أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الجبار نوري - الفنان التشكيلي - نبيل تومي -/ خواطر في الحب والجمال والسلام














المزيد.....

الفنان التشكيلي - نبيل تومي -/ خواطر في الحب والجمال والسلام


عبد الجبار نوري

الحوار المتمدن-العدد: 5895 - 2018 / 6 / 6 - 01:33
المحور: الادب والفن
    


الفنان التشكيلي "نبيل تومي"/خواطرفي الحب والجمال والسلام
عبدالجبارنوري
ببليوغرافية الفنان
الفنان التشكيلي " نبيل تومي " من مواليد بلدة الحبانية في محافظة الأنبار9-3-1952 ، عراقي مقيم في السويد منذُ 1984 ، دبلوم عالي من جامعة بيروت 1991 ، دبلوم عالي من جامعة التكنولوجيا السويدية في بحثهِ الموسوم ب( الشمس الطاقة البديلة ) ومن أنجازاته الفنية شارك في أول معرض فني في ستوكهولم 1989 وحاز على الجائزة الأولى للأبداع ، وشارك بما لا يقل عن 45 معرضاً في العديد من عواصم العالم ، وهو أحد مؤسسي التيار الديمقراطي العراقي في ستوكهولم ولهُ العديد من الأسهامات في منظمات المجتمع المدني ، وهو مؤسس جمعية الفنانين التشكيليين العراقيين في السويد ورئيسها لعدة سنوات ، وهو كذلك رئيس جمعية آشور الثقافية لدورتين ، وعضو تحرير مجلة المنار العربية لسبعة أعوام .
كان عصريوم 4-6-2018 موعدنا مع أفتتاح المعرض الشخصي للأخ النبيل والصديق المحبوب " نبيل تومي " ، وكان حقاً يوماً بهيجاً بحضور جمعٍ من الأصدقاء والأحبة والأكاديميين و حضرة السفير العراقي في السويد ، وكان المعرض تحت شعار " الحب والجمال والسلام " وبهذهِ الكلمات الشفافة المرهفة ذات المعاني المؤثرة والتي تعتبر القاسم المشترك بين مثقفي العالم ، وخصوصاً تعتبر من أبجديات مثقفي اليسار المتمدن ومحبي الحرية وطالبي الأمان والعيش الرغيد لمجموع البشرية على هذا الكوكب الجميل ، وأنت تتنقل بين اللوحات المعروضة يبهرك ريشة هذا الفنان المبدع بفرض الفلسفة الواقعية الملتزمة بمزج مفردات البيئة من زهور برية وحصى البحر والأعشاب البرية وشرائح من خشب الغابات مع جميع ألوان الطيف الشمسي التي تلبسها فصول الدول الأسكندنافية المتميزة ، والأشارة التي تجلب الأنتباه أن عبقرية الفنان المبدع نبيل حين أنطق اللوحات بعصا موسى السحرية لتعلن التفاؤل والبشائر في أدخال الفرح والسلام من خلال فضاءات الألوان ، وخلال مشاهدة اللوحات الرائعة المبهرة أن صديقنا الفنان المبدع نبيل قد أستوعب وتفهم أحدث نظريات الرسم في الفلسفة التالية ( أن الرسام يرسم ما يعرف لا ما يراه ) هناك تجارب كثيرة لفنانين باقين في الذاكرة الفنية للتأريخ مثل لوحة ( ليلة النجوم ) لفان كوخ 1889 ولوحة ( الصرخة ) لأدفاردومنك 1839 ولوحة (غرنيكا) لبيكاسو 1937 ولوحة ( الموناليزا ) لدافنشي عام 1519 التي لا تقدر بثمن حيث وصل سعرها ل780 مليون دولار فأصبحت ملكاً لمتحف اللوفر في باريس ، وقد كانت ريشة الفنان العراقي نبيل أيحاءات رمزية اللوحة للوصول إلى العالمية خلال تبني الفنان اليساري المناضل أرادة شعبه العراقي للوصول لخط النهاية حيث ( التغيير) فوضع الفنان لوحة نافذة من سجني 1972 في أول القاعة ليذكرنا بأستلابات الدكتاتورية والحزب الشمولي ، وفي لوحة مسارات الخطوط التي ترمز إلى تشابك القارات الخمسة لتوحي للناظر أنهُ أمام العولمة والعصرنة الحداثوية وكأن اللوحة تهتف : يا مثقفي اليسار أتحدوا !!! ، ولوحة الدوائر المتداخلة ذات البصمات تعني توقيع الفنان التشكيلي نبيل تومي في ذاكرة الفن التشكيلي للعراق وحسب أعتقادي تمثل تمرد الفنان على الواقع التجريبي والتقليدي بل هي ضرب من التقنيات المتطورة للعمل الكلاسيكي ، وهذا الفنان القدير أقتحم عالم الفن الحديث بتوأمة وتوليفة تأريخية جذورها تحكي آيديولوجية الأستبداد فقلب الفنان معادلة تلك الحكومات العبثية حيث يتلمس المشاهد التغيير من لوحة إلى اخرى بعدمية السكون فيمكن أن نطلق عليه فنان التحولات لعام 2018 .
تحية حب وجمال وسلام لأخي وصديقي ورفيقي " نبيل تومي" على جهده المثابرمتمنيا له المزيد من التألق
كاتب عراقي مقيم في السويد
في السادس من حزيران 2018





