أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - نبيل عبد الأمير الربيعي - وداعاً رفيقنا جبار الشباني ( ابو سامر).. وداعاً أيها الشيوعي النبيل.














المزيد.....

وداعاً رفيقنا جبار الشباني ( ابو سامر).. وداعاً أيها الشيوعي النبيل.


نبيل عبد الأمير الربيعي
الحوار المتمدن-العدد: 5656 - 2017 / 10 / 1 - 23:43
المحور: المجتمع المدني
    


.
في هذه الأيام الصعبة تودع الديوانية أبناء قارعوا الطاغوت حقبة الثمانينات والتسعينات، بالأمس رحل عنا الأخ والصديق والرفيق، عملت معه في تنظيمات محلية الديوانية للحزب الشيوعي العراقي منذ عام ١٩٧٦ حتى مغادرته العراق، ابو سامر الشخصية الوطنية وصاحب الخلق العالي ، دامت علاقتي به أكثر من خمسون عاما ... وداعا لك أيها الرفيق الحبيب.. رفيقنا جبار الشباني.
السيرة الذاتية لرفيقنا الراحل
ولد الرفيق جبار عليوي لفته الشباني في مدينة الدغارة التابعة لمدينة الديوانية عام 1954م , أكمل دراسته الابتدائية والمتوسطة والإعدادية فيها , غادر العراق مضطراً أواخر عام 1976م , هربا من جلاوزة النظام البعثي.
درسَ في جامعة أثينا الوطنية عام 1976- 1977م سنة تحضيرية لدراسة الإخراج السينمائي , وبسبب رفض السلطات اليونانية منحه الإقامة لغرض الدراسة , ترك مقعد الدراسة وعمل في المصانع والمزارع اليونانية في ظروف بالغة الصعوبة.
تعرّض وبعض زملائه إلى الاعتقال من قبل الشرطة اليونانية , وبعد إطلاق سراحه , بقى متخفيا عن أنظار الشرطة اليونانية , ثم حصل على مقعد للدراسة في جامعة لورند أوتفوس الهنغارية على حساب الحزب الاشتراكي المجري عام 1977م , حيث درس في كلية الآداب قسم تاريخ الفن في العاصمة المجرية بودابست.
عام 1984م , حصل على شهادة الماجستير في تاريخ الفن وكانت أطروحته عن التراث والمعاصرة في الفن التشكيلي العراقي جواد سليم نموذجاً , ثم تم ترشيحه لدراسة الدكتوراه من قبل الجامعة , لكنه توجه في نفس العام إلى كردستان للالتحاق بفصائل الأنصار البشمرگة.
ولظروف قاهرة عاد من كردستان العراق إلى سوريا , ثم توجه إلى جمهورية اليمن الديمقراطية , وهناك عمل مدرساً في معاهد اليمن في عدن وأبين للفترة من عام 1985 -1998م , وكتب العديد من المقالات في مجال تخصصه والمواضيع الأدبية في الصحف اليمنية , منها صحيفة الثوري الناطقة بلسان الحزب الاشتراكي اليمني , وجريدة 14 أكتوبر الرسمية ومجلات أخرى , مجلة المسار الشهرية والتي كان رئيس تحريرها الشاعر العراقي سعدي يوسف , ومجلة الإذاعة والتلفزيون.
أثناء تواجده في اليمن أصدر جبار الشباني الدوريات التالية :
1- مجلة التشكيلي – التابعة لفرع وزارة الثقافة في محافظة أبين .
2- نشرة ألوان التابعة لمعهد إعداد المعلمين والمعلمات.
3- وقبل ذلك أثناء تواجدي في سوريا كتب ثلاثة دراسات في مجال تخصصه في مجلة التشكيلي التابعة لوزارة الثقافة السورية.
في صيف عام 1989م سافر إلى هنغاريا وهناك حصل على موافقة الجامعة بإكمال دراسة الدكتوراه , وبعد عودته إلى اليمن تمت مصادرة جواز سفره العراقي من قبل السفارة العراقية في عدن , وبسبب هذا الإجراء التعسفي لم يستطع السفر إلى هنغاريا لغرض الامتحان ومناقشة الأطروحة.
حصل على اللجوء السياسي في هنغاريا في أواخر عام 1998م , ولظروف صعوبات الحياة هناك توجه ألى ألمانيا وهناك حصل على اللجوء الإنساني في عام 2000م , حيث عمل عاملاً في المصانع والمعامل الألمانية , ارتبط بعلاقات جميلة مع بعض الفنانين والمثقفين الألمان , ثم عاد إلى الوطن بعد انهيار النظام الدكتاتوري عام 2003م.
بعد عودته إلى العراق , تم تعيينه في قسم الآثار- كلية الآداب , محاضراً في مادة الفنون القديمة – عمارة وفنون اليونان والرومان – ومواد أخرى في مجال تخصصه.
يعد جبار الشباني أحد المؤسسين لقسم التربية الفنية كلية التربية بنات , وبعد ذلك في كلية الفنون الجميلة في جامعة القادسية.
عضو رابطة الكتاب والصحفيين والفنانين الديمقراطيين في المنفى.
عضو اللجنة التنفيذية للرابطة – فرع اليمن الديمقراطية – عدن – في منتصف ثمانينات القرن الماضي.
عضو رابطة المعلمين الديمقراطيين – فرع عدن.
عضو نقابة المعلمين – فرع الديوانية.
عضو نقابة الفنانين – فرع الديوانية .
الحالة الاجتماعية :- متزوج وأب لثلاثة أولاد وثلاث بنات.





