أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رمسيس حنا - صورة ميدوسا (شِعر)














المزيد.....

صورة ميدوسا (شِعر)


رمسيس حنا
الحوار المتمدن-العدد: 5931 - 2018 / 7 / 12 - 06:35
المحور: الادب والفن
    


صورة ميدوسا (شِعر)

بينى و بينك
ثقافات
عقارب زمن و حيوات
فما عدت أخشى
منك كل القراءاءت
كما صوروك
فى الأساطير و الحكايات
فكم بلغوا عنكِ
و كم بلغوا منكِ
فى توراتات و قرآنات
أساطير الأولين
و الخرافات
و جعلوا منكِ
ألهة شر
فلا كر عليكِ
و لا منكِ فر
و شفتاكِ كانت المستقر
نيران هاوية متأججة
تقذف الخوف و العِبر
و تحت قدميكِ
تنخسف الشموس
و ينكسف القمر

و بك يهددنا بوق الفجر
و يحذرنا منادى الظهر
و نحن نصلى فى محرابك
بعد المغرب
صلاة العصر
"و العصر
إن الإنسان لفى خسر"
و ...
الطهر و القهر و العهر
فى عيناكِ بحر أزرق
تصلبت فيه
محارات اللؤلؤ
و إنتحرت على صدرك
شعاب المرجان

"أقسم الرب و لم يندم"
أنتِ الملكة التى لا تفنى
و على طقس مالكى صادق
لن تُعدم
و بلا سبب
ندم الرب ...
... و لا عجب
فنحن أمة الصخب
نصوم رمضان
فى رجب

فعلى خديكِ
نبت الصلد
و زرعنا الحجر الصوان
و إجتنينا من التين حسكا
و من الشوك عنباً
فى مقالينا
هبت شهوة الإفعوان

و من شعرك
جدلنا الشوك أكاليل
و ضفرنا حبائل الأحاليل
و على رأسك
تاج الأناكوندا
و الصليل الرنان
و غاضب و غضبان
من البوسنة
و الهرسك
و من غطفان
الف ثعبان
وثعبان

و على ذؤابة أنفك
تتهاوى الطيور
و تتساقط الصقور
فتنوح الحدء و الغربان
و تتراقص
الثعابين و الديدان
"ما هذا الإنسان ...؟"

و إبتلعت حيتان الأنبياء
اليونس و القورح و الداسان
و بطن الأرض لا يكذب
و تمخضت
فولدت زلزال
و بركان
و عاد يونس الى اليونان
يهدى الكفار الى الإيمان
فإخرجت له "ميدوسا"
لسانها
أفعى رقطاء
و صرخت:
"ما هذا إلا بهتان."
أأبدعنى إلهك ...؟؟
أم خلقتنى أنت ...
أيها الإنسان ...؟؟"

رمسيس حنا





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,921,706,026
- التيه (شِعر)
- الدليل واليقين (شِعر)
- المغالطات المنطقية (7) مغالطات الحجج منقطعة الصلة بالموضوع
- المغالطات المنطقية (6) مغالطات الحجج منقطعة الصلة بالموضوع
- المغالطات المنطقية (5) مغالطات الحجج منقطعة الصلة بالموضوع
- المغالطات المنطقية (4): مغالطات الحجج منقطعة الصلة بالموضوع
- المغالطات المنطقية (3): مغالطات الحجج منقطعة الصلة بالموضوع
- المغالطات المنطقية (2) مغالطات الحجج منقطعة الصلة بالموضوع
- لماذا تفجير البطرسية؟؟؟
- حالة عشق
- المغالطات المنطقية 1
- الدستور المصرى: دلالات الفالج فى المادة الثانية و المادة الس ...
- إرفعوا أيديكم عن سيد القمنى الدستور المصرى تحت مجهر إزدراء ا ...
- سيد القمنى وضع المعول على أصل الشجرة
- سيد الكلمة (الى سيد القمنى)
- الله و الإنسان ... هل هناك علاقة؟؟؟ 1
- العقل ... عندما يسقط
- المخ ، العقل ، الميتافيزيقا و الغيب الإسلامى
- مفهوم الغيب الإسلامى و فلسفة الميتافيزيقا
- مقدمة فى الحمل العذراوى


المزيد.....




- وفاة سمير خفاجي منتج -مدرسة المشاغبين-
- تعرف على أبرز أفلام مهرجان الجونة السينمائي ليوم السبت
- منتجة فيلم -ولدي- التونسي لـ-سبوتنيك-: لهذا السبب وصلنا للعا ...
- بلوحة ضخمة على العشب.. فنان فرنسي يبتدع -رسالة أمل- للاجئين ...
- مخرج تونسي يتحدث لـ-سبوتنيك-عن تجربته في مهرجان الجونة السين ...
- فيلم يروي قصة لاجئ سوري يترشح إلى أوسكار 2019
- فيلم يروي قصة لاجئ سوري يترشح إلى أوسكار 2019
- منتج فيلم -يوم الدين- يكشف كيفية صناعة فيلم ناجح
- مهندس فقد ذراعيه فاصبح فنانا مشهورا
- رائدة الغناء النسوي العراقي “سليمة مراد”


المزيد.....

- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر
- -كولاج- المطربة والرقيب: مشاهد وروايات / أحمد جرادات
- اعترافات أهل القمة / ملهم الملائكة
- رجل مشحون بالندم / محمد عبيدو
- موطئ حلم / صلاح حمه أمين
- تنمية المجتمع من خلال مسرح الهناجر / د. هويدا صالح
- عناقيد الأدب: أنثولوجيا الحرب والمقاومة / أحمد جرادات
- هل مات بريخت ؟ / مروة التجاني


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - رمسيس حنا - صورة ميدوسا (شِعر)