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,356,689,702
- توسونامي -المخدرات - في العراق /المخاطر والأسباب والعلاج!؟
- أسباب - العزوف - عن الأنتخابات العراقية للعام 2018
- سيناريوهات ما بعد الأنتخابات/ وبروستاريكا الرقم الذهبي !؟
- الفيلم الفرنسي - بنات الشمس - /وكتيبة المقاومة النسوية !؟
- رواية - :كم أكره القرن العشرين -رواية عبدالكريم العبيدي/الصر ...
- الجيوش الألكترونية ---- لغة المفلسين !!!؟؟؟
- الحركة العمالية والنقابية في العراق / تحديات --- وآفاق !؟
- حمى السيرك الأنتخابي!؟
- صندوق النقد الدولي / وشروطهُ السيئة السمعة ؟!
- يوسف أدريس تشيخوف العرب/قراءة في سيمياء العنوان !؟
- المعلوم والمخفي في الأتفاقية الأمنية العراقية الأمريكية
- لينين ------- والدين
- للعبقرية مرادفات منها --- محمود درويش في جداريته!؟
- أستهداف الأقليات / وغياب السلم الأجتماعي
- الموازنة / خواطربطعم المرْ--- ورهان خاسر
- يوم المرأة العالمي في الثامن من آذار --- زهرة وأبتسامة وحب
- زهير الدجيلي ---- الموسوعة الفنية وفارس الأغنية العراقية
- - عفرين ---- والعسكرتارية التركية للمشهد المعقّدْ !؟
- مزاد العملة الأجنبية ---تخريب منظّم للأقتصاد العراقي
- موزارت ---ظاهرة فريدة في التأريخ الموسيقي


المزيد.....




- -حرب النجوم- على خطى الجزء الأخير من -صراع العروش-!
- اضاءات نقدية عن فضاءات الرواية العراقية
- كروز وبانديراس يحضران العرض الأول لفيلم ألمودوبار
- -مخبوزات- بعدسات الجمهور
- بعد تدخل مديرية الضرائب.. خلاف المصحات والشرفي ينتهي
- بنشماس يعلن التأجيل والمؤتمر ينتخب كودار رئيسا.. غليان داخل ...
- نحو ألف مخالفة في الدرامة المصرية خلال الأسبوع الأول من رمضا ...
- العثماني يبرئ قياديي حزبه من الانخراط في سباق الانتخابات
- محمود ذو الأصول المصرية يفوز بالمركز الثاني في مسابقة -يوروف ...
- نوال الزغبي تكشف عن موعد اعتزالها الغناء


المزيد.....

- النقابات المهنية على ضوء اليوم الوطني للمسرح !! / نجيب طلال
- الاعمال الكاملة للدكتور عبد الرزاق محيي الدين ج1 / محمد علي محيي الدين
- بلادٌ ليست كالبلاد / عبد الباقي يوسف
- أثر الوسائط المتعددة في تعليم الفنون / عبدالله احمد التميمي
- مقاربة بين مسرحيات سترندبيرغ وأبسن / صباح هرمز الشاني
- سِيامَند وخَجـي / عبد الباقي يوسف
- الزوجة آخر من تعلم / علي ديوان
- عديقي اليهودي . رواية . / محمود شاهين
- الحبالصة / محمود الفرعوني
- لبنانيون في المنسى / عادل صوما


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبد الجبار نوري - الفنان التشكيلي - نبيل تومي -/ خواطر في الحب والجمال والسلام