أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - جمشيد ابراهيم - جدارة القيادة الكوردية














المزيد.....

جدارة القيادة الكوردية


جمشيد ابراهيم
الحوار المتمدن-العدد: 5654 - 2017 / 9 / 29 - 20:53
المحور: القضية الكردية
    


لقد اثبت للعالم باكمله جدارة القيادة الكوردية بخبرتها الطويلة و هدوئها و ذكائها و انسانيتها - ليست مهمة القيادة الكوردية سهلة لشعب تم تمزيقه و تقسيمه بين اشرس الدول الهمجية في محيط عدائي جاهل و اشرس منظمة اسلامية ارهابية و لو كنت مكانك يا سيد الرئيس لاصبت بامراض عصبية و نفسية و فسلجية وسط ارهاب العرب و الترك و الفرس و الارهاب الاسلامي و لربما فقدت سيطرتي على نفسي لانني كلما اسمع ضجيج العرب و الترك و الفرس هاج غضبي لحد لا يطاق و لكنك احتفظت بهدوئك و رصانتك و هيبتك – لا نريدك ان تتخلى عن قيادة السفينة الكوردية حتى اذا مضت على انتهاء ولايتك الف سنة فنحن بدونك يتامى.

نعم سيادة الرئيس ارى في وجهك الهم و الغم و اثار العيش وسط الذئاب و لا استطيع الا البكاء من يأسي عندما ارى الالم في صوتك و كنت اتمنى ان امهلك فرصة لترتاح و اسكت افواه اعداء الانسانية للابد - اريدك ان تبقى رمزا لنا - تحية اجلال و تقدير للقيادة الكوردية - للرئيس مسعود بارزاني و مام جلال و هوشيار زيباري و عبدالله اوجلان و غيرهم - نعم افتخر بجسارتكم و فطنتكم و طريقتكم في الرد على اتهامات الاعداء و تهديداتهم. تحية للمرأة الكوردية في كل مكان - لقد اصبحت انت عزيزتي المرأة الكوردية رمزا للشجاعة و النضال في العالم.

نعم يا سيادة الرئيس لسنا بحاجة الى نصائح و وصايا الذين يريدوننا ان نبقى تحت رحمة الاجنبي خاصة نصائح الغارقين في الفساد - انظر كيف دمروا الاخضر و اليابس - نعم يا سيادة الرئيس هؤلاء مرضى بحاجة ماسة الى طبيب نفسى قبل كل شيء – لقد مرينا بخبرة حكومات قومية عنصرية دينية رجعية دكتاتورية – كفى ملينا منهم – و لكن انت على حق ماذا في ايدينا امام لعنة الجغرافيا و الا لكنت انتقلت الى مكان بعيد لا ارى فيه وجوههم و لا اسمع صوتهم.
www.jamshid-ibrahim.net





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- مسرح الالعاب السياسية
- العودة الى يوم الحشر
- من اين اتت فصاحة العرب؟
- القاسم المشترك بين الشيوعية و الاسلام
- يتزوج بسرعة - يطلق بسرعة
- للنقود اسماء رهيبة
- عقلية مقارنة النفس بالاخر
- الخنزير - السلاح الجديد
- قتل المسلمين بالخنازير
- كيف تدمر السياحة كوردستان الجنوبية
- القضية الكوردية - القضية الصعبة
- لا مستقبل الا في الانتهازية
- زوجة بشرط السكين
- الروح الكوردية
- قميص الموت
- الافضل ان اكون كلبا
- ماذا حققت الحركات اليسارية و الشيوعية للشعب الكوردي؟
- ما هذا الضجيج على استفتاء جنوب كوردستان؟
- لماذا يسمي المسلم المسيحي بالكافر؟
- شعب لغة الضاد و الغزوات


المزيد.....




- سجن الرزين.. غوانتانامو الإمارات
- مذكرة اعتقال بحق رئيس أركان الجيش العراقي السابق 
- فيديو.. اعتقال أسطورة كرة القدم البحرينية بسبب قطر
- اعتقال شاب فلسطيني كتب -صباح الخير- على صفحته في-فيسبوك-
- إسرائيل.. ضابط -شاباك- لإدارة ملف الأسرى
- الإعدام لـ11 مصريا أدينو بتكوين جماعة تنتهج العنف
- تعيين منسق لشؤون الأسرى والمفقودين الإسرائيليين
- مصر... حكم بإعدام 11 شخصا في قضية -خلية الجيزة-
- رابطة: اقتحام عنابر بسجن صنعاء ونقل معتقلين
- لجنة أممية لمناهضة التعذيب تعلق مهمتها برواندا


المزيد.....

- دفاعاً عن مطلب أستقلال كردستان العراق - طرح أولي للبحث / منصور حكمت
- المجتمع المسيّس في كردستان يواجه نظاماً سلطانياً / كاوه حسن
- الحزب الشيوعي الكوردستاني - رعب الاصلاح (جزء اول) / كاميران كريم احمد
- متى وكيف ولماذا يصبح خيار استقلال أقليم كردستان حتميا؟ / خالد يونس خالد
- موسم الهجرة الطويل إلى جنوب كردستان / ابراهيم محمود
- المرسوم رقم (93) لسنة 1962 في سوريا ونظيره في العراق وجهان ل ... / رياض جاسم محمد فيلي
- المشكلة الكردية في الشرق الأوسط / شيرين الضاني
- الأنفال: تجسيد لسيادة الفكر الشمولي والعنف و القسوة // 20 مق ... / جبار قادر
- انتفاضة السليمانية وثورة العشرين / كاظم حبيب
- الطاولة المستديرة الثانية في دمشق حول القضية الكردية في سوري ... / فيصل يوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - القضية الكردية - جمشيد ابراهيم - جدارة القيادة الكوردية