أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - كمال آيت بن يوبا - ما تبقى من Polisario كانوا معارضين للحسن الثاني














المزيد.....

ما تبقى من Polisario كانوا معارضين للحسن الثاني


كمال آيت بن يوبا
الحوار المتمدن-العدد: 5465 - 2017 / 3 / 19 - 05:08
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


شعارنا حرية مساواة اخوة
كتب الاخ ممدوح مكرم كماركسي مصري مقالا في الحوار المتمدن عما سماه الصحراء الغربية و هو يقصد المغربية .و تحدث عن جمهورية عربية صحراوية شعبية ديموقراطية توجد جنوب المغرب .
و الحال أن جمهوريته هذه لا وجود لها على أرض الواقع إلا في مواقع الأنترنيت و الأوهام .
فالأخ ممدوح مكرم يتجاهل أو لا يعلم أن حدود المغرب سنة 1880 كانت تمتد حتى السينغال و تتسع داخل ثلثي مساحة الجزائر الحالية .(أنظر خريطة المغرب سنة 1880 الرابط اسفل المقال) .و بالتالي فالصحراء هي جزء لا يتجزأ من أراضي المغرب و شعبها هو شعب مغربي .
أما البوليزاريو أي الجبهة من أجل تحرير الساقية والوادي فهي مجموعة من المغاربة يسمون أنفسهم صحراويين ليتميزوا عن المغاربة.وقد كانوا معارضين للحسن الثاني بعد إسترجاع المغرب للصحراء سنة 1975.و بقي البعض منهم على ذلك الحال ليومنا هذا .
وبعد دخول العديد من أعضاء بوليزاريو للمغرب من ضمنهم الاطار السياسي الكبير والمؤسس الحضرمي و غيره على اثر العفو الملكي الذي اصدره الراحل الحسن الثاني لم تعد لها تلك القوة التي كانت في السبعينات .
أعضاؤها هم مغاربة درسوا في جامعات المغرب وكانت لهم اتصالات مع الراحل الحسن الثاني قبل توجههم للجزائر في النهاية وبالضبط لمنطقة تيندوف .
الكثير من الصحراويين هربوا من هناك و دخلوا للمغرب .
و المغرب خسر الملايير التي ساهم فيها كل الشعب المغربي من اجل التنمية في الصحراء. ولسكانها امتيازات كبيرة سواء في الصحراء أو في الشمال.كثير من الصحراويين يعيشون في العاصمة والدار البيضاء و طنجة و مراكش واغلب مدن الشمال .
أما الاستفتاء الذي تحدث عنه الاخ فالحسن الثاني هو من كان يريد تنظيمه في الصحراء و بدأت الامم المتحدة فعلا تقوم بالتهييئ للاحصاء هناك .فقامت البوليزاريو بعرقلة العملية بنقاش حول تحديد من هم الصحراويون .
وما سماه الاخ شعب صحراوي هو جزء من الشعب المغربي المتنوع ..
ليس هناك اختلاف انثروبولوجي بين الصحراويين والمغاربة الأخرين .
فالقول بالصحراويين يحيل على نمط العيش في الصحراء و ليس على سلالة من سلالات البشر لدرجة يمكن معها الجزم باختلاف حقيقي بين المغاربة الصحراويين و باقي المغاربة .
إن الذي يحتاجه المغاربة ايها الاخ الكريم هو المصالحة بينهم .
و المنطقة تحتاج بناء ديموقراطيات حقيقية لمجتمعات يعتبر التنوع والاختلاف فيها شيء طبيعي وعادي.
هذا ما كان يجب ان ينصح به الاخ في مقاله في ظل العولمة و اقتصاد الشركات متعددة الجنسيات والعابرة للقارات والملتهمة لارزاق الشعوب المتخلفة و المستهلكة فحسب .
فالاتحاد و التكتل بين الانظمة الديموقراطية والجماعات والاحزاب الديموقراطية في دول شمال افرقيا و العالم العربي هو الكفيل بالوقوف في وجه العولمة و تحقيق حق الشعوب في النهضة والتقدم العلمي والعيش الكريم و الاستقلال الفعلي وليس التفتت المؤدي لبناء كيانات ضعيفة معتمدة على الغير و مستهلكة تبيع ثرواتها بابخس الاثمان ومآلها التبعية و التخلف و الاضمحلال.
رابط الخريطة :
http://maghrib.yoo7.com/t293-topic





رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

لماذا ننصح باستخدام تعليقات الفيسبوك ؟

| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 2,147,483,647
- بيان لإتحاد الألوهيين بخصوص 8 مارس
- رغم التخريب سترفع السيدات رؤوسهن عما قريب
- تحية عالية لملكة الأكراد
- POLISARIO أو الذئاب التي تتجرأ على الأسود
- وقف الإرهاب يُحتم منع نشر الأكاذيب الدينية
- أدعو لإختيار الفرنسية كلغة رسمية في المغرب
- POLISARIO تحلم بعودة مِلكية الصحراء إليها
- بيان لإتحاد الألوهيين بشأن تبشير المسيحيين لنا
- الأمازيغ ليسوا عربا و الحل هو الديموقراطية و ليس الدين
- المغاربة أحرار أن يزوروا أي بلد مثل إسرائيل
- تهنئة بحلول السنتين الأمازيغية واليهودية
- البرقع والجدل حول إستقلال السيدات وتغيير النظرة لهن
- من التغابي عدم فهم منع البرقع في المغرب
- الدورعلى من بعد إسقاط الطائرة و السفير الروسيين ؟
- مؤسسة ديار المدينة المغربية مطالبة بتصحيح الخطأ
- 10 حقائق عن دولة إسرائيل لا يمكن إنكارها الآن
- عُقاب مدينة الشاون المغربية ليس نِسرا مَلَكيا
- أيها المغاربة من حقكم أن تغضبوا لكن لا تخطئوا
- بالسلاح و ليس بالانجيل إسترد مسيحيو العراق كنائسهم
- هل مِن أمثال مارتن لوثر و رفاقه للإسلام؟


المزيد.....




- السفارة الأميركية في القاهرة تدين مقتل شرطيين مصريين
- الحكومة اليمنية تضبط سفينة إيرانية قبالة سواحل سقطرى
- صحف عربية تناقش موقف إسرائيل من المصالحة الفلسطينية
- الصينيون يظهرون الولاء للرئيس -بالتصفيق- في لعبة للهواتف الذ ...
- زعماء كتالونيا يرفضون خطة مدريد لفرض الحكم المباشر
- الخارجية الفرنسية: انتخابات كاتالونيا المبكرة تساعد في توضيح ...
- بطل الحرب الذي أصبح رئيسا.. محطات في حياة كينيدي
- الملياردير بابيش يحقق فوزا كاسحا في الانتخابات البرلمانية ال ...
- التيار المدني في العراق يستعد لتشكيل إطاره السياسي السبت الم ...
- وفاة القنصل العام السعودي في كراتشي


المزيد.....

- مسمار في جدار الذاكرة / رداد السلامي
- أكاذيب حول الثورة الروسية / كوري أوكلي
- الجزء الثاني : من مآثر الحزب الشيوعي العراقي وثبة كانون / 19 ... / فلاح أمين الرهيمي
- الرياح القادمة..مجموعة شهرية / عبد العزيز الحيدر
- رواية المتاهة ، أيمن توفيق / أيمن توفيق عبد العزيز منصور
- عزيزى الحب / سبيل محمد
- الناصرية في الثورة المضادة / عادل العمري
- أصول الفقه الميسرة / سعيد رضوان
- مقالات ودراسات ومحاضرات في الفكرة والسياسة والاقتصاد والمجتم ... / غازي الصوراني
- مثلث الخطر اسرائيل - تركيا ايران / جمال ابو لاشين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - كمال آيت بن يوبا - ما تبقى من Polisario كانوا معارضين للحسن الثاني