أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نادية خلوف - الملف السّوري سوف يظهر إلى العلن يوماً














المزيد.....

الملف السّوري سوف يظهر إلى العلن يوماً


نادية خلوف
(Nadia Khaloof )


الحوار المتمدن-العدد: 6052 - 2018 / 11 / 12 - 21:06
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


هل سوف يتم الاعتذار من بعض السّوريين بعد خمسين عاماً، أو ثمانين، أو مئة عام؟
كي نعرف ماذا سوف يجري علينا أن نراجع التّاريخ.
احتفل العالم بمرور مئة عام على الهدنة في الحرب العالمية الأولى في فرنسا حيث تم إنزال النورماندي من قبل أمريكا وكندا، وخسرت فيها الدولتان آلاف القتلى، ومع هذا فلا كندا ولا أمريكا استقبلت اليهود الذين شعروا بالخوف من النازية. اليهود لا زالوا يقتلون تحت أسماء شتى، وقانون معاداة السّامية الذي يخصّ اليهود فقط وليس جميع السّاميين لا يعمل حقيقة في الغرب، فلا زال العداء، ومع ظهور النّازية الجديدة فإنّ القوانين تبطل أمام العنف المسلّح. لكن هذا لام يمنع جوستن ترودو رئيس وزراء كندا أن يقدم اعتذاراً رسمياً بسبب رفض بلاده سفينة كانت تحمل مئات اللاجئين اليهود الفارين من ألمانيا النازية عام 1939 حينما رفضت كندا استقبال 907 لاجئ يهودي بعد أن رفضتهم كوبا ، ثم الولايات المتّحدة ، وكندا فعادت السّفينة إلى أوروبا وكان مصير 254 منهم الموت في المحرقة.
ماذا يفيد الاعتذار أمام ذلك الألم الفظيع؟

النّازية الجديدة بين العرب تستقطب ما يدعى المثقفين العرب لمعاداة المسلم. ما ذنب اليهودي أنّه ولد يهوديّاً ، وما ذنب المسلم السّني أنّه ولد مسلماً سنّياً؟
هل ذلك المؤمن سواء كان سنّياً أو بوذياً، أو يهودياً يجب أن يغيّر عقيدته؟ وهل لو غيّرها سوف يختلف الوضع؟
لا شكّ أن الإبادة للسّنة تبعتها إبادة أخرى لكل من حاول أن يقول لا. سواء من الطّوائف المسلمة، أو المسيحيّة.
أرغب أن أتوجه لمن يقول أن الإسلام فرض بالقوة. نعم هذا صحيح، لكن هل تقتلعه مني بقتلي؟ وإلى أين أذهب حين أضعف سوى للعبادة، وأنتم الذين تتهمونني بسنيتي. هل أمهاتكم بعيدين عن طقوس الدّين؟
الظلم نال، وينال جميع أفراد الشعب السّوري منذ الأزل فحتى تلك الحكومات في خمسينيات القرن الماضي قد تكون ديموقراطية نوع ما، لكن النّظام كان إقطاعياً يتحكم بالبشر، والحجر، والفقر سمة المرحلة.
كل الذي يكتبه دعاة الثورة من مقالات نارية حول ابن سلمان، أو الخاشقجي باطلة، فهناك تاريخ يسجّل، ولا شكّ أنه موجود في الولايات المتحدة، ولم يحن الكشف عنه، فالاعتذار من اليهود جاء بعد ثمانين عاماً من المحرقة، وعلى أحفادنا أن يقوموا مراسيم الذكرى يوم ما.
كانت أوروبا سخيّة باللجوء على السّوريين، ولم يكن العالم سخياً على اليهود في مصيبتهم. لكن الدّول العربية التي تتبنى فكر النازية العربية الجديدة كانت قاسية، وسيبقى ذكرى ما تمّ بحق السّوري بين بني يعرب مدوّن في سجلات سرّية سوف تظهر يوماً. سوف تظهر عندما يؤمن جميع السّوريين بحق الآخر بالحياة، ويتخلصون من أحقادهم القومية، والطائفية. ليس كلّياً بل بنسبة كافية لخدمة مشروع الدّولة المدنيّة. بالطبع لن يكون ذلك في النّظام المقبل، فصناديق الاقتراع الحرّة سوف تأتي بأسد جديد، وسيكون الحال كما يوغسلافيا السّابقة، أو العراق، أو لبنان.. الخطأ يكمن فينا أيضاً، وليس في طريقة النّازية العربية التي تتزعمها الأسدية، وتدافع عنها الدول العربية في السّر والعلن. أما كراهية اليهود فهي تسود بين العرب مسلمين ومسيحيين أضعافاً مضاعفة عن الغربيين، وهذا لا علاقة له بالصراع الإسرائيلي الفلسطيني، فعندما يحين الوقت سوف تكون إسرائيل مدلّلة العرب الأولى، وهي هكذا فعلاً، ولكن لم تكشف الأوراق بعد، وسوف يذهب أصحاب القضية الأولى للمروق السّريع أمام دمّ الفلسطينيين.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,230,411,448
- ليلة الكريستال
- القوميّة، والطائفيّة
- الوحدة، والعالم الرّقمي
- نحن وهم
- قضايانا
- المساواة بين الجنسين
- الاعتداء الجنسي على النساء
- التقليد عند الإنسان
- أفكار متعدّدة لموضوع واحد
- هل بحثت يوماً عن أبيك البيولوجي؟
- توزيع الصّحف على البيوت
- صحافي أم مأمور
- جواز سفر
- صباح الخير السّويد
- - إنّها البداية، وليست النّهاية-
- - الذكورة السّامة-
- - أوقظوني عندما تنتهي-
- عندما يخسر المرء أدلته. يؤمن بنظرية المؤامرة
- الكيف بالمناصفة
- عندما يكشف النّقاب


