أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق الاطفال والشبيبة - ستار الجودة - العيد على الأبواب ٠٠٠اطفالنا في خطر لا تفسدوا فرحة العيد ، الطفولة امانة في أعناق الجميع ٠














المزيد.....

العيد على الأبواب ٠٠٠اطفالنا في خطر لا تفسدوا فرحة العيد ، الطفولة امانة في أعناق الجميع ٠


ستار الجودة
الحوار المتمدن-العدد: 5619 - 2017 / 8 / 24 - 00:44
المحور: حقوق الاطفال والشبيبة
    


لعيد على الأبواب ٠٠٠اطفالنا في خطر
لا تفسدوا فرحة العيد ، الطفولة امانة في أعناق الجميع ٠
ستار الجودة
تعتبر الطفولة والشباب الرصيد الاستراتجي لجميع البلدان المتحضرة ،وتهتم ادارة تلك البلدان ، وجميع مؤسساتها بإعداد برامج توعية ، ومناهج دراسية ، تساهم في بناء طفولة و شباب و مجتمع مسالم خالي من العنف والجريمة ، وإعداد جيل لايمكن ان ينزلق في مستنقع الجريمة ،، جيل منتج ،بناء،متعلم ، يؤمن بالتعايشي السلمي ،وقبول الاخر ٠في العراق وللأسف لم تمنح هذه الشريحة أهمية ،ولم تكون من ضمن أوليات البناء ( بناء الانسان)، لذلك نرى تفاقم ظاهرة انتشار اللعاب العنف ، وخصوصا ايام الأعياد ، الشباب هو الاخر يعاني الإهمال بسبب عدم توفر فرص العمل ، فالمقاهي تعج بالشباب ، وأصبح تدخين " الاركيلة" ظاهرة طبيعية ، وهنا تطرح الأسئلة ، من اين يأتي الشباب بالمصروف الكبير اليومي؟ ، وأغلبهم عاطل عن العمل ، ماذا تتوقع من شباب عاطل ولا يملك أموال لتحقيق رغباته؟ ، اكيد سيراوده شبح الجريمة ، والانزلاق في مستنقعها ، ويكون المجتمع ، والدولة ، والمؤسسات بكل مسمياتها سبب في ضياع مستقبل الشباب ،
لذلك على الجميع ان يساهم كلا من موقعه ،وان يحذر من خطورة الموضوع ، وعن ظاهرة العنف التي تسيطر على عقلية الاطفال، في ظل غياب واضح للرقابة من أولياء الأمور ، والمجتمع، و الحكومة كونها المسؤل الاول عن دخول تجارة لعب الاطفال التي أثير العنف ، والتي تشبه الى حد كبير الأسلحة الخفيفة النارية الحقيقة ، العنف تحول الى ظاهرة ثم الى ثقافة ، وممارسة طبيعية تعبر عن الشجاعة في عقلية بعض أولياء الأمور ، لذلك نهيب بدور العائلة، المدرسة ، المثقفين ، مؤسسات المجتمع المدني ، الاعلام ، الحكومة ، بان الطفل والشاب هم الرصيد الاستراتجي للبلد،وعلى الجميع تحمل المسؤولية ٠





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- - حسن كفاح- -سيمفونية- تضحية جنوبية, عزفت على ارض الموصل -كس ...
- السياحة الثقافية إمكانية الاستفادة منها في دعم الاقتصاد العر ...
- حنان الشمري, قلم عراقي كبير لخدمة الانسان والانسانية
- -نوره- فنانة تشكيلية تحلم بطيف من الألوان
- آيه -فتاة من مدن الوجع والضيم والفقر ،،، تحلم ان تكون طبيبة
- تكذيب خبر مقتل من تدعي الفن والإعلام ٠٠٠&# ...
- كل شيأ في العيد مباح الا الأفراح
- مع اقتراب العيد ٠٠أطفالنا أكبادنا تلعب بالنار
- قم للمعلم وارفع -السكينة- كون المعلم موظفا- مسكينا او ( قم ل ...
- شهادة موت الحياة ..السبب تفجيرات
- هدم الأكشاك, قبل حلول شهر رمضان -بين التوقيتات والتكتيكات-
- مدرسة كل العرب الابتدائية٠٠٠نم قرير العين ...
- لنحات احمد: إضاءة ولمسة فنية على الشمع
- عزلت الفنان والمثقف,في ظل غياب الدعم
- النقاش ياسر: يستنطق شجونه في رحاب الفنون
- مسرحية -باب عشتار- البحث عن الهوية
- -شين نيقي نونيني- أقدم كاتب عرفه التاريخ
- في مدينة الأحلام..لا يحق للأيتام ان تحلم
- الرسامة- نبراس-...لوحات تصرخ بصمت
- نها الونداوي ...إضاءة مميزة بعيد المرأة


المزيد.....




- الأمم المتحدة تشيد بدور موريتانيا فى مناهضة التعذيب
- المنظمة المصرية تتقدم بطعن على قانون الجمعيات الأهلية مطالب ...
- حقوق المواطن تطالب رئيس الحكومة بالتراجع عن قرار التحقيق مع ...
- هيومن رايتس ترحب بإلغاء الكويت قانون الحمض النووي
- حماس تتعهد بتسخير إمكاناتها للإفراج عن الأسرى
- تقدير صومالي للإغاثة القطرية لضحايا تفجير مقديشو
- لماذا يبتعد البعض عن قراءة المقالات التي تزيد التعاطف مع طال ...
- مراسم تشييع أحد النازحين من أقلية الروهينغا
- آمنستي تدعو إلى فرض عقوبات على منتهكي حقوق الإنسان في بورما ...
- احتجاجات ببرشلونة على اعتقال زعيمين انفصاليين


المزيد.....

- نحو استراتيجية للاستثمار في حقل تعليم الطفولة المبكرة / اسراء حميد عبد الشهيد
- حقوق الطفل في التشريع الدستوري العربي - تحليل قانوني مقارن ب ... / قائد محمد طربوش ردمان
- أطفال الشوارع في اليمن / محمد النعماني
- الطفل والتسلط التربوي في الاسرة والمدرسة / شمخي جبر
- أوضاع الأطفال الفلسطينيين في المعتقلات والسجون الإسرائيلية / دنيا الأمل إسماعيل
- دور منظمات المجتمع المدني في الحد من أسوأ أشكال عمل الاطفال / محمد الفاتح عبد الوهاب العتيبي
- ماذا يجب أن نقول للأطفال؟ أطفالنا بين الحاخامات والقساوسة وا ... / غازي مسعود
- بحث في بعض إشكاليات الشباب / معتز حيسو


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق الاطفال والشبيبة - ستار الجودة - العيد على الأبواب ٠٠٠اطفالنا في خطر لا تفسدوا فرحة العيد ، الطفولة امانة في أعناق الجميع ٠