أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - العتابي فاضل - قمة ترامب الأسلامية ما بين حذاء السيسي -وشحاطة- تميم














المزيد.....

قمة ترامب الأسلامية ما بين حذاء السيسي -وشحاطة- تميم


العتابي فاضل

الحوار المتمدن-العدد: 5530 - 2017 / 5 / 24 - 17:29
المحور: كتابات ساخرة
    


قمة ترامب الأسلامية
بين حذاء السيسي"وشحاطة"تميم
قمة "الحلب" الأسلامية برئاسة "حجي ترامب" (رض) التي أنعقدت بجوار البيت وبمصاحبته لعائلته وعلى رأسهم كريمته المدللة "أيفانكا" والتي بسببها العالم هاج وماج أفتتانا بجمالها وروعت تصميم فستانها الذي نفذ من المتجر خلال اليوم الاول لظهورها وهي ترتديه.
وتهافت أمراء البدو للحديث معها وتبادل الأبتسامات وتقديم النصح بكيفية مسك(فنجان القهوة العربية)ومحاولة الألتصاق بها لنهمهم المعروف بالانثى وبالاخص الشقراء.
كل هذا عاد على ترامب وشركاته أولاً وأمريكا ثانيا بالمليارات.
أما نتائج القمة الأسلامية وما نتج عنها واضحة للعيان ولا نتطرق لها هنا.
وما بعد هذه القمة ظهرت نتائجه سريعا بالهجوم الذي بادر به أمير قطر بالأمس على ملوك وشيوخ الدول الخليجية لأختلاف الرؤى في كل شيء نتج عن هذه القمة(الطائفية)بأمتياز.
وسبب هجوم تميم على محور الخليج هو تجاهل دعوة السلطان أردوغان وحضور الرئيس المصري عبد الفتاح في ضربة لقطر التي كثيرا ما تشاكس أل سعود على زعامة المنطقة.
وبرأيي المتواضع السبب الرئيسي للهجوم الذي شنه تميم بالأمس هو أعجاب (الحجي الأشقر) بحذاء السيسي علنا حين قال له (أنا أحب حذائك)
ولم يبدي أعجابه (بشحاطة تميم) المصنوعة من من جلد التمساح الأبيض النادر الوجود.
وردا على تصريحات تميم سارعت السعودية والبحرين والامارات والكويت بسحب سفرائها من قطر صباح هذا اليوم.
وحجب موقع الجزيرة نت في دولة الامارات, وسارع أحد المواقع القطرية اليوم الذي نشر تصريحات تميم بالأمس الى نشر تصريح مستعجل ,بأن موقعه تعرض الى قرصنة ألكترونية ونشرت هذه الاخبار الملفقة التي لم تصدر من أمير قطر. وستقوم دولة قطر بمتابعة من تسبب بهذه القرصنة الاعلامية ومحاسبتهم.
بكل تاكيد سيكون هناك كبش فداء من أحد الرعايا العرب في قطر ويغلق الملف وتعود العلاقات الساخنة الى مجاريها السابقة توافق في العلن ووتطاحن في السر.
هكذا تبعثرت القمة (الترامبية الأسلامية) بين حذاء السيسي "وشحاطة" تميم والقادم من نتائجها ويل وثبور للمنطقة العربية.







الحوار المتمدن في مقدمة المواقع الإعلامية في العالم العربي، شكرا للجميع



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 3,328,510,989
- صفحات تدمير العراق!!!!!
- الطفولة المذبوحة بين الأهمال الوظيفي وتسلط الكتل السياسية!!! ...
- بعد تجربتها الأخيرة السعودية ستسحق الدول العظمى وتقود العالم
- سرقة مواد مشعة من شركة أمريكية تعمل في أحد حقول النفط في الب ...
- الصحفيون في العراق بين سندان الأرهاب ومطرقة الاحزاب والشخوص ...
- من الضاحية الى باريس الموت واحد!!!
- العودة بالعراق الى المربع الأول!!
- إِلا كص أبو عزرائيل
- الى رموز الفساد والطائفية أتركوا الشباب يقول كلمته.
- تظاهرة كاذبة ودعوة مدسوسة بالسم
- قصة موت
- من نينوى الى المكلا السيناريو الأمريكي!!!
- أمة ماضيها دسائس وحاضرها مؤمرات!!!
- تحيا الأمة العربية بالمقلوب!!!!
- الروافض تسحب البساط من تحت أقدام النواصب!!
- الأعلام الأصفر النافخ في السم!!!
- سيناريو جديد للمنطقة بعد التقارب الأمريكي الأيراني!!
- التدخل الأردني البري بات وشيك!!
- فارس الأبداع عن جدارة
- سؤال في غاية البراءة!!!!


المزيد.....




- وسائل إعلام أجنبية تصور مسرحية -موت- سبعة أشخاص في حماة من أ ...
- رحيل الشاعر العراقي خضير هادي
- رفاق بنعبد الله غاضبون من برلمانيي العدالة والتنمية
- -غوغل- تدعم اللغة العربية في مساعدها الصوتي
- كيف أخذتنا أفلام الخيال العلمي إلى الثقب الأسود؟
- جميلون وقذرون.. مقاتلو الفايكنغ في مخطوطات العرب وسينما الغر ...
- جائزة ويبي تكرم فيلم -أونروا.. مسألة شخصية- للجزيرة نت
- -بعد ختم الرسول- في السعودية.. سمية الخشاب تظهر في سوريا (ص ...
- بوناصر لقيادة العدل والإحسان: شكرًا يا أحبتي !
- الرميد يكشف مسارات اعداد التقرير حول القضاء على التمييز العن ...


المزيد.....

- سَلَامُ ليَـــــالِيك / مزوار محمد سعيد
- سور الأزبكية : مقامة أدبية / ماجد هاشم كيلاني
- مقامات الكيلاني / ماجد هاشم كيلاني
- االمجد للأرانب : إشارات الإغراء بالثقافة العربية والإرهاب / سامي عبدالعال
- تخاريف / أيمن زهري
- البنطلون لأ / خالد ابوعليو
- مشاركة المرأة العراقية في سوق العمل / نبيل جعفر عبد الرضا و مروة عبد الرحيم
- التكوين المغترب الفاشل / فري دوم ايزابل
- رواية ساخرة عن التأقبط في مصر بعنوان - البابا / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع
- رواية ساخرة عن التأسلم بعنوان - ناس أسمهان عزيز السريين / الصحفي الراحل في جريدة البديل اليسارية المصرية/ محمد ربيع


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كتابات ساخرة - العتابي فاضل - قمة ترامب الأسلامية ما بين حذاء السيسي -وشحاطة- تميم