أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحسين أيت باحسين - عيون الماء (8) .. الأرض تتفجر في أكلو ناحية تزنيت














المزيد.....

عيون الماء (8) .. الأرض تتفجر في أكلو ناحية تزنيت


الحسين أيت باحسين

الحوار المتمدن-العدد: 5883 - 2018 / 5 / 25 - 11:10
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


عيون الماء بين القداسة والأساطير وبين التوظيف العلاجي والسياحي والاقتصادي
المحور الثاني: عيون تُحكى حولها "أساطير مُؤسِّسة لاكتشافها ولاستغلال مياهها
عيون الماء (8) .. الأرض تتفجر في أكلو ناحية تزنيت

عين أكلو – ناحية تيزنيت
يقول الأستاذ جامع بنيدير في كتابه "أكَلو: البحر، والعين، وسيدي وكَّاكَ":
"لم نهتد إلى معرفة تاريخ اكتشاف هذه العين ولو على نحو تقريبي، وذلك رغم ما بذلناه من جهود على كل المستويات. وتروج في هذا الصدد أقاويل وروايات مختلفة ذات توجه أسطوري تفيد، من حيث هي كذلك، أن هذا الاكتشاف موغل في القدم، ونورد فيما يلي بعضا من هذه الروايات:
أ‌-أكثرها شيوعا ما تواتر من "أن أحد رعاة الإبل كان يأوي بقطيعه للقيلولة يوميا إلى حيث موقع منبع العين حاليا، وكان خلاء لا عمارة فيه، وبينما كان أحد أفراد القطيع ذات يوم يتمرغ على الأرض على عادة الدواب، إذ بالماء يتفجر بقوة من تحت الأرض، فكان بذلك اكتشاف هذه العين صدفة، وكان اسم "أماراغ" الذي يحمله هذا الموقع، والقرية التي نشأت ونمت فيه إلى اليوم، وهو مشتق من الفعل العربي "تمرّغ" في التراب أي تقلب فيه".
أورد المؤلف رواية شفوية أخرى على لسان صالح بوجيع من بحث له لنيل شهادة الإجازة في شعبة التاريخ والجغرافيا، تخصص: الجغرافيا؛ تحت عنوان: "الموارد المائية وانعكاساتها على المجال والإنسان بجماعة أكلو"، كلية الآداب والعلوم الإنسانية، جامعة ابن زهر، بأكادير، تحت إشراف ذ. محمد بوشلخة، السنة الجامعية: 1992 – 1993.
ب‌-"... تَمَّ اكتشاف عين "أماراغ" حوالي القرن الثاني للهجرة، على يد أحد الرعاة ينتسب إلى (إد بوهرية)، بعد أن لاحظ إبله تشرب دائما في ضاية بأماراغ، بحيث جمع شمل "أيت ؤكَلو، وحثهم على حفر تلك الضاية مما أدى إلى غرق أحد عبيد (إد الفاسي)، وبدافع من الفرح أعطى ذلك الراعي لأهل أكَلو ناقة حاملا كذبيحة على العين، وأمرهم برمي جنينها فيها، وفي المقابل أكرمه أهل أكَلو بمجال كبير شمال المنطقة يقوم باستغلاله ... وكانت المياه تجري فوق سطح الأرض، وتسقي المنطقة المسماة حاليا بإمي ن تركَا".
الحسين أيت باحسين
باحث في الأنثروبولوجيا
الرئيسية | مدارات | عيون الماء (8) .. الأرض تتفجر في أكلو ناحية تزنيت
نشر في جريدة هيسبريس يوم الخميس 24 ماي 2018 - 00:10
انظر الرابط التالي:
https://www.hespress.com/orbites/392582.html





