أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سلوى علي - أخطبوط أنطوائها ثورة وجع














المزيد.....

أخطبوط أنطوائها ثورة وجع


سلوى علي

الحوار المتمدن-العدد: 5724 - 2017 / 12 / 11 - 21:05
المحور: الادب والفن
    


أخطبوط أنطوائها ثورة وجع
هناك تحت مخالب المرارة ، أودعت قمحه في جيوب ألأشتياق وبراءة أحلامها طواحين بقرى عصافيري تعاستها ، يلتحم عالمها القاتم بلا رحمة سواقي عروقها المرتجفة بمسافات الغياب تحت عباءة عمرها الواهن حين يهذي في قمامة اليقظة عقم أحلامها المعشعشة فوق أكف الروح وثورة وجع مؤكد ، تتجرع سموم طلاسم أحتوائه في زنازين الذاكرة وخربشت أخطبوطات أنطوائها تمزق مشارط الخيبة في مدارك التأنيب الموقعة بترهات ألأيام.
عجبا..!!؟
مازالت قابعة تحت سيوف الشمس بمحاذاة النهر بين دمعة ودمعة ونبض يحترق في مدن الضياع ..
كل لحظة تمر تقتفي أثر كل شئ على كتف ألأماني تمسح الدمع ، تنتظر عسى الصبح يهزم الليل ألموبوء بالرعب قبل ولادتها بمئات السنين وهي كحبر أسود لا يمكنها تلوين قوس قزح ، كي تناشد السحب تموجات سوسنية فوق أراجيحها المسروقة من جسد أحلامها تحت فضاء زئبقي محشو برماد الكون .
وفجأة..!! تهيأت قلقة ، جمعت وسائد أللامبالاة تردد..
ياعالم الغيب مازال البحث جاري.. !!
..... ......
سلوى علي
السليمانية 2017/12/2





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,159,899,363
- ستائر مثقلة بالعطش
- أعشابك ثامنة العجائب..( سرد تعبيري )
- بأعواد الملح تعزف خلاخيلها..
- على عزف وجد راقص
- حقول تتوحم بوسادة بتول...
- ( دهاليزٌ نَائِية )
- جنون عصي..
- بسملة في زمن منقوص
- مقطع من نص....
- رقصة الفراشات
- (وأنتَ قبلَ الحصادِ تمضي)
- في الدهاليز النائية عتمة أبدية
- كيف أحتجب
- اعاتب الدمع
- (غفوة بين السطور)
- (شمعة الكبرياء )
- (وانت قبل الحصاد تمضي)


المزيد.....




- نظرات في شعر الأمازيغ.. أبيات من آيات
- فنان سوري لزملائه: اليوم تناشدون الأسد -وبالأمس أعطوكم الدول ...
- وجه فنانة لبنانية على بيضة... والممثلة: كرتونة البيض تصير بـ ...
- السينما العربية تشهد اول فلم مصري باللغة الهندية
- -والت ديزني- تحيي فيلم -أحدب نوتردام- من جديد
- لطفي بوشناق: تلقيت عروضا مغرية من إسرائيل لكني رفضتها
- انخفاض التمثيل في قمة بيروت الاقتصادية
- العثماني : الحكومة تقوم بالزيارات الجهوية بنية صادقة وليس لأ ...
- كرواتيا: لاجئ سوري يتغلب على عائق اللغة بشغفه بالطباعة
- رئيس وفد الإمارات: مؤتمر الأدباء العرب يعزز ثقافة التسامح وب ...


المزيد.....

- عصيرُ الحصرم ( سيرة أُخرى ): 71 / دلور ميقري
- حكايات الشهيد / دكتور وليد برهام
- رغيف العاشقين / كريمة بنت المكي
- مفهوم القصة القصيرة / محمد بلقائد أمايور
- القضايا الفكرية في مسرحيات مصطفى محمود / سماح خميس أبو الخير
- دراسات في شعر جواد الحطاب - اكليل موسيقى نموذجا / د. خالدة خليل
- خرائط الشتات / رواية / محمد عبد حسن
- الطوفان وقصص أخرى / محمد عبد حسن
- التحليل الروائي للقرآن الكريم - سورة الأنعام - سورة الأعراف ... / عبد الباقي يوسف
- مجلة رؤيا / مجموعة من المثقفين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - سلوى علي - أخطبوط أنطوائها ثورة وجع