أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خالد القيسي - أن لا يستمر تخاذلنا اكثر..وضياع البلد اكثر














المزيد.....

أن لا يستمر تخاذلنا اكثر..وضياع البلد اكثر


خالد القيسي

الحوار المتمدن-العدد: 5777 - 2018 / 2 / 4 - 01:32
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


أن لا يستمر تخاذلنا أكثر ..وضياع البلد أكثر
نحن مقبلون على مرحلة جديدة على اعقاب مرحلة سابقة وتجربة علقت أمام واقع مر ومؤلم..لم تنجز فيها كثرة الاحزاب والقوى والتجمعات والتيارات على اختلاف مذاهبها ومشاربها وعقائدها وخلال فترة خمسة عشر عاما ..لم تنجز شيء يبقى في ذاكرتنا غيرالدماء والحسرة والآلم..وشيوع اسماء فساد وفاسدين ونهب ومنهوبين وبطالة وتراجع مريع في أغلب مضامين الحياة.
هذه العصبة لم تنزع ثوبها ووثنيت ما يناسب أفكارها ومصالحها ولم تنجزسوى الأعمال غير المجدية التي أصابة الحياة السياسية بالشلل والمقتل.. والمجتمع بفقر الخدمات الاساسية منها .
لم تجد حلولا أو قدرا معقولا لمشاكل عالقة وخلافات ناشئة بينها غيرما برعوا فيه الاتفاق على تقاسم ثروات البلد..مما أصاب الناس بخيبة أمل على التصرفات الغير مسبوقة التي زادت الواقع تمترسا في المذهبية وتكريس الوصاية القسرية الزائفة على الناس مما أفقر الناس وأفرغ ألامل الذي ننشده من عملية التغييرالذي حصل بعد نيسان 2003. .
المشهد لهذه الجماعات في سلوكها للانتخابات القادمة تعطي جو من الشكوك وألارتياب في وجدود تحالف يخدم ويشعرك في وجود تحسن في قيادة مسيرة البلاد نحوتحقيق الكثير من المكتسبات التي يتطلع اليها الناس لتستريح.
فالامور لازالت متوترة من خلال التصريحات بين مكونات البلد الرئيسية الكرد والعرب بشقيها السني والشيعي.. والكل يسعى الى اثارة المشاكل والمعرقلات التي تعود على البلد بوضع متوتر..لا حياد في الجدال العقيم..لا تتخلى عن القناعات التي لا تخدم واقع البلد الذي ادخلوه فيه.. الاحتفاظ بنفس الافكار ..المشاركة والتوافق وناسنا ..الذين لم يخدموهم بشيء بل كانوا السبب في التهجير والترويع والنزوح وضياع البيوت والاموال والثروات الخاصة والعامة .
لن يتحمل البلاد ضياع أكثر من هذا ومما ضاع.. وأن لا يستمر تخاذلنا أبعد ويكون سببا في عدم احداث التغيير المطلوب لايجاد وجوه بديلة من تلك التي مملننا رؤيتها والتي تثير الغضب عند سماع خطابها المفرق الذي يثير أعصابنا وكانت مصدر الخراب والتراجع ووصلنا معهم الى معركة ازاحتهم بدلا من معركة البناء والخدمات .
ايجاد وانتخاب برلمان بوجوه جديدة لا يحمل أمراض من سبق.. هي فرصة للتخلص من برلماني الابتزاز وتدوير الظروف لمصلحتهم..يختلف كليا يساهم في نقل البلد وخروجه من الظرف الاستثنائي الذي فيه .. ونبقى مع من تحالف معنا من المواهب والطاقات القليلة التي بحت حناجرها وقدمت اقصى ما لديها بمحاربة الفساد والمفسدين وعملت كثيرا لتخفيف التحديات بالمواجهات ألشرسة في فضح المرتشين والمستحوذين على المال العام .





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,723,183,577
- اليمن وغدر الشقيقة الكبرى والصمت العربي والدولي
- عام جديد خالي من ...... !!
- ألحرية في ألسعودية
- ماذا وبعد..في تسويق المكروه
- فتنة مسعود بديل فشل داعش
- كلمة عراق موحد هي العليا
- همنا الذي كبر
- عندما يسود السر
- الإمبريالية الإنسانية واليسار الفلسطيني


المزيد.....




- كوريا الجنوبية: ارتفاع الإصابات بفيروس كورونا إلى 2931 حالة ...
- الجيش الليبي يعلن إسقاط 6 طائرات مسيرة تركية
- واشنطن تدعم أنقرة.. تركيا تتحدث عن محاولة جرها إلى -حرب قذرة ...
- عدد المصابين بفيروس كورونا في الصين يتجاوز 79 ألف حالة
- ملخص لأهم ما جاء في جلسة مجلس الأمن الدولي بشأن التطورات في ...
- زعيم كوريا الشمالية يحذر من خطورة كورونا
- 29 فبراير.. حكاية السنة الكبيسة بين صراع السلطات وأساطير الح ...
- 5 أسباب وجيهة لاستهلاك الليمون صباحا
- بالفيديو.. الجيش التركي يقصف أهدافا عسكرية للنظام السوري
- ترامب يوفد بومبيو.. الدوحة تشهد توقيع اتفاق سلام بين واشنطن ...


المزيد.....

- دور المثقّف العربي في التّغيير: المثقّف و الوعي المطابق لحاج ... / كمال بالهادي
- الاحتجاجات التشرينية في العراق: احتضار القديم واستعصاء الجدي ... / فارس كمال نظمي
- الليبرالية و الواقع العربي و إشكالية التحول الديمقراطي في ال ... / رياض طه شمسان
- غربة في احضان الوطن / عاصف حميد رجب
- هل تسقط حضارة غزو الفضاء بالارهاب ؟ / صلاح الدين محسن
- الإسلام جاء من بلاد الفرس ط2 / د. ياسين المصري
- خطاب حول الاستعمار - إيمي سيزير - ترجمة جمال الجلاصي / جمال الجلاصي
- حوار الحضارات في العلاقات العربية الصينية الخلفيات والأبعاد / مدهون ميمون
- عبعاطي - رواية / صلاح الدين محسن
- اشتياق الارواح / شيماء نجم عبد الله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خالد القيسي - أن لا يستمر تخاذلنا اكثر..وضياع البلد اكثر