المزيد.....




- ما سر السماح بمظاهرات الجزائر؟
- مهاجم فرنسا مبابي يصل إلى 50 هدفا بعد فوز باريس سان جيرمان ع ...
- ميسي يقود برشلونة للفوز على إشبيلية ويسجل الثلاثية رقم 50 في ...
- مادورو يقطع العلاقات مع كولومبيا ويطرد دبلوماسييها بعد إدخال ...
- ميسي يقود برشلونة للفوز على إشبيلية ويسجل الثلاثية رقم 50 في ...
- السعوديون يسخرون من إدراج محمد بن سلمان للصينية بمناهجهم
- فورين بوليسي: ماذا بعد تدمير تنظيم الدولة؟
- أجواء حرب في كشمير.. الهند تعزز القوات وتعتقل العشرات
- تقرير أميركي: إخراج القوات الأجنبية سيضر بالعراق
- تصاعد أزمة المساعدات على حدود فنزويلا.. مادورو يقطع العلاقات ...


المزيد.....

- 2019: عام جديد، أزمة جديدة / آلان وودز
- كرونولوجيا الثورة السورية ,من آذار 2011 حتى حزيران 2012 : وث ... / محمود الصباغ
- الاقتصاد السياسي لثورة يناير في مصر / مجدى عبد الهادى
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2018 - الجزء السابع / غازي الصوراني
- مدينة بلا إله / صادق العلي
- ثورة 11 فبراير اليمنية.. مقاربة سوسيولوجية / عيبان محمد السامعي
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكرة والسياسة والاقتصاد والمجتم ... / غازي الصوراني
- كتاب خط الرمال – بريطانيا وفرنسا والصراع الذي شكل الشرق الأو ... / ترجمة : سلافة الماغوط
- مكتبة الإلحاد (العقلانية) العالمية- کتابخانه بی-;-خدا& ... / البَشَر العقلانيون العلماء والمفكرون الأحرار والباحثون
- الجذور التاريخية والجيوسياسية للمسألة العراقية / عادل اليابس


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - نادية خلوف - الملف السّوري سوف يظهر إلى العلن يوماً