أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - يوسف جريس شحادة - الخوري المُهمِل














المزيد.....

الخوري المُهمِل


يوسف جريس شحادة
الحوار المتمدن-العدد: 5802 - 2018 / 3 / 1 - 15:40
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


إهمال كاهن
يوسف جريس شحادة
كفرياسيف_www.almohales.org
نصوص الكتاب المقدّس كثيرة في مجال عمل الخوري ولن نكثر من الكلام لان من نحن أمام كلمة الرب فيقول على لسان حزقيال النبي:"يا ابن الإنسان ،تنبّأ على رعاة إسرائيل ،تنبّأ وقال لهم: هكذا قال السيد الرب للرعاة :ويلٌ لرعاة إسرائيل الذين يرعون أنفسهم.أليس على الرعاة أن يرعوا الخراف؟إنكم تأكلون الألبان وتلبسون الصوف وتذبحون السمين لكنكم لا ترعون الخراف الضعاف لن تقوّوها والمريضة لم تداووها والمكسورة لم تجبُروها والشاردة لم ترُدّوها والضالة لم تبحثوا عنها،وإنما تسلّطتم عليها بقسوة وقهْر.فأصبحت مشتّتة من غير راعٍ وصارت مأكلا لجميع وحوش الحقول وهي مشتّتة.لقد تاهت خرافي في جميع الجبال وعلى كل تلّة عالية وشُتّتت خرافي على وجه الأرض كلها وليس من ينشُد ولا من يبحث.
لذلك أيها الرعاة اسمعوا كلمة الرب.حيّ أنا يقول السيد الربّ.بما أن خرافي صارت نهبا وأصبحت خرافي مأكلًا لكل وحش ِ الحقول من غير راعٍ،ولم ينشُد رعاتي خرافي بل رعى الرعاة أنفسهم وخرافي لم يرعوها لذلك أيها الرعاة اسمعوا كلمة الرب:هكذا قال السيد الرب هاءنذا على الرعاة فاطلب خرافي من أيديهم واكفّهم عن رعي الخراف فلا يرعى الرعاة أنفسهم بعد اليوم،وأُنقذ خرافي من أفواههم فلا تكون لهم مأكلا.
لأنه هكذا قال السيّد الربّ:هاءنذا انشُدُ خرافي وافتقدها أنا.كما يفتقد الراعي قطيعه يوم يكون في وسط خرافه المنتشرة. كذلك افتقد أنا خرافي وأنقذها من جميع المواضع التي شُتّتت فيها يوم الغيم والغمام المظلم، وأُخرجها من بين الشعوب واجمعها من الأراضي وآتي بها والى أرضها وأرعاها على جبال إسرائيل العالية يكون مرعاها.فأبحث عن الضالة واردّ الشاردة واجبر المكسورة وأقوّي الضعيفة واهلك السمينة والقوية وأرعاها بعدل.وأقيم عليها راعيا آخر ليرعاها عبدي داود فهو يرعاها وهو يكون راعيها وأنا الرب أكون لهم إلها".
فلينظر كل خوري لنفسه وتفانيه في العمل الراعوي للكنيسة التي اؤتمن عليها،هذا إذا كان يؤمن بالتعاليم ونشك في ذلك عند بعض الخوارنة الفاسدة العاشقة الخائنة بحسب الكتاب المقدّس.
فكيف ترى بعضهم يكذب بكلّ وقاحة انه يعمل لخدمة الرب فقط دون أي مقابل مالي ماديّ؟! الكل يعلم كم يربح الخوري دون دفع فلسا واحدا من الضريبة إلي هذا عار على الخوري أن يكذب؟كيف يتجرأ أن يقف أمام الناس ويعظ عن الأمانة والإخلاص وهو هو خائن لبيته؟ وليفهم من لا يفهم.
" أكثروا من عمل الرب كل حين"
" القافلة تسير والكلاب تنبح"
" ملعون ابن ملعون كل من ضلّ عن وصاياك يا رب من الاكليروس"
بعض من المواقع التي ننشر مقالاتنا بها. يمكن كتابة الاسم في ملف البحث: يوسف جريس شحادة للحصول على قائمة المقالات
www.almohales.org -- -- http://www.ankawa.com -- http://www.ahewar.org -- http://www.alqosh.net -- http://www.kaldaya.net -- http://www.qenshrin.com http://www.mangish.net -- http://www.almnbar.co.il





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,061,804,306
- الخوري المحبّ
- أعطوا لكل حقّه
- كذب الكاهن
- زمن الصوم
- عيد الدخول
- دراسة الخورنة؟
- ارسطو الثاني
- اغنية الخوري
- السياسة دراسة
- استقرار عدم الاستقرار
- الاخلاق الحميدة النزيهة
- الى كاهني
- الزارع
- اذا كانت السياسة
- في عالم النفاق
- ابن الارملة
- ترجمة لغوية مقارنة
- السنة الجديدة
- تاجر الهيكل
- الكرّام وشرح الخوري.


المزيد.....




- قصة الجنة التي حولتها الحرائق إلى واد من جحيم
- اليمن... العثور على عملات إسلامية تعود إلى العام 441 هجرية
- مفتي سوريا يؤكد على ضرورة التصدي للفكر الإرهابي التكفيري
- البنوك الإسلامية بالمغرب تنتظر ثمار الصكوك السيادية
- مواكب صوفية بذكرى المولد النبوي.. أي يد خفية للأمن المصري؟
- القاعدة وبن لادن والظواهري والبغدادي محل سجال حاد بين ترامب ...
- جامعة الموصل تعود للحياة بعد -ظلام- تنظيم الدولة الإسلامية
- القاعدة وبن لادن والظواهري والبغدادي محل سجال حاد بين ترامب ...
- الأسد يستقبل بطريرك السريان الكاثوليك ويؤكد العزم على إنهاء ...
- أمين هيئة كبار العلماء السعودية: المملكة لم تُبن على المذهبي ...


المزيد.....

- لماذا الدولة العلمانية؟ / شاهر أحمد نصر
- الإصلاح في الفكر الإسلامي وعوامل الفشل / الحجاري عادل
- سورة الفيل والتّفسير المستحيل! / ناصر بن رجب
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(2) / ناصر بن رجب
- في صيرورة العلمانية... محاولة في الفهم / هاشم نعمة
- البروتستانتية في الغرب والإسلام في الشرق.. كيف يؤثران على ق ... / مولود مدي
- مَكّابِيُّون وليسَ مكّة: الخلفيّة التوراتيّة لسورة الفيل(1) / ناصر بن رجب
- فلسفة عاشوراء..دراسة نقدية / سامح عسكر
- عودة الديني أم توظيف الدين؟ المستفيدون والمتضررون / خميس بن محمد عرفاوي
- لكل نفس بشرية جسدان : الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - يوسف جريس شحادة - الخوري المُهمِل