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,687,805,254
- عيون الماء (7) .. عين إلمكرت، ئغرم - تارودانت
- عيون الماء (6) .. بغل محمّل بالذهب والفضة في -عين أسردون-
- عيون الماء (5) .. -بئر مريم- من المغارة إلى -كنيسة البشارة-
- عيون الماء (4) .. عيون سيوة المقدسة في مصر المعطاء
- عيون الماء (3) .. عيون موسى الاثنتا عشرة بجنوب سيناء المصرية
- عيون الماء (2) .. بئر زمزم من النبي إبراهيم إلى عبد المطلب
- عيون الماء (1) .. بين القداسة والأساطير والتوظيف العلاجي وال ...
- الفقيد إبراهيم أخياط والأمازيغية: معالم -تدبير المُتَنَوِّع- ...
- هبة حياة من أجل الصحوة الأمازيغية (تحية وداع للفقيد السّي إب ...
- هدوء في زمن الصخب ! (تحية وداع للفقيد محمد منيب)
- الكتاب الأمازيغي الجمعوي بالمغرب تجربة الجمعية المغربية للبح ...
- على هامش اليوم الدراسي بمجلس النواب: عودة النقاش إلى المربع ...
- مسارات مشاريع القوانين التنظيمية للأمازيغية: التشخيص والبدائ ...
- السنة الأمازيغية: من الاحتفالية إلى التحديث والتثمين
- ترسيم السنة الأمازيغية تفعيل لمقتضيات الدستور وليس في حاجة إ ...
- السنة الأمازيغية: ربط أواصر المواطنة بين ساكنة أعالي الجبال ...
- فن تاسكيوين: من وضع فلكلور شعبي إلى تراث ثقافي لامادي عالمي
- الجارة الجزائر تُرَسِّم رأس السنة الأمازيغيةل
- تغريدة طوبونيمية: فصل السؤال والجواب في ما بين -تاشرافت- و-ت ...
- الجامعة والجهوية ورهانات تدبير التراث اللامادي (مقاربة مفاهي ...


المزيد.....




- أحد أفضل الأشياء التي تقدمها لطفلك.. نصائح حول نوم الأطفال
- ما هي المشاكل المحتملة لتكيسات المبيض؟
- عريقات لـCNN: -خدعة القرن- تدمر طريق السلام.. وما يفعله ترام ...
- ارتفاع قتلى كورونا بالصين إلى 80 ورئيس الوزراء يزور بؤرة الف ...
- مجلة أمريكية تقيم الفعالية القتالية لـ -مي-24-
- روسيا ترسل الفوج الثاني من -إس-400- إلى الصين
- -قاذف بنات نجران-...هاشتاغ يثيرغضبا في السعودية
- رضيع يعاني من -فيروس- يرافقه مدى الحياة بسبب قبلة... صور
- طائرة ركاب إيرانية تخرج عن المدرج أثناء هبوطها في مطار ماهشه ...
- فيروس كورونا الجديد يضيع -فرصة- على العشاق في الصين تتكرر كل ...


المزيد.....

- الإسلام جاء من بلاد الفرس ط2 / د. ياسين المصري
- خطاب حول الاستعمار - إيمي سيزير - ترجمة جمال الجلاصي / جمال الجلاصي
- حوار الحضارات في العلاقات العربية الصينية الخلفيات والأبعاد / مدهون ميمون
- عبعاطي - رواية / صلاح الدين محسن
- اشتياق الارواح / شيماء نجم عبد الله
- البرنامج السياسي للحزب / الحزب الشيوعي السوري - المكتب السياسي
- الشيخ الشعراوي و عدويّة / صلاح الدين محسن Salah El Din Mohssein
- مستقبلك مع الجيناتك - ج 1 / صلاح الدين محسن Salah El Din Mohssein
- صعود الدولة وأفولها التاريخي / عبد السلام أديب
- الثقافة في مواجهة الموت / شاهر أحمد نصر


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - الحسين أيت باحسين - عيون الماء (8) .. الأرض تتفجر في أكلو ناحية تزنيت