أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال تاجا - في ريعان الصبا














المزيد.....

في ريعان الصبا


كمال تاجا

الحوار المتمدن-العدد: 5999 - 2018 / 9 / 20 - 18:46
المحور: الادب والفن
    


في ريعان الصبا

كنت في ريعان الصبا
أجمع أوقات الفراغ
في سلال
حلم منتظر
أفك شيفرة
مجيئه
وأعقد مواعيده
غير الراهنة
~
وأنا منهمك
في إعداد
عدة سفر
لم أعرف قط
إلى أين تقودني
راحلتي
التي طوتها
كل محطات السفر
ولم تفرج عنها
لحط رحال قط
~
أنسج من خيوط العليل
ملابس قشعريرة
لأخيط بإبرة الرعدة
نسمات سارحة
بالهواء الطلق
لألتقط أنفاسي
وليكش بدني
~
وأشجع الريح على أن
تهدهد بيت
عنكبوت
ربض في زاوية ميتة
رابط الجأش
متأرجح
على منحدر
زلات وشيكة
~
وأحيك من جدائل الشباك
فخاخ تعد
باصطياد
فرائس غفلة
كبعوضة
ألفها كشطيرة لذيذة
بحبال
إسالة لعابي
~
واتنزه
على ضفاف
لا تسيل فيها مياه تصل
كالصليل
منزوعة أنياب
الخرير
ترسل بين جنباتها
نغم حزين
يشق الصخر
ليذهب مائه
هباء
~
فلا أحد يبحث
عن مجهول
خانع
لا يثير ضجة
ولا غبار
على وجه
الحقيقة
~
حتى بت أشك
من أن حياتي
هباء
وعيشي
لا لون له
يسكن في منازل
سديم منقشع
لا أساس له
من الصحة
~
وطائري
يبني عشاً
لعيل صبري
على شجرة
أعلى من الفت
من عضدي
~
وأقطن في عش
عامراً بالريش
في غابة وارفة
بظلال
غير موجودة
بالجوار
~
لا – ولم إك أدري
أنني كنت في هذه الدوحة
آوي كل الأشباح الوردية
والمرعبة معاً
لآلف بينهم
~~
وكان ذهني
باسط الكف
لكل طيف مسافر
على حدقة عين
صقر جارح
نحو مجهول
لا يهمه أن تدركه
حتى تأمه
أو أن تتخطاه
لتغفله
~~
إذا كانت الفؤوس
خيارنا
فكلنا أعواد
حطب يابسة
يا تنور
~~
وفي كل مساء
أتأبط ذراع
عابرة سرير
ذاهبة إلى كل وطء
~
وأشق صدري
بهواء بارد
يصك أسنان
تلبد طقس
يلبس قميص
نص كم
ويخلع قشعريرة
مزركشة
و أواجه نجوم
ترنو بلا عيون
وأحلق في مدى يتمطى
ليزداد اتساعاً
على مد نظري
~
أبدد الوقت
بغربال الزمن
لأذر هشيم
دقائق صعبة
لعصف الريح
~
وأفتش عن الماء
لأملئ دنان
في بيداء
لا تروي غليل قط
~
نحن بشر الهفوة
وأولى الناس
بالتروجيج
لإشاعة
لا خلاص البتة
لا عون قط
~
فنحن دون أن ندري
سقط أيدي
مقتضى الهمس
~
ووجودنا
حثالة في كأس نبيذ
فارغ
ولم شملنا
بقايا سيجارة
في صحن أحداق
محروقة
~
في الليل
أطوي سدل الظلام
أرتب موعد
عشق
مع فتاة أحلام
غير مرئية
على الأرائك
~
وأتأبط شر
خبث
يشحذ سكاكين
ليصرع
أضغاث أحلامي
تحت الوسادة الخالية

كمال تاجا





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,286,782,331
- غانية
- عقارب ساعة الفقد
- رأب الصدع
- أمومة
- 00 صفر اليدين
- نساء صغيرات
- رص الصفوف
- حلم وردي
- طيف غارب
- صرح مائل
- كما خلق الله المرأة
- أو كما جاء في خبر عارض
- خيال المآتة
- حياة مزعومة
- رمية نرد
- بائعة هوى
- جريمة قفز
- طيف هلوع
- طائر الشجن
- عفة خافية عن الأعين


المزيد.....




- الفنان? ?المغربي? ?محمد? ?الشوبي? ?لـ? (?الزمان?): ?الندم? ? ...
- -قصائدي فى حب الخيل- للشيخ محمد بن راشد نائب رئيس دولة الإما ...
- إيران: الرقابة التلفزيونية تحجب.. حلمة ممثل في فيلم أمريكي
- مخرجة عربية ترأس لجنة تحكيم في مهرجان كان السينمائي
- القبض على منفذي التفجير الإرهابي قرب المجموعة الثقافية بالمو ...
- العثور على -توأم- باكستاني لنجم -صراع العروش- (صورة)
- بالفيديو... الممثلة السورية نسرين طافش تغني للجولان
- -أرطغرل- يودع الشاشة مع -قيامة عثمان-
- متحف قطر الوطني.. تحفة معمارية تروي قصة شعب
- بالفيديو..الجواهري الصغير.. طفل عراقي يحفظ أكثر من ألف بيت ش ...


المزيد.....

- مقدمة (أعداد الممثل) – ل ( ستانسلافسكي) / فاضل خليل
- أبستمولوجيا المنهج الما بعد حداثي في سياقاته العربية ، إشكال ... / زياد بوزيان
- مسرحية - القتل البسيط / معتز نادر
- المسرح الشعبي في الوطن العربي / فاضل خليل
- مدين للصدفة / جمال الموساوي
- جينوم الشعر العمودي و الحر / مصطفى عليوي كاظم
- الرواية العربية و تداخل الأجناس الأدبية / حسن ابراهيمي
- رواية -عواصم السماء- / عادل صوما
- أفول الماهية الكبرى / السعيد عبدالغني
- مدينة بلا إله / صادق العلي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال تاجا - في ريعان الصبا