أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - كامي بزيع - الكهرباء والمغناطيس الذكر والانثى














المزيد.....

الكهرباء والمغناطيس الذكر والانثى


كامي بزيع
الحوار المتمدن-العدد: 5670 - 2017 / 10 / 15 - 18:03
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


اعتبرت الطاقة الذكورية هي طاقة ، بينما الطاقة الانثوية هي طاقة المغناطيس. هاتين الطاقتين هما من يحكما مبادىء هذا الكون بحسب الخبراء.
يمكنهما ان يكونا في حالة صراع، وفي حالة الصراع يحصل الفوضى. بينهما عندما يكونان بحالة توازن فانهما ينتجا الوفرة والازدهار.
انهما قوتا الخلق، حيث تكون المرأة قوة المغناطيس في العلاقة الجنسية والرجل يكون قوة الكهرباء، فتؤدي علاقتهما الى خلق اجيال جديدة ويستمر الجنس بالخلود.
طاقة الانثى المغناطيسية تجذب اليها ما تحتاجه، وهي طاقة الخلق والابداع التي يحتاجها الانسان، فهو في عمله الفني لا يذهب للبحث عن فكرة انما يجذب اليه الفكرة الفنية.
بينما الطاقة الذكورية الكهربائية هي طاقة الاكتشاف البحث والخارج، انها تتبلور في علاقتها مع الاخرين خارجا.
طاقتي الانوثة والذكورة تتجسد في النفس حيث الشهيق هو طاقة انثوية، تسحب الهواء الى الداخل، بينما الزفير هو طاقة ذكورية حيث يخرج الهواء من الداخل الى الخارج. وعلى حركة التنفس ان تكون بصورة متتابعة ومتوازنة والا شعر المرء بالاختناق، تماما هذا المطلوب في توازن طاقتي الذكورة والانوثة على كل الصعد.
اذا كانت عملية التنفس تشمل قطبي الطاقة الذكورية والانثوية، فان الشهيق بصورة اكثر تفصيلا يحوي الطاقتين ايضا، فالتنفس من فتحة الانف اليسرى هي طاقة انثوية، بينما التنفس من طاقة الانف اليمنى هي طاقة ذكورية، وتتغير الطاقة في فتحتي الانف كل 48 دقيقة انه التوازن بأدق اشكاله.
عند التنفس من فتحة الانف اليسرى تتحرك وظائف الدماغ من الجهة اليمنى اي المرتبطة بالقلب والعواطف، بينما التنفس من جهة الانف اليمنى يحرك النصف الايسر من الدماغ حيث المنطق والتجرد.
ان عملية الخلق التي يقوم بها الانسان تقوم على امرين: الفكرة التي هي مبدأ ذكوري. والشعور الذي هو مبدأ مؤنث. وكل ما ينتجه الانسان عموما يقوم على هذين المبدأين اي الفكرة التي يصاحببها الشعور والانفعال.
ان الطاقة الكهرباء هي طاقة النور بينما طاقة المغناطيس هي طاقة الارض والماء، وكل بذرة لكي تنمو فهي تحتاج الى هذه العناصر مجتمعة، اي الطاقة الذكورية والطاقة الانثوية.
الحقل المغناطيسي هو تداخل وتشابك طاقتي الذكورة والانوثة، وكلما كانتا هاتين الطاقتين متوازنتين ومتناغمتين انتجتا السلام ان كان داخل الانسان او خارجه.
اعود واكرر ان الطاقة الانثوية والطاقة الذكورية لا تدل على الرجل والمراة كجنس بشري، بل ان كلتا الطاقتين موجودتين داخل المراة وداخل الرجل، وكلا الجنسين يحتاجان الى توازن هاتين القطبين فيهما والا كان وجد الخلل، والبرهان الواضح على ذلك هو الصورة النمطية التي وضعت لكل من الرجل والمراة فوضعت الانثى في قالب الضعف بينما وضعت الرجل في قالب القوة والسيطرة، بينما في الحقيقة المرأة لديها الطاقة الذكورية الصارمة، والرجل لديه الطاقة الانثوية العاطفية الحساسية، فقط عليهما تفعليهما في الموقف والوقت المناسبين.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,061,710,931
- الايقاع الحيوي
- الشمس الداخلية
- الطاقة الانثوية المغيبة
- تفعيل طاقة الذكورة لدى المراة
- عقل القلب
- نصفي الدماغ وطاقتي الذكورة والانوثة
- طاقتي الماء والنار
- مراكز الطاقة الذكورية والانثوية
- توازن طاقتي الانوثة والذكورة 2
- توازن طاقتي الذكورة والانوثة (1)
- طاقتي الذكورة والانوثة: التكامل بدل الصراع
- الشمس والقمر وطاقتي الذكورة والانوثة
- مفصل تاريخي لطاقتي الذكورة والانوثة
- طاقتي الانوثة والذكورة
- نقطة القمر في جسم الرجل
- قمر المرأة الداخلي
- مراكز القمر في جسم المراة
- لاستعادة الطاقة الانثوية
- الشاكرات وتردداتها الموسيقية
- البذور في علاج السوجوك


المزيد.....




- وفاة رئيس الاستخبارات العسكرية الروسية.. وهذا السبب
- قائد بالحرس الثوري الإيراني: قواعد أمريكا بالمنطقة أهداف سهل ...
- رويترز ترد على الجبير وتجزم بمصداقية تقريرها عن حجب العرش عن ...
- شاهد: عناصر الجبهة الوطنية لتحرير سوريا في حي الراشدين بحلب ...
- عودة مظفرة -لملك- كليفلاند إلى عرينه
- دروغبا.. -الفيل الإيفواري- يودع الملاعب
- واشنطن تعتزم تشكيل نقاط مراقبة شمالي سوريا
- سيعيش خمسين قرنا قبل انقضاء فترة سجنه
- سوريا ما بعد الحرب.. دول تتهافت على إعادة الإعمار
- شاهد استطلاع عراقي.. ما أكثر شيء ندمت عليه؟


المزيد.....

- تأثير الفلسفة العربية والإسلامية في الفكر اليهودي – موسوعة س ... / شهد بن رشيد
- الإله الوهم والوجود والأزلية / سامى لبيب
- الطريق إلى الكائن الثالث / معتز نادر
- في محبة الحكمة / عبدالله العتيقي
- البُعدُ النفسي في الشعر الفصيح والعامي : قراءة في الظواهر وا ... / وعد عباس
- التحليل النفسي: خمس قضايا – جيل دولوز / وليام العوطة
- نَـقد الشَّعب / عبد الرحمان النُوضَة
- التوسير والرحلة ما بين أصولية النص وبنيوية النهج / رامي ابوعلي
- مفاهيم خاطئة وأشياء نرددها لا نفطن لها / سامى لبيب
- في علم اجتماع الجماعة- خمسون حديثا عن الانسان والانتماء والا ... / وديع العبيدي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - كامي بزيع - الكهرباء والمغناطيس الذكر والانثى