أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد قرة - كلمة وقصيدة تطرح السؤال (23) : هزال همسى فى اليوم وامسى














المزيد.....

كلمة وقصيدة تطرح السؤال (23) : هزال همسى فى اليوم وامسى


احمد قرة
الحوار المتمدن-العدد: 5756 - 2018 / 1 / 13 - 01:29
المحور: الادب والفن
    


هزال همسى فى اليوم وامسى

الضائع سيجىء قبل حلول
هزال الامس
، يصيح ويسأل
كيف غابت عنا اشارات غياب الرأس
،والمهزلة كرغيف الشارع
تنادى عرى البؤس
، وضمير حوانيت الكوب الفارغ
تصرخ بالهمس


حوانيت الكوب الفارغ


ستظل وحدك
تلفلف الاشعار
تطعنها براحتيك
وتنعى وجدك

يداك ستصبح عيون الرتابة
كسن الخناجر
بختم عتمة دواليها
روح الحناجر

تقول لك ياانسان هاجر
من سبحة الارض
للمكتوب بكفك
شيئا فاجر

لن تسرق النار ياعابر
من فوق سوق المنابر
او ترفع الاستار
فى صياح زمن
غلق المعابر

ففى كل حرف
تضيع القصيدة الوليدة
بعصف ريح شريدة
تطفو بخيام نعشك
لتكون وحدك
مشنوقا بالحقيقة


وماذا سيغرى تلك العظام
التى بلا رفيق
فى ليالى الحريق

ظللت تعانق تعاويذ دربك
الاهل خانوك والاصحاب
حتى القوافى طارت بعيدا
عن محابر مجدك
اما نساؤك فاطعموا قلبك
فى جدول الذكرى
لغربان المرايا
وفيك لم يعشقن ألا جسدا
نائما فى وهم المسحور
يتمتم بحكايات
السكارى والسائرين
بعرض طريق الدروب البعيدة

والناس تسأل
متى تسقط صريعا سريعا
لانهم سئموا التحديق فيك
وانت وحدك

نعم انا وحدى
،،،،لانى لم اقل
لناهب الاوطان سمعا
ولك منى طاعتك
بفمى سألعق بظر غوانيك
ورجال اعمال سخف حكومتك
وسأدنس المحراب
فى ارض الرؤى
بعبير وحى سياستك


نعم وحدى ،
لان الممحون بالقانون
والقزم الحديدى
وعصابة التدليس
صاروا عناوين حكم سيادتك
واللبن المسكوب مابين افخاذ العذارى
والغرقى على سياط بركة الاضراب
كلا يموج بساحات قح مدينتك
وعلى ضفاف النيل يربض
فن علم الجياع
يستمنى بالاهات
شبق دعر حمايتك
والقدس هود نفسة
فى شبة نسيان الايمان
لم تبق منة سوى عظام
فى لون هيكل سحنتك
لف المشايخ ستر مندل بالسكون
لامم تلاشت
من وخز سلطة سنتك

لذا سأظل وحدى
اودع الاشعار ظهر خاصرتى
مساكننا فرحة الفقراء
حين تنقل الى
اخبار موت
حضرتك





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- سردية طفل يتلصص فى النشوة الاولى
- كلمة وقصيدة تطرح السؤال (21) : واللة زمان ياحذائى
- كلمة وقصيدة تطرح السؤال (20) : مصر وثورة البلح امهات
- كلمة وقصيدة تطرح السؤال (19) : هل ياتى الفرج من وجة النحس ؟
- كلمة وقصيدة تطرح السؤال (18) : اخى هل مازلت عربيا ؟
- كلمة وقصيدة تطرح السؤال (17) : الفريسة
- كلمة وقصيدة تطرح السؤال (16) : الفضيلة الغائبة
- كلمة وقصيدة تطرح السؤال (15) : ذكرى استشهاد عذراء العراق
- كلمة وقصيدة تطرج السؤال (14) : عين العوز
- كلمة وقصيدة تطرح السؤال (13) : حلق ياطائر ضوء الغربة
- كلمة وقصيدة تطرح السؤال (12) : حين يتكلم الضجر
- كلمة وقصيدة تطرح السؤال (11) : متى اعود؟
- المواطن عسكرانى (1) : طز فى مصر
- كلمة وقصيدة تطرح السؤال (10) : المقهى وملهى الكلمات
- كلمة وقصيدة تطرح السؤال (9) : صمت البواح
- فى ذكرى النكبة : الفلسطينيون لا يصلحوا ان يكونوا اصحاب القضي ...
- كلمة وقصيدة تطرح السؤال (8) : شهيدة اسمها - نهر -
- كلمة وقصيدة تطرح السؤال (7): ماذا اليك اكون؟
- الحياة فى مصر قذرة وقذراتها تنبع من تفكير المصريين ولن تتغير ...
- كلمة وقصيدة تطرح السؤال (6) : حبيبتى هل تعرفيننى حقا ؟


المزيد.....




- الحلاقة? ?والحلاّقون?.. ?ثقافة? ?العادات? ?والمحيط? ?الاجتما ...
- اكتشاف? ?ثغرات? ?للاستغلال? ?الجنسي? ?في? ?تطبيق? ?لموسيقى? ...
- فيلم? ?لفضائح? ?برلسكوني? ?يتصدر? ?صالات? ?السينما? ?الايطال ...
- منتصر عبد الموجود: لاميرساد
- خارجية كولومبيا: الجمهورية المزعومة لا تتوفر على أية تمثيلية ...
- أين الثقافة الوطنية
- إثيوبيا تطالب المتحف البريطاني -بإعادة آثارها-
- فنانون سوريون يعزفون دفاعا عن اللاجئين
- فنانون سوريون يعزفون دفاعا عن اللاجئين
- اللغة العربية الفصيحة المعاصرة: -المعجزة- والإجحافات


المزيد.....

- المجموعة القصصية(في اسطبلات الحمير / حيدر حسين سويري
- دراسات نقدية في التصميم الداخلي / فاتن عباس الآسدي
- لا تأت ِ يا ربيع - كاملة / منير الكلداني
- الحلقة المفقودة: خواطر فلسفية أدبية / نسيم المصطفى
- لا تأت ِ يا ربيع / منير الكلداني
- أغصان الدم / الطيب طهوري
- شعرية التناص في القصيدة المغربية المعاصرة / أحمد القنديلي
- بلاغة الانحراف في الشعر المغربي المعاصر / أحمد القنديلي
- المذبوح / ميساء البشيتي
- مذكرات كلب سائب / علي ديوان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - احمد قرة - كلمة وقصيدة تطرح السؤال (23) : هزال همسى فى اليوم وامسى