أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - محمود الشيخ - تعالوا لننتخب مجلسا بلديا اليوم كخطوة اوليه نحو فكفكة الأزمه في بلدية المزرعة الشرقية















المزيد.....

تعالوا لننتخب مجلسا بلديا اليوم كخطوة اوليه نحو فكفكة الأزمه في بلدية المزرعة الشرقية


محمود الشيخ

الحوار المتمدن-العدد: 6001 - 2018 / 9 / 22 - 11:40
المحور: المجتمع المدني
    



تعالوا لننتخب مجلسا بلديا اليوم كخطوة اوليه نحو فكفكة الأزمه في بلدية المزرعة الشرقية
بقلم : محمود الشيخ
اليوم وفي تسعة عشر موقعا ستجري انتخابات للمجالس المحليه ومنها بلدية المزرعة الشرقية،التى مرت منذ عام كامل بفراغ كبير كنتيجة حتميه لإنتخابات جرت في البلاد على قاعدة القوائم،ومعروف ان ريفنا الفلسطيني لم يصل بعد الى مجتمعات سياسيه بل بقي مجتمعا قبليا في ظل الضعف القوي للتنظيمات السياسيه في البلاد والتى ابتعدت عن تغطية دورها وتنازلت عن مكانتها لصالح الأطر العائليه وما الفساد الذى تشهده البلاد الا نتيجة طبيعية للتراجع الكبير في دور قوانا السياسيه وحتما ان الإنحراف المستشري بين اوصات الشباب والعنف الساري بين الفتيان في المدارس وانتشار وزراعة الحشيشه بانواعها المختلفه في مدن وقرى البلاد وكافة اشكال الجريمه هي مجتمعه نتيجة طبيعيه للتراجع الكبير وخلو الساحة الفلسطينيه من دور للقوى السياسيه بعد ان تراجعت عن استمرار احتلالها لدورها الذى كان ابان الإنتفاضة الأولى والذى غطت فيه مساحة الوطن فأرتقت في دورها ومكانتها وتأصلت هيبتها وغدت مرجع للجماهير في مختلف القضايا،اما اليوم فهي التى تخلت عن هذا الدور ولا احد من كل القوى يبدو لديه استعداد لمراجعة تاريخه ودوره واسباب تراجعه وفقدانه لقيمته التى كانت،لكل هذا الأسباب ترى في شوارعنا فسادا كبيرا مع هبوط دور السلطه ومكانتها وثقة الجماهير فيها،فلا رادع في ظل الإنقلاب على قيمنا وتقاليدنا وموروثنا الثقافي في ثقافتنا الوطنيه مع احتلال الإحباط مكانة كبيرة في ذهن الناس وعقولهم، الجماهير يأست من حركة وطنية يرونها تتراجع دون اي محاولة لإعادة تقيم دورها والعمل على اعادة الإهتمام بالشباب وخاصة الفتيان منهم،الذين يمتلكون طاقة كبيره كانوا يسخرونها في مقاومة شعبية من خلال التنظيمات السياسيه اما اليوم وقد تراجعت القوى السياسيه عن دورها في المقاومة الشعبيه فقد هؤلاء الفتيان المساحة التى كانوا يحتلونها في صرف طاقاتهم من جهة وفي تنظيم سلوكهم واهتماماتهم،فاللوم يقع اولا على القوى السياسيه صاحبة المسؤولية عن وقوع الشباب في براثن سواء المخدرات او العنف الممارس في المدراس كتشكيل مجموعات وشلل تساهم في انحراف سلوكهم وتدني بل هبوط مستوى المعدلات المدرسيه،او حتى رسوبهم،واعتبار ان التعليم ليس مصدرا للإرتقاء في حياتهم ومستواهم الثقافي،وخاصه ان مناهجنا لا زالت تعتمد التلقين اسلوبا في الحياة المدرسيه،وفي اعتقادي ان ذلك يجب ان يدفع القوى السياسيه ومعها السلطة الفلسطينية لإعادة الإنتباه لقصورها في اداء مهامها،ثم اعادة صلتها بالشباب ودورها بين طلبة الثانوية فاين لجان الطلبه الثانويين الذين لعبوا في فترة ما دورا عظيما في نضال شعبنا من خلال الإرتقاء في دور الطلبة الوطني.
ان كل ما يجري في البلاد من فساد وانتشار الجريمة فيها بكل اشكالها هو نتيجة غياب اي دور للقوى الوطنيه وتدني ثقة الناس بالسلطة الوطنيه مع عدم قدرتها على القيام بدورها في ظل غياب قوانين رادعه تنظم الحياة المجتمعيه في البلاد وفي ظل تعمق الإنقسام الفلسطيني الفلسطيني،مع ازدياد مشاركة دولا عربيه في المؤامره على تصفية القضية الفلسطينية ( وعلى عينك يا تاجر) تنظم بعض دول الخليج علاقات مع اسرائيل قبل وصول الشعب الفلسطيني الى انتزاع حقوقه الوطنيه مما يعزز ويمنح اسرائيل سببا في تعزيز سيطرتها الكلية على الضفة الغربيه وانتشار الإستيطان واليوم شعبنا يخوض معركة الخان الأحمر وراس كركر وغيرهما وازدياد اقتحام المستوطنين للأقصى واشتداد الحصار على اهلنا في غزة كل هذا يجري في ظل صمت عربي مريب وكأن فلسطين ليست جزءا من العالم العربي بل هي من بلاد الواق واق.
