخرون.

هذه الصورة التي تريد أن تعرفها ستكون أكثر اقترابا من حقيقتك اذا كنت أنت نفسك, تعيش كما تريد وليس كما يريد الآخرون.

أنظر الي الأطفال الصغار, انهم أحرار, وعلي طبيعتهم, لم يقمعهم المجتمع بعد, يفعلون ما يريدون, ولا يهمهم كيف يراهم الآخرون, ولا يهمهم التوافق مع المجنمع, لا تلزمهم القيود, ولهذا نراهم كالضوء الساطع, نري فيهم النقاء والحب الحقيقي, والأهم نراهم أيضا سعداء.

لكي تكون نفسك كن أكثر فهما ووعيا لحقيقة أفكارك وخواطرك ورغباتك, أطلقها, جردها من كل العوامل السلبية والمقيدة, لا تفزع من كونها سلبية في بعض منها, لا تخجل منها حتي لو كانت مخجلة, ستجعلك أكثر اقترابا من حقيقتك.

وأخيرا, اتبع حدسك, هذا هو العامل الأهم في أن تكون نفسك, فحدسك هو أنت المجرد من الحسابات الأخري, المجرد من قيود ارضاء الآخرين.
اذا فعلت ذلك ستعرف حقيقتك المجردة من العقائد وأنماط التفكير التي تراكمت في عقلك علي مر السنين, ثم كن شجاعا في أفكارك وأعمالك وتأكد أن من سيقترب منك سيكون الأكثر ملائمة لك.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,387,561,590
- الإنسان بين عبودية السيد وعبودية الأديان
- آدم والإنسان ( الجزء الثاني)
- آدم والإنسان ( الجزء الأول )
- لمحات من التاريخ السياسي للأزهر (الجزء الثاني)
- لمحات من التاريخ السياسي للأزهر (الجزء الأول)


المزيد.....




- جسر زجاجي يفصل بين محيط وخليج ..هل هو أضيق جسر في العالم؟
- أكثر من مليون شخص مصاب بالأمراض المنقولة جنسياً يتم تشخيصهم ...
- سانا: مقتل 12 مدنياً في قصف للمعارضة المسلحة في شمال سوريا
- مظاهرات السودان: كيف تطورت قوات الجنجويد بقيادة حميدتي؟
- دور الآباء في تربية الأبناء له أثر كبير في مختلف مراحل حياته ...
- ساحر هندي قفز في النهر موثوقا بالسلاسل ولم يعد
- الجنوب الشرقي: المتقدّم في الثروة والمتأخّر فــي التنّمية
- سانا: مقتل 12 مدنياً في قصف للمعارضة المسلحة في شمال سوريا
- المئات يحتجون في موسكو ضد إلقاء القبض على صحفي استقصائي
- ما الفرق بين الصاروخين الحاملين -سويوز 5- و-سويوز 5 لايت-


المزيد.....

- الافكار الموجهه / محمد ابراهيم
- نحو تطوير القطاع الصحي في العراق : تحديات ورؤى / يوسف الاشيقر
- الطب التقليدي، خيار أم واقع للتكريس؟ / محمد باليزيد
- حفظ الأمن العام ، و الإخلال بالأمن العام أية علاقة ... ؟ / محمد الحنفي
- الوعي بالإضطرابات العقلية (المعروفة بالأمراض النفسية) في ظل ... / ياسمين عزيز عزت
- دراسات في علم النفس - سيغموند فرويد / حسين الموزاني
- صدمة اختبار -الإيقاظ العلمي-...........ما هي الدروس؟ / بلقاسم عمامي
- السعادة .. حقيقة أم خيال / صبري المقدسي
- أثر العوامل الاقتصادية و الاجتماعية للأسرة على تعاطي الشاب ل ... / محمد تهامي
- القوة الشريرة دائمة الثبات - راينهارد هالر / أحمد القاسمي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الصحة والسلامة الجسدية والنفسية - سمير زين العابدين - كيف أكون نفسي