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- متى تتحقق أحلام أكراد العراق بدولتهم المستقلة
- أسواق لواء الديوانية قديماً
- الجامعين كما أدركتها .. نواة مدينة الحلة السيفية.. للباحث د. ...
- عبد الرضا عوض باحثاً ومؤرخاً
- قراءة في نصوص المفكر عالم سبيط النيلي
- مستوى الطلاب في الجامعات الى اين؟
- دروس لم يستوعبها الزعيم عبد الكريم قاسم خلال حكمه
- شعراء الحلة السيفية أيام الأمارة المزيدية وما بعدها للباحث د ...
- ديوانية عباس غضبان كرماشة ومجارش الشلب في الهندية
- حينَّ دخل فكر ماركس حياة المفكر حسين مروّة (2)
- حينَّ دخل فكر ماركس حياة المفكر حسين مروّة (1)
- لؤلؤة الفرات الأوسط الديوانية
- أنور شاؤل وجهوده في المسرح العراقي
- قراءة في كتاب .. شذرات من مناهل المعرفة للباحث عبد الأمير ال ...
- من يحاسب سارق الجهد الأدبي والفكري؟
- الغناء بين الحلال والحرام
- الساخته جي
- الشاعر والناقد إبراهيم عوبديا
- قراءة في كتاب ...مبادئ الصوفية وحكمة الإشراق للشيخ عبد الكري ...
- قراءة في كتاب ((رحيل يهود العراق))


المزيد.....




- "حكاية تالا".. هل تعيد الدعارة والاتجار بالبشر الأ ...
- الكشف عن عدد -البدون- في الكويت!
- الكويت: المحكمة تسقط قانون الحمض النووي التعسفي
- قطر تلتزم بتعزيز حقوق الإنسان رغم الحصار
- كارلس بوجديمون: عُدنا لزمن السجناء السياسيين في إسبانيا
- الأمم المتحدة ترحب باجتماع رئيس جمهورية أرمينيا ونظيره الأذر ...
- انتخاب قطر لولاية ثانية بمجلس حقوق الإنسان
- تحديد الدول التي ستدخل مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في 2 ...
- عون بخصوص النازحين السوريين: لبنان غير قادر على تحمل المزيد ...
- الإعدام لرئيس تنظيم القاعدة في شمال أفريقيا...والجزائر تنتظر ...


المزيد.....

- هنا الضاحية / عصام سحمراني
- عودة إلى الديمقراطية والمجتمع المدني / كامل شياع
- معوقات نمو الأبنية المدنية في الأردن / صالح أبو طويلة
- العمل الخيري: بين تسعير حياة الإنسان ومحاولة إنقاذه / ماثيو سنو
- يعني إيه كلمة وطن ؟ / محمد دوير
- الضمير الانساني يستيقظ متأخراً متعاطفاً مع مذبحة اطفال هيبان ... / ايليا أرومي كوكو
- منظمات المجتمع المدني في البحرين / فاضل الحليبي
- دور المفردة والسياق في بناء المشهد الجنسي / سلام عبود
- مدخل الى الاتصال و الاتصال التنظيمي / بن النية عبدالاله
- نظريات الاتصال التنظيمي / بن النية عبدالاله


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - نبيل عبد الأمير الربيعي - وداعاً رفيقنا جبار الشباني ( ابو سامر).. وداعاً أيها الشيوعي النبيل.