كان لا بد من سرد هذه المقمه للوصول الى انتخابات البلدية في المزرعة الشرقية وغيرها من البلدات،والتى تجري على قاعدة التمثيل النسبي قي اطار القوائم العائليه،خاصه واننا فشلنا في اجراء انتخابات على قاعدة الترشيح الفردي كون وزارة الحكم المحلي محكومة بقانون القوائم وقوائمنا لم تقبل سحب طلبات ترشيحها،وفشلنا في تشكيل قائمة توافق بين العائلات بسبب تفكيرالبعض في الوصول الى الرئاسه قبل وصولنا الى قائمه توافقيه،ففشلت الجهود كل الجهود ولم يبقى امامنا غير المشاركة في الإنتخابات اليوم كخطوة اوليه نحو تشكيل مجلسا بلديا يقوم على التوافق بعد الإنتهاء من الإنتخابات بمشاركة باقي العائلات في المجلس كل حسب حجمها،كخطوة ثانية بعد الإنتخابات.
هذا اذا اردنا الوصل الى تشكيل مجلسا بلديا توافقيا ينهي ازمة البلدية من جهة،ويضع البلدية على السكة الصحيحه،ومن في اعتقادي لا يقف مع هذا الموقف لن يساهم في لملمة اشلاء ازمتنا بل ستبقى البلدية ارجوحة في يد البعض يأخذها اينما لا يراد لها ان تذهب.
ونحن في بلدة المزرعة الشرقية لسنا الوحيدون السائرون في هذا المضماربل كثيرة هي البلدات التى توافقت بين اطرها العائليه وصولا الى مجالس مهمتها خدماتيه صرفه في ظل وجود سلطة وطنية تقوم بالعبىئ السياسي ولا تعمل على تعبئة الناس ليس هي وحدها بل ايضا يشاركها الرأى قوانا السياسيه التى انتهجت اسلوب الإرتخاء عن مهامها التى نشأت من اجلها،ومنها ان ازمتنا في بلديتنا هي نيجة طبيعيه لتنازل قوانا السياسيه عن دورها في المساهمة في تنظيم حياة الناس لذا تقدمت الأطر العائليه واحتلت دور القوى السياسيه،فلا عتب عليها بل العتب كل العتب على تياراتنا السياسيه التى لم تتمكن من الإستمرار في احتلال الدور الذى تقوم به حاليا الأطر العائليه فهي الأقدم والأكثر رسوخا في عقول الناس ومن السهل اعادة تنظيمها بينما من الصعب اعادة جمع المشتت في قوانا السياسيه والسبب الإحباط الذى غزى عقول الناس بسبب فشلها في تأمين وصول الشعب الفلسطيني الى انتزاع حقوقه واعتمادها اسلوبا تفاوضيا ادى الى تمكين الإحتلال السيطرة على اراضي جديدة اقام عليها مستوكنات جديده فزاد عدد المستوطنين الى ما يقرب ال (750) الف مستوطن من اصل (240) الف حتى عام 1993 وطردت عائلات كثيرة من القدس غير هدم بيوتا عديدة ليس في القدس وحدها بل في الأراضي المحتله،وبقيت السلطة رغم توفر اسباب عديدة لتوقفها عن اتفاق اوسلو ومع ذلك استمرت.
في التنسيق الأمني اذ تقول اسرائيل ان التنسيق الأمني احبط (3000) عمليه ضد اسرائيل،اليس هذه وحدها تشكل سببا في كفر شباب وفتيان شعبنا اصحاب الطاقات الهائله في القوى السياسيه وفي السطة الوطنية.
على اية حال اعتقد اننا اليوم شئنا ام ابينا في بلدة المزرعة الشرقية ليس امامنا غير المشاركة في الإنتخابات كخطوة اولى على طريق الوصول للخطوة التاليه وهي مشاركة باقي العائلات في المجلس البلدي للوصول الى استقرار البلدة واخراجها من ازمتها ومن يعمل في طريق اخر اعتقد انه لا يريد الوصول الى انهاء الأزمة بل استمرارها على امل ان يصل الى مبتغاه،رغم فشله في ذلك،لذا علينا المشاركة في الإنتخابات والإقرار بأن هذا الأسلوب هو الواقع الحالي في بلدتنا حاولنا تجنبه لكن لم نسطع لذا علينا الإستمرار فيه لننهي ازمة عمرها عام على بلدتنا.





