أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - كامي بزيع - الشمس والقمر وطاقتي الذكورة والانوثة














المزيد.....

الشمس والقمر وطاقتي الذكورة والانوثة


كامي بزيع

الحوار المتمدن-العدد: 5631 - 2017 / 9 / 5 - 17:58
المحور: الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع
    


ان طاقة القمر هي طاقة انثوية بينما طاقة الشمس هي طاقة ذكورية كما سبق واشرنا.
طاقة القمر باردة لكنها هي من يؤدي الى حرارة الجسد عندما تلتقي بطاقة الشمس، طاقة الشمس الحارقة تتحول الى طاقة نور وضوء عندما تلتقي في الجسد بطاقة القمر.
بقول فاشيستا: "الشمس والقمر موجودان بعلاقة متبادلة عرضية في الجسم. في طريقة ما، علاقتهما علاقة البذرة والشجرة، الواحد يولد الآخر: في طريقة ما، انهما مثل النور والظلام يدمر احدهما الآخر". النور يلغي العتمة، والعتمة تولد النور، لا يمكن ان يوجدا معا، لكنهما لا يوجدان الا متلاحقين، لا احد يسبق الاخر الا ليعود الاخر ويسبقه انهما الليل والنهار.
ابرز مظاهر التقاء طاقتي القمر والشمس تتجسد عندما يقوم الرجل والمراة بعملية الجنس، ففي عملية الاخصاب تتلقى المرأة طاقة الشمس من الرجل وتحولها الى طاقة باردة، بينما الرجل في هذه العملية يخسر طاقته، المراة تتلقى وتستقبل والرجل يعطي ويقدم، هي تتغذى من طاقة الرجل، ولهذا في الجنس الرجل يقترب من الموت لانه يستنفذ قوته، والمراة تزيد من طاقة الحياة لديها لانها تتلقى وتستقبل.
القمر في السماء يعكس نور الشمس، انه لا يمتلك نورا خاصا به ولكن هذا النور الذي يعكسه القمر ليس هو ذاته النور الساطع من الشمس مباشرة، لقد غيره القمر فاتخذ صفات وميزات خاصة، ولهذا فطاقة الشمس والقمر داخل الجسم تتحول الى طاقة اخرى اسمها طاقة الحياة.
طاقة القمر طاقة عذبة رقيقة فضية، طاقة الشمس طاقة حارقة عنيفة وذهبية.
طاقة القمر طاقة هادئة، لكنها حزينة، ولهذا تبدو النساء اكثر حزنا واكثر ميلا للبكاء، وحتى لمجرد مشاهدة فيلم او منظر مؤثر، اما طاقة الشمس فهي طاقة الاشتعال والتأجج ولهذا يبدو الرجل غاضبا في كثير من الاحيان وان لامور بسيطة وعادية، انها طاقة الشمس المندفعة، ولهذا تحتاج المراة الى طاقة الشمس لتمدها بالحيوية، ويحتاج الرجل الى طاقة القمر ليمده بالسكينة.
ان طاقة الشمس تيلغ ذروتها عند الذكر في مرحلة الشباب، ومن هنا نلمس اندفاعه وزخمه، بينما تاخذ هذه الطاقة بالاضمحلال مع الوقت وعند الوصول الى مرحلة الشيخوخة، تكون طاقة الرجل هي طاقة القمر، فنراه اكثر هدوءا وسلاما، حتى ملامحه تكون اكثر انثوية، لقد استنفذ طاقته الشمسية في مرحلة الشباب وبقي لديه مخزون لطاقة قمرية قلما استعملها.
بينما على العكس، تكون طاقة القمر في ذروتها عند الانثى في مرحلة الشباب ومع تقدمها في العمر تصبح طاقة الشمس هي المسيطرة، لهذا تصبح المراة المسنة اكثر عدائية وسلطوية، تكون اكثر غضبا من اصغر المواقف، لقد استنفدت طاقتها القمرية.
طاقة الاستقبال التي هي طاقة القمر تم تعطيلها عندما تم تعطيل طاقة المراة منذ اعتماد مرجعية الشمس، حيث كان على الانسان ان يعطي بل ان يتفانى في العطاء، حتى طاقة القمر في الذكر معطلة، انه لا يتقن الاخذ بل البذل.
يذهب البعض الى اعتبار ان تعطيل طاقة القمر في الانسان انما هدفت الى استنزاف طاقة الحياة التي يولدها، في وقت كان عليه ان يتلقى هذه الطاقة من الكون، ولكن اليوغا هي احدى الطرق الرئيسية التي تسمح باستعادة هذه الطاقة.
ان جوهر طاقة الانسان يكمن في النقطة التي تلتقي فيه طاقة الشمس بطاقة القمر.
نتابع في المقال المقبل




لمعرفة اخر تطورات فيروس كرونا في بلدك وفي العالم كله انقر على هذا الرابط
http://ahewar.org/Corona.asp





كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,823,793,307
- مفصل تاريخي لطاقتي الذكورة والانوثة
- طاقتي الانوثة والذكورة
- نقطة القمر في جسم الرجل
- قمر المرأة الداخلي
- مراكز القمر في جسم المراة
- لاستعادة الطاقة الانثوية
- الشاكرات وتردداتها الموسيقية
- البذور في علاج السوجوك
- علاج سوجوك
- طرق شفاء طفلنا الداخلي
- جروح الطفل الداخلي فينا
- الانسجام وقوانين الطبيعة
- تصنيف الغذاء
- تأمل النور والشفاء الذاتي
- الماندالا
- البرمجة اللغوية العصبية
- نصفي الدماغ
- صعوبة التغيير
- تفريغ الطاقة السلبية
- الخوف


المزيد.....




- دبي تفتح مراكزها التجارية ومؤسسات القطاع الخاص بنسبة 100%
- أوروبا تطلق أولى صواريخ Vega الفضائية الجديدة هذا العام
- وزير الخارجية الألماني يصف الاحتجاجات في أمريكا بالمشروعة
- ثلاث سنوات على أزمة الخليج بين قطر وجيرانها
- وثائق وتسجيلات الكواليس.. كشف -المستور- بين الصين ومنظمة الص ...
- ثلاث سنوات على أزمة الخليج بين قطر وجيرانها
- مسلحون يغتالون مصور وكالة الأنباء الفرنسية في عدن
- المجموعة النيابية تسائل الحكومة حول تداعيات جائحة كوفيد 19 ع ...
- سعيد أنملي، يطالب بالاعتناء بالفلاح الصغير والمتوسط، وبالفلا ...
- فيفا -يتفهم- موقف اللاعبين المتضامين مع فلويد والاتحاد الألم ...


المزيد.....

- جون رولز والإصلاح الليبرالي تحدي اليوتوبيا الواقعية / لمرابط أحمد سالم
- نقد الفرويدية / نايف سلوم
- العشوائية اللاغائية الغير مخططة تصنع الحياة والوجود / سامى لبيب
- داوكنز يخسرُ في - رهان باسكال - / عادل عبدالله
- ثورة الحرية السياسية: أفكار وتأملات في المعنى والمغزى / علا شيب الدين
- العدالة الاجتماعية... مقاربات فكرية / هاشم نعمة
- مورفولوجيا الإثارة الجنسية و الجمال. / احمد كانون
- الماركسية وتأسيس علم نفس موضوعي* / نايف سلوم
- هل كان آينشتاين ملحداً؟ / عادل عبدالله
- هيدجر وميتافيزيقا الوجودية / علي محمد اليوسف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع - كامي بزيع - الشمس والقمر وطاقتي الذكورة والانوثة