أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مروة التجاني - هروب رجل














المزيد.....

هروب رجل


مروة التجاني

الحوار المتمدن-العدد: 5861 - 2018 / 5 / 1 - 05:21
المحور: الادب والفن
    


بآية من أنجيل يوحنا 3:8 تقول " الريح تهب حيث تشاء " يفتتح المخرج الفرنسي الكبير ( روبرت بريسون ) فلمه الخالد ( هروب رجل ) ، الفلم مقتبس عن أحداث حقيقية تدور خلال العام 1943م أبان الغزو النازي لفرنسا ، على الرغم من أن العنوان يشير إلى أحداث القصة إلا أن المشاهد يظل طوال أحداث الفلم مشدود الأعصاب في إنتظار النهاية والتي وأن أنتهت بالهروب كما هو مشار له في العنوان إلا أن عاصفة من الصمت ستخيم على المشاهد ، بمعنى دون شعور بالفرح أو الأنتصار لأن الوطن كله ( فرنسا ) واقعة تحت الاحتلال وهو ما ذكرني بمقولة يرددها السياسيين في السودان تقول " ما ضاق الوطن بس كبرت الزنزانة " وتعني أن البلاد في مراحل الاستبداد والحرب تكون عبارة عن زنزانة كبيرة والمزيد من المعتقلين والسجناء ماهو إلا إنتقال من زنزانة إلى أخرى .


المكان في الفلم ضيق عبارة عن حجرة صغيرة لا تتجاوز مساحتها الـ3 أمتار ما يدفع للسؤال كيف لمخرج أن يبني قصة كاملة في هذا المكان ؟ بل كيف سيتمكن شخص من أن يقضي سنوات في هكذا مكان دون أن يفقد عقله بالكامل ؟ . هذا الفلم عبارة عن أبواب زنازين تفتح وتغلق ونافذة واحدة منها يطل البطل ( فونتين ) ليتنفس الحرية أو لتبادل بضع كلمات مع جاره ، الحراس في هذا المكان هم سجناء أيضاً فأن تحرس شخصاً هو ما سيجعلك سجيناً مثله حتى وأن كانت مساحة الحركة متوفرة لك ، الحق الحق تساءلت كيف لشخص أن يقبل بأن يكون حارساً و مراقباً لشخص آخر دون أن يشعر بالملل ويدير حواراً مطولاً مع المفاتيح التي يحملها ؟ .


ما تتميز به سينما ( بريسون ) هو تحفيزه لجميع الحواس لأن أفلامه صعبة ولربما لا يتقبلها الشخص العادي الذي تعود على السينما السهلة ، الفلم بدون موسيقى ما عدا الأصوات الطبيعية كصوت الباب والصخور الصغيرة وهو ما يحفز الخيال ويجعل الفلم أكثر واقعية وكأنك تعيش داخل تفاصيله وكل من مر بفترة اعتقال وأختبر السجون أو العزلة البعيدة عن الموسيقى سيدرك ماهيتها بعد الخروج مباشرة فلولا الصوت الموسيقي لنخرت فينا الآحزان حتى قتلتنا ، هذا الفلم بما يحويه من صمت ذكرني بكلمات أغنية ( أنغام ) التي تقول " كل الحياة دندنة ألحان بنسمعها .. بتسيب كثير ذكريات بنعيش نجمعها .. حتى البكاء ناى حزين وفي جرحنا مغنى .. وفي فرحنا مغنى " .


يطرح الفلم كثير من الأسئلة حول ماهية الحرية وتناسب الجريمة مع العقاب وحياة الكائن البشري الذي مر بتجارب مشابهة . إنه من أعظم الأفلام في تاريخ السينما الفرنسية وكذا العالمية ، وأعدك لن تخرج منه سعيداً ..

__رابط مجتزاء من الفلم

https://www.youtube.com/watch?v=laOlRFOMHic





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,158,518,259
- غرفة العنكبوت / عن المثلية الجنسية وقضايا أخرى
- نجوت لأرسم
- فنان كازو إيشيغورو
- تيار الرومانتيكية 2
- تيار الرومانتيكية 1
- أن تكتب – مارغريت دوراس
- الرواية الأفريقية .. الكنز المكتوب
- الضحك في السجن
- ريمون كينو كاتباً الهيغلية
- وداعاً ماياكوفسكي
- في اعتزال العالم
- فكر مدام دو ستايل الأدبي
- أيام في الزنزانة
- ديستوفسكي في عيادة فرويد - تشريح المثلية المكبوتة
- كفاح المثلية الجنسية .. شكراً دافنشي
- The Coat
- اختراع العزلة
- كفاح المثلية الجنسية .. شكراً اندرية جيد
- سيمون فايل - فيلسوفة التجذر 2
- سيمون فايل - فيلسوفة التجذر 1


المزيد.....




- العثماني يبشّر بتجاوز صعوبات مشروع «منارة المتوسط»
- كرواتيا: لاجئ سوري يتغلب على عائق اللغة بشغفه بالطباعة
- لغة الضاد في بوليود.. -122- أول فيلم عربي مدبلج للهندية
- صدر حديثا ضمن سلسلة الروايات المترجمة رواية -كابتن فيليبس- ...
- صدر حديثًا كتاب -صباحات الياسمين- للكاتب محيى الدين جاويش
- توزيع جوائز ابن بطوطة العالمية لأدب الرحلة
- هل ترك الممثل المصري الراحل سعيد عبد الغني وصية؟
- عضوة أكاديمية نوبل للآداب المثيرة للجدل توافق على الرحيل
- قرار رسمي بخصوص اتهام سعود الفيصل بإنتاج أفلام إباحية
- هل أسلم نابليون بونابرت سرا في مصر؟


المزيد.....

- عصيرُ الحصرم ( سيرة أُخرى ): 71 / دلور ميقري
- حكايات الشهيد / دكتور وليد برهام
- رغيف العاشقين / كريمة بنت المكي
- مفهوم القصة القصيرة / محمد بلقائد أمايور
- القضايا الفكرية في مسرحيات مصطفى محمود / سماح خميس أبو الخير
- دراسات في شعر جواد الحطاب - اكليل موسيقى نموذجا / د. خالدة خليل
- خرائط الشتات / رواية / محمد عبد حسن
- الطوفان وقصص أخرى / محمد عبد حسن
- التحليل الروائي للقرآن الكريم - سورة الأنعام - سورة الأعراف ... / عبد الباقي يوسف
- مجلة رؤيا / مجموعة من المثقفين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مروة التجاني - هروب رجل