أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعود سالم - جفاف المطر














المزيد.....

جفاف المطر


سعود سالم
الحوار المتمدن-العدد: 5908 - 2018 / 6 / 19 - 13:53
المحور: الادب والفن
    


٦ - المسمار السادس
بورتريه الفنان مهزوما
في هذا الصباح البارد تذكر عينيها ووجهها المتسائل وهو ينظر لوجهه في المرآة وتذكر أنه كلما توقف في محطة ما من المحطات هنا أو هناك ليحلم أو ليشتري بعض الأوهام ليشرب قهوة أو كأس ماء كانت عادة ما تكون هناك تسبقه بعدة لحظات تتجسد أمامه تشرب قهوتها في صمت ويسائلها بعينيه لماذا أنت هنا وماذا تريدين مني ؟ ترسمين صورتي جالسا أمام هذه الطاولة الخضراء وجهي يشبه كيسا من البلاستيك لمحلات ماركس آند سبنسر قلبي رمانة ورئتي مروحة كهربائية لساني شريط مغناطيسي وفمي فنجان قهوة وأتخيل إنك تريدين إلتقاط اللهفة الدافئة والحب المبلل بالندى أحاسيس البشر ولكن كما ترين ليس هناك سوى الجلد والعظام والعروق وألأحشاء تبخرت الغيوم وغاب المطر والسحاب فترسمين مرارتي مصاصة حلوى أو كيس سكر والكبد برميل من النبيذ وحقل من العنب والقلب صبارة شائكة والجسد علامة إستفهام في وجه الآلهة وفي معدتي تضعين حجرا وفي الصدر تدقين مسمارا وتوقعين عملك بأصبعك الدامي وتكتبين إسم اللوحة على الرمال إنعكاس المرايا المكسورة شظايا الضجر في عيون الظلال أو إختفاء الفجر وراء المرآة وهروب المطر.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,060,184,203
- خرائب
- رماد الأراضي المحروقة
- إعتراف
- آلهة الأحجار والغبار
- ألهاكم التكاثر
- مسامير في عيون الحروف المنهكة
- الصورة عند سارتر
- القذافي وترامب والسيد داوود
- ما هي الصورة ؟
- غزة .. أين تقع غزة؟
- هذا ليس غليونا
- الفن أفيون الشعوب
- الفنان والقرد
- أول مايو وثورة الفقراء
- إيروس والحب الإفلاطوني
- سرير الله وسرير النجار
- الله والفنان
- أسرار العمل الفني
- أسطورة الرمز في القرآن
- القرآن بين الإيمان والإسلام


المزيد.....




- الأدب الروسي يدخل المنهاج الدراسي في سوريا
- الأزمات تحاصر مهرجان القاهرة السينمائي في احتفاله الـ40.. وأ ...
- الإعلان الرسمي للفيلم المنتظر -Aquaman- يخرج إلى النور!
- منتدى الشعر المصري وندوة جديدة : - جماعة الفن والحرية ومجلت ...
- عاجل.. لجنة الشؤون الخارجية بالبرلمان الأوروبي تصادق على الا ...
- بالفيديو..فتاة تلقن لصا درسا في الفنون القتالية طالبة منه ال ...
- جارة القمر تحتفل بعيد ميلادها الـ 83
- ماذا قال حسن حسني وسمير صبري بعد تكريمهما في -القاهرة السينم ...
- ما الذي تتركه هذه الفنانة السعودية كهدية للغرباء في مقاهي ال ...
- شاهد: تألق النجوم على السجادة الحمراء في افتتاح مهرجان القاه ...


المزيد.....

- المرأة بين المقدمة والظل، عقب أخيل الرجل والرجولة / رياض كامل
- الرجل الخراب / عبدالعزيز بركة ساكن
- مجلة الخياط - العدد الثاني - اياد الخياط / اياد الخياط
- خرائب الوعي / سعود سالم
- شعرية الإخصاء في رواية - عرس بغل- / الحسن علاج
- جدلية العلاقة بين المسرح التفاعلي والقضايا المعاصرة / وسام عبد العظيم عباس
- مع قيس الزبيدي : عودة إلى السينما البديلة / جواد بشارة
- النكتة الجنسية والأنساق الثقافية: فضح المستور و انتهاك المحظ ... / أحمد محمد زغب
- أغانٍ إلى حفيدتي الملكة مارجو الديوان / أفنان القاسم
- رواية عروس البحر والشياطين / إيمى الأشقر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سعود سالم - جفاف المطر