أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سمير نوري - فضيحة القوى السياسية في عملية الانتخابات البرلمانية العراقية!!














المزيد.....

فضيحة القوى السياسية في عملية الانتخابات البرلمانية العراقية!!


سمير نوري
كاتب

(Samir Noory )


الحوار المتمدن-العدد: 5873 - 2018 / 5 / 15 - 03:15
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


فضيحة القوى السياسية في عملية الانتخابات البرلمانية العراقية!!
بعد اكثر من ستة اشهر من الجدل حول الأنتخابات البرلمانية العراقية انتهت يوم السبت المصادف 12-5-2018 الأنتخابات و بمشاركة ضئيلة من قبل الجماهير في التصويت و لم يتجاوز المشاركة 44% من مجموع كل الناخبين قرابة 24 مليون شخص، بالرغم من ترشيح قرابة 320 حزب و كتلة سياسية في الأنتخابات و بالرغم من تعلق امال البرجوازية العالمية و المحلية بهذه الأنتخابات، لأيجاد حلول والخروج من الأزمات الخانقة للبرجوازية على الصعيد السياسي و الأقتصادي و من اجل اعطاء الشرعية للقوى الطائفية و القوميية في العراق.
ان الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي من البداية انتقد هذه الأنتخابات و رفضها و اعتبرها مهزلة سياسية و دعينا الجماهير الى رفض هذه الأنتخابات و عدم اعطاء الشرعية لهذه القوى. و اعلنا بان الانتخابات هي انتخابات طائفية و قوميية و عشائرية ولا تستند على المواطنة و لا يوجد فيها ادنى مقايس انتخابات مدنية والذي يعتمد على كل مواطن رأي واحد، بل هي تعميق للهوية الطائفية و القوميية و العشائرية المتخلفة و تجسد البرلمان و الحكومة الطائفية و القومية المحاصصاتية القادمة.
اننا نعلن بان نسبة المقاطعة في هذه الانتخابات تبين التغير الجدي في توازن القوى الطبقية و السياسية في العراق و يعمق الأزمة المزمنة للسلطة. بهذا الموقف الأجتماعي الواسع. فئات واسعة من الجماهير العراقية ضد الأنتخابات و رفض و نفي هذه القوى بشكل اجتماعي واسع يفتح افاق امام اسقاط و ازاحة هذه القوى عن طريق التدخل الكبير للجماهير المليونية، و رفض شامل لكل العملية.
و نعلن بان هذه الأنتخابات لا تستطيع و لا تريد انهاء الفساد و الفقر و البطالة و تدني الخدمات و الحرمان الأجتماعي و السياسي و المدني في العراق، بل ان التمدن و العلمانية و الحقوق الأساسية و الرفاه مرهون بانهاء سلطة هذه القوى و ازاحتهم و انهاء العملية السياسية عن طريق بناء سلطة جماهرية و التدخل الجماهيري في مصريها السياسي و الأقتصادي. ان الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي يقف في الصف الأمامي لهذا النضال نحو عالم افضل و انساني و حر لخلاص الجماهير من شر هذه القوى و المئآسي و الويلات التي جلبوها معهم الى العراق.
الحزب الشيوعي العمالي اليساري العراقي
14-5-2018




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,759,590,929
- الانتخابات البرلمانية تعمق ازمة السلطة في العراق
- لنستقبل الأول من آيار بنضال طبقي و تضامني شامل مع عمال الكهر ...
- العالم المتمدن يدافع عن حق الحياة و ترامب يدعو الى سفك الدما ...
- مهام -لجنة اعداد قانون الحريات النقابية-!!
- -سائرون- مسمار في نعش الحزب الشيوعي العراقي!!
- الحكومة العراقية مستمرة في اصدار حكم الأعدام بالجملة و اخيرا ...
- الرأسمالية نظام فاسد و متعفن لايمكن علاج الفساد الا باسقاط ا ...
- فقط الأشتراكية تستطيع ان تحقق الحقوق الواقية للبشرية!! بمناس ...
- مقابلة جريدة نحو الأشتراكية مع سمير نوري حول الاستفتاء في كر ...
- لنرفع اصواتنا بوجه عقوبة الأعدام ! بيان حول العاشر من تشرين ...
- سمير نوري - سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العمالي الي ...
- لقاء حول اوضاع العراق والتظاهرات ويوم المرأة العالمي
- ندد باعدام شخصا مريضا عقليا بتوقيع مسعود البرزاني!!
- ندوة حول عقوبة الأعدام
- الأعدام قتل متعمد و عقوبة بربرية وهمجية يجب الغائها !!
- لا لأرجاع عقوبة الاعدام من قبل الشرعيين في تركيا!!
- حول تقرير الامم المتحدة حول اعداد القتلى والجرحى في العراق ل ...
- جرائم اجنحة الأسلام السياسي (ايران والسعودية) صعود منحنى الأ ...
- حول تصاعد العنف ضد المرأة في العراق وسبل انهاء هذه الاوضاع
- حول الاوضاع السياسية و الأجتماعية في العراق و المنطقة


المزيد.....




- بعد اختفائه.. الصين تعلن التحقيق مع رجل أعمال كبير انتقد طري ...
- وفاة المغني الأمريكي جون براين الحائز على جائزة غرامي بسبب م ...
- أعلى حصيلة يومية للوفيات في العالم.. أميركا تسجل وفاة نحو 20 ...
- مادورو متفائل باجتماع -أوبك+- يوم الخميس
- بوتين يتلقى أنباء لقاح روسي جديد
- نصف وفيات كورونا بكندا في دور رعاية المسنين
- الجيش اليمني يعلن إسقاط طائرة استطلاع مسيرة تابعة لـ -أنصار ...
- ارتفاع كبير بأعداد وفيات المنازل في نيويورك
- بعد مقابلة بين بوتن ورؤساء مراكز الابحاث الروسية.. هل ستعلن ...
- الاسواق الناشئة تواجه معركة اعباء الديون


المزيد.....

- الزوبعة / علا شيب الدين
- محافظة اللاذقية تغيرات سكانية ومجالية خلال الزمة / منذر خدام
- داعشلوجيا / عبد الواحد حركات أبو بكر
- ديوان دار سعدى / قحطان محمد صالح الهيتي
- قبسات ثقافية وسياسية فيسبوكية 2019 - الجزء الثامن / غازي الصوراني
- فلسطين، خطة ترامب والاستعمار الصهيوني / زهير الصباغ
- تِلْكَ الدَّوْلَةُ المُسْتَقِيمَةُ: كِيَاسَةُ الإِفْشَاءِ أَ ... / غياث المرزوق
- دفاعا عن حزب العمال الشيوعى المصرى والمفكر الماركسي إبراهيم ... / سعيد العليمى
- القدرة التنافسية للدول العربية مع اشارة خاصة الى العراق دراس ... / د. عدنان فرحان الجوراني
- مستقبل الدولار وما يحدث حاليا / محمود يوسف بكير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سمير نوري - فضيحة القوى السياسية في عملية الانتخابات البرلمانية العراقية!!