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,389,545,457
- الطريق للخروج من ازمة بلدية المزرعة الشرقية
- الأغلبيه الصامته مهمشه لا رأي لها
- دعوا موضوع الرئيس جانبا وتعالوا نبحث في العضويه يا اهلنا في ...
- معركة الرئاسه جذر الصراع في انتخابات بلدية المزرعة الشرقية
- النوايا لم تكن حسنه في لقاء جمع نخبة من اهالي المزرعة الشرقي ...
- اللجوء للاهالي لإلزام القوائم العائليه بالإنسحاب في بلدة الم ...
- هل سكوت الناس يعني انها راضيه عما يجري في البلاد
- وحدة حركة فتح المدخل لتصحيح الأوضاع في المزرعة الشرقية
- صراع الكراسي بين العائلات في المزرعة الشرقية
- اقصر الطرق للخروج من ازمة البلديه في المزرعة الشرقية
- انقظوا وحدة اهالي المزرعة الشرقيه من الفرقة والتفتت
- جريمه كبرى خوض انتخابات البلديات بقوائم عائليه
- نحو انتخابات بلديه تعيد للبلديات هيبتها ومكانتها ودورها
- ما الغرض من تجويع شعبنا في غزه
- ماذا وراء استمرار الحرب على غزه
- واحد وخمسون عاما على الإحتلال والخطر يداهمنا ويداهم قضيتنا
- لماذا علينا كمسلمين الإمتناع عن اداء فريضة الحج والعمره
- لم يكن العرب يوما مع الشعب الفلسطيني وقضيته العادله
- تعتبر فلسطين احد مصادر الهجره
- النساء هن الأقدر على إدارة المؤسسات التعليميه


المزيد.....




- المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة تحذر من ...
- الأمم المتحدة تدعو الدول لملاحقة المدانين في قضية خاشقجي
- محققة الأمم المتحدة تعلق على تقارير اعتراض اتصالات من ولي ال ...
- توقعات الأمم المتحدة عن عدد سكان العالم قبل نهاية القرن!
- الهلال الأحمر في تونس: ترحيل دفعة أولى من المهاجرين العالقين ...
- محققة بالأمم المتحدة: توصلنا إلى أدلة على تورط ولي العهد الس ...
- محققة بالأمم المتحدة: توصلنا إلى أدلة على تورط ولي العهد الس ...
- أول تعليق من تركيا على تقرير الأمم المتحدة بشأن -مقتل خاشقجي ...
- اعتقال شخصين يشتبه في أنهما يمولان داعش في روسيا
- روسيا وسوريا تتهمان الأمم المتحدة بالتقليل من حجم الكارثة ال ...


المزيد.....

- منظمات «المجتمع المدني» المعاصر: بين العلم السياسي و«اللغة ا ... / جوزف عبدالله
- وسائل الاعلام والتنشئة الاجتماعية ( دور وسائل الاعلام في الت ... / فاطمة غاي
- تقرير عن مؤشر مدركات الفساد 2018 /العراق / سعيد ياسين موسى
- المجتمع المدني .. بين المخاض والولادات القسرية / بير رستم
- المثقف العربي و السلطة للدكتور زهير كعبى / زهير كعبى
- التواصل والخطاب في احتجاجات الريف: قراءة سوسيوسميائية / . وديع جعواني
- قانون اللامركزية وعلاقته بالتنمية المستدامة ودور الحكومة الر ... / راوية رياض الصمادي
- مقالاتي_الجزء الثاني / ماهر رزوق
- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - محمود الشيخ - تعالوا لننتخب مجلسا بلديا اليوم كخطوة اوليه نحو فكفكة الأزمه في بلدية المزرعة الشرقية