أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ماجد الحداد - صوت الجرس عورة














المزيد.....

صوت الجرس عورة


ماجد الحداد

الحوار المتمدن-العدد: 5738 - 2017 / 12 / 25 - 10:23
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    



الحقيقة أن صوت الجرس الذي ضايق احدهم بحسه المرهف هو نفسه الذي يشجع على فوضى مباراة الآذان بين المساجد وباصوات أجشة رمز للقبح ذاته في مكبرات الصوت والتي تضايق منها حتى الحيوانات وليس البشر لكن ليس من حق المسلم قبل المسيحي الاعتراض عليها ...
الحقيقة هو ذلك الشخص الذي كان يشيع بين عموم المسلمين أن المسيحيين نجس لأنهم لا يغتلسون من الجنابة وقد يكونوالمسيحي يستحم ثلاث مرات في اليوم والذي يشنع عليهم هذا الكلام لا يقرب الماء الا بهذا الشرط ...
الحقيقة انه هو ذلك الشخص الذي كان يتأفف من رائحة اي المسيحي بسبب زيت مقدس او اي سبب يميزهم وهو نفسه حرم في وقت ما استخدام العطور المخففة بالكحول لأن الكحول به شبهة حرام رغم انه لن يشربه وتجده يستخدم تركيبات عطور يحبها العرب بقاعدة زيتية تعطي نفس رائخة القدم والعطن والزناخة المميزة للقواعد الدهنية للعطور بطابعها الديني التي يتهم بها المسيحي أنها تخرج منه ...
الحقيقة هو نفسه ذلك الشخص الذي يأنف أن يأكل من طعام المسيحي حيث انه لا يضمن مما يصنع حتى لو كان نباتيا وليس قضية ذكر اسم الله على الذبيحة ...
الحقيقة أنه هو نفسه ذلك الشخص الذي يتأفف لو حاول اجبار نفسه بأن يلقي التحية والمعايدة على المسيحي ليثبت له أن معايدته ليس حرام وهو يقاوم بداخله الفتوى السلفية أن معايدتهم حرام...
الحقيفة أنه نفس الشخص الذي كف على تسمية المسيحيين بإسم دينهم ولوي لسانه ويقول نصارى بلكنة السلفيين النصف سعودية و نصف ازهرية تجعلك فورا تتذكر رائحة الفتة والثوم وتشعرك بالغثيان لحمقه انه لم تعد توجد طائفة النصارى اصلا لدى تلك الديانة وانتهت بإنتهاء فكر النساطرة والإيبونيين منذ حقبة كبيرة جدا ...
هو نفس الشخص الذي قلت لع يوم تفجير الكنيسة من اكثر من شهر حرام ما يفعلوه في المسيحيين فرد علي بكل صفافة يولعوا يا عم دول كفرة ...
القضية قضية انك ترى المسيحي كافر لا يستحق الشفقة لأنك تحتقر دينه والمسيحي يرى ايضا المسلم كافر ولو اوتيحت الفرصة سيتصرف نفس تصرف لأن السلفية دمرت البنية المصرية على كل الأصعدة...
لكن المطلوب الآن الا تكف عن التكفير فأنت احقر من ان تستوعب ان كل الأديان صحيحة وليست بكفر ... لكن اثبت فقط لقليل من الوقت أن المسيحي شريكك في وطن واحد واقرع الجرس بدلا منه ليصلح لك مكبر صوتك اذا اردت الآذان
لو كانت العلمانية دين لأعتنقته ...
#انسان_يفكر





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,685,913,821
- أسطورة الرياضيات
- السعودية البريئة
- نظرية في الجمال ... مسلسل لعنة الإرتباط الشرطي
- الإليانز_والإليوميناتي_والمسيا
- محاولة للفهم
- الختان اصل القريان
- نحو تكنولوجيا مصرية
- الموسيقى والشعوب ( لغة الطير )
- الدعاء على اسرائيل
- كيفية عمل قانون الجذب
- معبد سيرن و رمز 666 الغير شيطاني
- النتر يسوع رع
- #ملابس_الرمال
- #ملابس_الرمال ٢
- صدمة ادريس
- #المتدين_الخطر
- فرضية مستقلة ( العجل المقدس أبيس )
- الإنفجار العظيم ٢
- الإنفجار العظيم


المزيد.....




- شاهد: علماء مسلمون يشاركون نظرائهم اليهود في زيارة مشتركة إل ...
- ???????دار الإفتاء في مصر تدين قيام إسرائيليين بحرق مسجد في ...
- شاهد: علماء مسلمون يشاركون نظرائهم اليهود في زيارة مشتركة إل ...
- حاخام: الجالية اليهودية في روسيا فخورة بعلاقاتها الطيبة مع ا ...
- استمرار مسلسل اعتقال رجال الدين في البحرين
- مسؤولون مسلمون ويهود يصفون زيارتهم إلى معسكر -أوشفيتز- بـ-ال ...
- وفد سعودي يصلي على أنقاض -محرقة اليهود- في بولندا
- د. صبري -للقدس-: من حقي الصلاة في المسجد الأقصى وقرار الإبعا ...
- المرجعية الشيعية بالعراق تؤكد احترام سيادة البلاد
- ملاذ مقداد: مليونية العراق مشهد يؤسس لدور العراق الوطني والع ...


المزيد.....

- للتحميل: التطور - قصة البشر- كتاب مليء بصور الجرافكس / مشرفة التحرير ألِسْ روبِرْتِز Alice Roberts - ترجمة لؤي عشري
- سيناريو سقوط واسقاط الارهاب - سلمياً - بيروسترويكا -2 / صلاح الدين محسن
- العلمانية في شعر أحمد شوقي / صلاح الدين محسن
- ارتعاشات تنويرية - ودعوة لعهد تنويري جديد / صلاح الدين محسن
- ماملكت أيمانكم / مها محمد علي التيناوي
- السلطة السياسية، نهاية اللاهوت السياسي حسب بول ريكور / زهير الخويلدي
- الفلسفة في تجربتي الأدبية / محمود شاهين
- مشكلة الحديث عند المسلمين / محمد وجدي
- كتاب ( عدو الله / أعداء الله ) فى لمحة قرآنية وتاريخية / أحمد صبحى منصور
- التدين الشعبي و بناء الهوية الدينية / الفرفار العياشي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - ماجد الحداد - صوت الجرس عورة